يرحب بكم


    && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    شاطر
    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الخميس يوليو 10, 2008 5:34 pm

    التكمله
    عبدالله غريبه نوره وش تبي فيني لالالالا مو معقول كيف وشلون اووووف وش تبي يمكن عندها مشكله او يمكن تبي تنحاش
    من البيت يمكن خلوني انام مو ينفجر راسي من التفكير



    صاح الديك واعلن الفجر اذانه لكن فيه وحده اول مره تقوم في هالوقت لا هي من الاصل مانامت قاعده تفكر في سالم لانها راح تقابله اليوووم
    زينب مو مصدقه ان فيه احد يهتم فيها ولبست المريول وهي في قمة السعاده وجعدت شعرها وانواع العطورات حطتها
    وراحت تسوي الفطور أول مره تسويها بس لانها راااايقه لاخر حد

    وفيه وحده ثانيه جالسه على الكرسي الخشبي برا البيت ومتسنده على يديها الي مو مغطيها شئ ولا شعرها الي يتطاير من
    الهواء وتلمس اوراق الشجره المخضره إلي تسر الناظر لها
    ذي عبير طبعا مو لازم تلبس العباه لان مافيه احد بذي القريه موجود ولانها مهجوره

    جلست من صلاة الفجر الى الساعه 6 صباحا وهي تفكر(يالله لو عمي موجود كان اروح له اليوم والله مشتاقه لك ياعمي)

    عمران رايح بيحمي السياره وشاف عبير عبير الي كل يوم تزيد حلا وجمال بعيون الكل وبذات عمران وبجد روووووووووعه
    عمران تذكر انه زعلها امس وجاء من وراها ونفخ على اذنها

    عبيرتناظر بنظرات بريئه:بسم الله بصراحه خوفتني

    عمران:صباح الخير ياحلى عبير

    عبير بابتسامه:صباح النور

    عمران:مين تفكرين فيه على هالصبح

    عبير تتنهد:اخخخخ افكر بعمي اتمنى اني اروح له مشتاقه له والله مشتاااااقه له

    عمران بتعجب:اي عم!!!ومستعد اوديك له

    عبير:عمي ابراهيم تكفى ودني له(شكلها يحزن لانها اذا حزنت تتذكر اقرب الناس لها واذا فرحت بعد تتمنى الكل يشاركها الفرحه

    عمران انهبل:انشالله بعد عمر طويل انا توقعت احد قريب من هنا مناك

    عبير:انا طفشانه ابي اروح اليوم ابي اطلع خذني لاي مكان احس بخنقه

    عمران:للاسف اليوم عندي بيع في الصبح والعصر والمساء

    عبير:بيع انت بياع!!!!!!!!!!

    عمران تفشل:ماعليش غلط كلامي امسحيها بوجهي

    عبير:بجد وش تشتغل انا عمري ماسالتك لاني ماهتم بذي الاشياء

    عمران:اخاف اذا قلت لك تطلبين الطلاق

    عبير:ههههههههههه اخاف تكون سفاح

    عمران:ياليتني سفاح ولا بياع في بقاله

    عبير متفاجئه:انت بياع في بقاله

    عمران:ايه

    عبير حست ان كلمتها حطمته وابتسمت:وأحلى بياع بعد

    عمران:مو زعلانه

    عبير:وليه ازعل شغله شريفه وحلوه يعني ابي أي شئ تجيبه على طول يالله جيب لي سنكرز

    عمران يأشر على عيونه:من عيوني الثنتين (يتذكر):يووووووووووه نسيت احمي السياره ابحميها واجي على بال ماتطلع ذي العله

    شغلها وبسررعه رجع للعبير طلعت اخته

    عمران:اووف منها اول مره تطلع بدري غثيثه ذي الاخت ماتبيني اجلس معك

    زينب وهي بعيده وصوتها عالي:انا خلصت يالله تعال بسررررررعه

    عمران بعيد وصوت عااالي:اركبي السياره وانتي سااااااكته

    عمران:اقولك عبور انتي مو زعلانه عقب امس

    عبير:لا مو وزعلانه وانا من النوع الي ازعل بسرعه وانسى بسررعه

    عمران:اموووووت فيك ياحياتي فديتك انا

    ويقطع هالجو الرومانسي الصوت المزعج زينب:عمران وينك ماحلة لك الجلسه الا اليوم طول عمرها في البيت ومو معطيها وجه


    عمران:ولا كلمه وعناد فيك اليوم مافيه روحه للمدرسه يالله انزلي وانقلعي

    زينب جنت وركضت له وبترجي:الا اليوم ماقدر غيبني شهر ولا اليوم تكفى الله يخليك

    عمران:وليه وش معنى اليوم

    زينب ارتبكت:عندي اختبار وعايدته علشاني تكفى ودني والله يفصلوني لو اغيب

    عمران:انا قلت لا يعني لأ

    عبير:طيب علشاني ودها خلها تروح والله مايصير يضيع كل جهدها علشان عنادتك

    عمران بهدؤ وبنظرات بريئه:انا عنيد

    عبيربحركات سلطه:ايه عنيد بس بتوديها اليوم يالله عاد ودها وبلا دلع رجال

    عمران:حاضر يأميرتي

    زينب تناظر وهي مقهوره كيف يفرق بين اخته ووحده غريبه وغاااااااارت بشكل من عبير:الله ياخذها عبيروه الساحره اقنعته

    عبير تضحك وهي مستانسه وترع للكرسي وتنسدح فيه وتلمس اوراق الشجره وتقرا كتب للبيار روفايل (ماذا فعلت في قلبي)



    الكل طلع من البيت في بيت عيسى مابقى الا نوره وهي لابسه عباتها ومتغطيه وهي واقفه عند الدرج(سلم البيت)
    تنتظر قدومه بفارق الصبر
    نزل واحد بخطوات متثاقله رفع راسه وشاف ورجع شافته نوره وهو خايف انها تكون غير نوره

    نوره:عبدالله انزل مافيه احد بالبيت الا انا(شوفوا الجرائه والثقه الي انزرعت بكثير من البنات هاليومين)

    عبدالله:نوره

    نوره:ايه تعال انا ماناديتك الا لاني واثقه فيك

    عبدالله ومنزل راسه:اخبارك نوره ومشكوره على الثقه

    نوره:الحمدلله اخبار امك الا ماقلت لي هي باي مستشفى

    عبدالله:في الشميسي

    نوره:اتمنى انك تقبل مني هالهديه البسيطه

    عبدالله رفع راسه:وش هديته

    نوره:خذ

    عبدالله:فتح الظرف لقى فيه مية الف ريال لا ماقدر اخذه مستحيل

    نوره:والله ان تاخذه واعتبرها لانك انقذتني من باب الامتنان او لانك جارنا المهم خذه

    عبدالله مستحي:شكرا نوره بس ذا اكثر اكثر من إلي احتاجه وفوق الحاجه

    نوره:عادي اعتبرها هديه مو صدقه
    عبدالله:نوره عندي سؤال

    نوره:وشو؟؟

    عبدالله:انتي مخطوبه

    نوره:لا ليش

    عبدالله:متى اكلم اهلك

    نوره:مستحيل يوافقون

    عبدالله:وانتي

    نوره بارتباك:مادري

    عبدالله:تراي ابكلمهم واقنعهم بعد مع السلامه

    نوره:واتمنى ان هذي اخر مره تجي من فوق

    عبدالله بابتسامه:انشالله يااااارب



    زينب طلعت مع افنان
    زينب:وينه

    افنان:شوفيه ذاك هو الي سيارته سوداء وكشخه

    زينب:والله بجد يجنن وسيارته خياليه اخ بس كذا الناس مو الهايلوكس حقتنا المقربعه

    افنان:روحي بس قبل مايجي اخوك

    زينب راحت وصلت عنده

    سالم:ياهلا وغلا بزينب حياتي

    زينب مبسووووووطه :اهلين ياسالم

    سالم:ياحلو اسمي من فمك
    خوذي ذي الهديه الي ابيها تذكرك فيني مدى الحياة

    زينب:من غير هدايا انا راح اتذكرك وهي تاخذ الهديه
    وفجائه احد يمسك بعباتها وحده لابسه قفازات وعباة وتفكها زينب بقوه وتمشي بسرعه وتحاول المشرفه تمسكها وتطيحها زينب
    وتشوف سيارة اخوها وتركبها بسررعه وسالم ينحاش هذي المشرفه كتبت رقم السياره علشان تعرف مين ذي البنت

    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الخميس يوليو 10, 2008 5:42 pm

    مر اسبوعين وعمران في حالة مد وجزر مع عبير عبير تعودت على هالحاله وتحسنت حالت حسام
    وام عبدالله سوو لها عمليه ونجحت وزادت مكالمات نوره وعبدالله وتحولت فضولية نوره الى اعجاب ثم حب



    عبدالله ونوره وش العوائق الي بتصير لهم؟؟؟

    كيف حال عادل اذا عرف ان عبدالله صديقه اخذ بنت عمه الي يموت فيها؟؟

    وش بتسوي المشرفه مع زينب اذا عرفتها؟وكيف بيتصرف عمران مع اخته؟؟؟

    سالم وش بيسوي لزينب؟؟؟

    حسام اذا طلع من المستشفى كيف بيكون استقبال اهله له؟؟؟


    وش نهاية عبير وعمران؟؟؟


    اتمنى الردود الزينه!!!!!!!!!!




    المشرفه للمديره

    المشرفه:والله ماخلي هالبنت اني لاراقابها في الصباح إلى تنزل واشوف مين هي وبعدين ادق على اهلها يربونها

    المديره:هي الي كلمتيني عنها قبل اسبوعين

    المشرفه:ايه بجد بنات مايستحون على وجيههم

    المديره:الله يهديها بس

    المشرفه:تصدقين طيحتني على الارض قدام الله وخلقه

    المديره:ههههههههههههههههه وهذا الي حارك

    المشرفه:وانتي عاجبك الوضع تضحكين




    حسام للدكتور

    حسام:إلى متى يادكتور وانا في هالمستشفى متى اطلع

    الدكتور:كلها كم اسبوع وانشالله تطلع


    حسام:والله مليت مافيه احد يزورني الا امي وتجي نص ساعه وتروح

    الدكتور:واخوك

    حسام:اخوي مره جاني وبعدها ماشفته

    الدكتور:هونها وتهون



    نوره وعبدالله اتفقوا على الزواج وعبدالله قال لامه بتفصيل عن علاقة بنوره واخذوا موعد علشان يروحون لهم

    عبدالله:يالله يمه بسرعه

    ام عبدالله:شو باك مستعجل روق يإمي شوييه

    عبدالله:اووووووف يمه تتوقعين يوافقون لي

    ام عبدالله:وانتا شو ناقصك

    عبدالله:بس ذولي يمه اغنياء يناظرون الناس تحت

    ام عبدالله:خليها على الله وانشالله بيهونها ربك

    عبدالله يتنهد:يـــــارب



    ابو رامي:غريبه وش يبون فينا ذولي

    ام رامي:والله مادري

    رامي:يبه يمكن يبون يخطبون ابتسام

    نوره تسمع وهي سااااااااكته

    ابو رامي:لايخسون والله مانعطيهم بنتنا لو يموتون

    ام رامي:هد اعصابك ترا ماصار شئ

    انقهرت نوره وطلعت فوق وهي معصبه


    عبير كلمت ابوها علشان يوظف عمران في شركته بالقصيم وابو حسام وافق بعد اقناع لان عبير ماتبيه يتعب على راتب ولاشئ قليل

    عمران جاء علشان يبي ينام ويقوم ويروح يبيع في المساء

    عمران:وش فيك كذا تناظرين لي

    عبير:انا عازمتك اليوم للعشاء ابي سهره لي انا وياك من يوم ماتزوجنا ماجلسنا سوا الحالنا

    عمران :خلاص انشالله اجي الساعه عشر ويصير خير(عمران حزن على عبير لأنهم بجد ماعمرهم جلسوا لحالهم

    عبير طلعت وسكرت الباب بهدؤ وهي مستانسه تبي تفرحه بالمفاجئه لان ابو عبير عطاه وظيفه حلوه وراتب زين
    طبعا علشان بنته مو علشان عمران




    زينب وهي في الغرفه الحالها تدق على سالم وهو اللحين إلي راجع للرياض وجالس مع اصدقائه بالشقه

    زينب:الوووووووو

    سالم وهو بجنب اصدقائه ويحط سبيكر وهو يستعرض(كانه مخترع له شئ)ياهلااااااااااا بهالصوت

    زينب برقه ودلع:اخبارك سلومي

    سالم بابتسامة نصر وفوز:الحمدلله يازوزو انتي وينك بجد اشتقت لك

    زينب:وانا اكثر

    سالم:انتي شفتيني بس انا ماشفتك لازم اشوفك

    زينب:ماقدر اخوي يجي بدري والله مايخليني

    سالم:طيب انا عندي فكره اشوفك من غير ماقابلك

    زينب باهتمام:كيف

    سالم:ارسلي لي صورتك بالوسائط

    زينب:لاماقدر اخاف تنتشر واذا شافها اخوي والله ان يذبحني

    سالم بحزن:ليش وانتي ماعندك ثقه فيني

    زينب:الا عندي بس اخاف احد ياخذ جوالك ويشوفها

    سالم:وعد اني اللحين اشوفها وامسحها على طول

    زينب:بس

    سالم:لابس ولاشئ خلاص لاترسلينها اصلا انا البنت الي ماتثق فيني مو محتاج صورها

    زينب:وش فيك زعلت خلاص اللحين ارسلها

    سالم وهو مبتسم:زين وثقتي فيني كذا البنات ولا بلاش

    واصدقائه يسمعون ويضحكون حتى رامي معهم اعدوه عيال اللذين


    زينب صورت وهي حاطه ميك اب ومستشوره شعرها طلع شكلها حلو وارسلت الصوره

    سالم:شوفو ماقلت لكم بترسلها هههههههههههههه كل واحد يفتح البلوتوث بسرررررعه هههههههههههههه

    والكل يضحك وهو فرحان مايدرون(ان يوم ليك ويوم عليك مش كل يوم معاك)




    زاد البرد وعمران يرتجف من البرد
    رجع للبيت وراح للغرفته بيغير ملابسه وهو ناسي الموعد بس جاء عشر ونص كانت الغرفه شموع ولابسه عبير
    اللبس الي عادل جابه لها لونه اسود مرصع بالكريستال والطقم الجذاب وصارت ملكة جماااااااااال لا وتغطي عليهم
    والغرفه دافئه لانها مشغله المدفئه والعطورات التي
    لاتقاوم مون فلور بجد رووووووووووعه والطاوله الي متنوعه من جميع الاكلات الي من يد عبير
    وبصراااااااحه المنظر ينسي الواحد تعبه
    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الخميس يوليو 10, 2008 5:43 pm

    عبير:الناس اذا دخلوا يقولون السلام

    عمران وهو فكره متشتت عيونه إلي ماتشبع من النظر لعبير ولا بطنه إلي مايشبع من النظر للاكل ولا الجوء الرومانسي الشاعري:مبتسم السلام ياحلى زوجه في الدنيا

    عبير:انا جاي على بالي ارقص انا وياك اليوم
    عمران:كيف؟

    عبير:الرقصه الرومانسيه وشغلة الاستيريو على اغنيه رومانسيه هادئه

    عمران:لا طفيه حلوه انتي متكشخه وانا حالتي حاله خليني على الاقل اللبس لبس حلو

    عبير:انت بنظري احلى الناس واحلى من ليوناردو دي كابرويو بعد

    عمران:اصلا هو يتمنى يصير مثلي

    عبير:ههههههههههه احلى ياواثق


    العشاء
    وهم قربوا يخلصون من العشاءعبير:تدري اني زعلانه عليك

    عمران:ليه

    عبير:تاخرت نص ساعه انت قايل تجي الساعه عشر وجيت عشر ونص

    عمران:وانتي ماقصرتي كل دقيقه تدقين على وعلى فكره امممممممممم العشاء يجنن بس ماقالتي لي وش طارئ عليك عشاء وجلسه ومكالمات هاه

    عبير:وش اسوي لان عندي لك مفاجئه تنسيك وش اسمك

    عمران:قوليها بسرعه تراي من زمان مافرحت

    عبير:طيب بكم

    عمران:بريالين

    عبير:للدرجه رخيصه مفاجئتي

    عمران:الي تبين بس وشي

    عبير:كلمت ابوي عنك

    عمران:عن وشو؟؟

    عبير:ابوي وظفك وظيفه راقيه براتب عالي وقريب من هناء ومريحه الوظيفه

    عمران عصب وبصوت عالي خربت اجواء الرومانسيه كلها:ومين قالك اني ابي اتوظف عند ابوك

    عبير بصوت هادئ وهي خايفه:توقعت انك بتفرح

    عمران:افرح على خيبتك قاعده تطلبين من ابوك كاني مقصر في حقك ولا ماعندنا للقمه ناكلها

    عبير:بس انت بتتوظف مو تطر من احد

    عمران:اسمعي انت ماتتصرفين باي شئ الا بشوري زين

    عبير باستفزاز:حلوه بشورك ليش انا مالي راي ماتصرف الاباذنك انا بشر مو حيوان زي مانت تعاملني

    عمران ضربها كف وطاحت على الارض من قوه :ايه حيوانه يالحيوانه يالحقيره

    عبيرراحت للدورة المياه لانها ماتبي تبين لاحد حتى لو خواته قساوته لانها تبيه دايم كبير في عيون الكل
    وهي تبكي بقوه وفكرت انا وش غلطت فيه يارب وش ذنبي وش سويت له كل ماتوقع انه بيفرح مني يزعل زياده هو ليه
    متقلب مزاجه ايه يمكن لانه تعبان جاي من شغله ورايح يودي اخته للمدرسه ويرجعها بجد تعب حرام(حتى وهي بهالحاله
    تدور له عذر مقنع) خلوني اروح له واخليه يكمل اكله واحاول فيه الى يرضى

    عمران بعد تندم على ضربته لها لانه مو متعود يضرب احد رغم عصبيته وتقلب مزاجه(هي وش سوت لي حتى اضربها
    كل ذنبها انها علشان تبي تساعدني مفروض ارفض بهدؤ مو بعصبيه بس كيف اراضيها)

    عبير تجي بعد ماغسلت وجهها والمكياج الي فيه وراحت له بابتسامه ساحره وعمران مستلقي على سريره
    عبير:تبي تنام

    عمران بهدؤ وكانه يتاسف:ايه

    عبير:بس ماكملت اكلك
    عمران وهو مايقدر يتاسف لانه مو متعود كبريائه الزايد:شبعت

    عبير:بس حرام ماكلت شئ

    عمران:شبعت

    عبير:طيب انا اسفه مو قصدي اني ازعلك

    عمران سااااااااكت

    عبير:انا لي معك تقريبا ثلاث اشهر وإلى الان مافهمتك كل ماحاول اقربلك تبعد عني(الكلمه ذي ماذكرتكم بشئ؟؟حلم عبير)

    عمران:بس انتي غلطتي

    عبير:قلي بوشو غلطت؟؟؟ بس ابي نتفاهم لو مره بهدؤ

    عمران:انك طريتي من ابوك وظيفه

    عبير:كيف اطر(يعني اتشحت) ابوي يوظف عالم ولا يوظف زوج بنته عادي انا ماشفت شئ غلط انت راح تتوظف
    وتاخذ مقابلها اتعابك وراتبك وبعدين مقر وظيفة ابوي في الرياض وانت بتشتغل هنا بعيد عن اهلي

    عمران:وحسام
    عبير:الله يشفيه إلى الان بمستشفى الامل

    عمران بقلبه احسن انشالله مايطلع:بس اذا طلع وش اسوي

    عبير:مستحيل يتوظف هنا انت بتكون مستقل بدال وظيفتك بالبقاله تعب وارهاق وصباح ومساء
    رح في الشركه الى ابوي مخصص لك وظيفه راقيه تليق فيك

    عمران كانه اقتنع من كلام عبير:اشوف

    عبير:لاتفكر انت رح بكره وشف الوظيفه واذا ناسبتك خلاص واذا ماناسبت كيفها

    عمران سرحان يفكر ايووالله على الاقل افتك من الشغل بالبقاله الصغيره إلي افرح اذا احد شرا شئ يريال وتعب وهدت حيل وش بيضرني
    وعلى قولة عبير انا بشتغل بمجهودي مو اطر منهم



    نوره زعلانه على ابوها وامها لانهم رفضوه واهانوه

    ابو رامي:مابقى الا واحد مانعرف ابوه مين ياخذ بنتي

    ام رامي:ايو والله هذا الناقص

    نوره انفجرت من تعليقات اهلها:بس يبه انت ماشاورتني

    ابو رامي وقف من الفجئه:وانتي وش رايك

    نوره:انا موافقه لاني انا الي بعيش معه مو انتوا

    ابو رامي يمسك اعصابه لان بنته مو ناقصه ولها معامله خاصه عقب انهيارها

    ابو رامي:بس كيف انتي تعرفينه

    نوره:يبه تكفى وافق انا ابيه

    رامي:صحيح قليلة ادب يقلدها انا ابيه

    ام رامي:بس ذولي فقراء والله مايجيبون قيمة فستان لك

    نوره بدموع وتوسل:الله يخليكم انا مابي الا هو

    رامي:بس عادل يبيك هو قال لي

    نوره:بس انا مابي الا عبدالله (وتطلع فوق بسرعه وهي تبكي)

    ابتسام تناظر وهي متفاجئه وش الي يربط نوره في عبدالله وبذات انها تمت تناظر له ذاك اليوم وهي رايحه للملاهي مستغررربه وتشتت فكرها



    ام عبدالله:شفت كيف هزئونا

    عبدالله:امسحيها بوجهي يمه خلاص هذي اخر اهانه لك

    ام عبدالله:بس باين البنت طيبه وحبوبه وقمر

    عبدالله:وهذا الي مجنني يمه




    نوره تروح للسريرها وتبكي تدق على جواله

    نوره وهي تبكي:الووووو

    عبدالله:لاتبكين نوره

    نوره بصوت متقطع:اسفه على الاهانات الي صارت علشاني

    عبدالله:شوفي ماراح اخذ الا انتي لو اسوي زي الهنود واخطفك




    في الدور السفلي ابتسام ورامي جالسين لحالهم
    رامي:ابتسام اقولك

    ابتسام وهي سرحانه في نوره:قل

    رامي:شفتي البنت الي كلمتيني عنها

    ابتسام فرحت:بدريه

    رامي:خلاص اخطبيها قولي لاهلي واتفقي معهم

    ابتسام طارت فرح وسلمت على اخوها وقالت لاهلها وهي مستااااااانسه

    رامي يفكر يالله شسوي مالي إلا اطرد عبير من تفكيري كل إلي بعمري تزوجوا وجابوا عيال بعد وانا ليه ماشوف حياتي مسوي نفسي عاشق مالت على


    في الصباح الساعه 6.45 صباحا
    عمران اخذ زينب وراحوا للمدرسه الاداريه كانت واقفه كالعاده بس هالمره جت بدري وشافتهم وطارت فرح الاداريه

    ترقبت البنت إلى دخلت ومسكتها
    المشرفه:اسمك
    زينب:زينب بس ليه؟
    المشرفه:ليه متاخره
    زينب:الساعه ماوصلت 7 ماتاخرت
    المشرفه:جايه مع مين
    زينب:مع اخوي
    المشرفه:عطيني رقم بيتكم
    زينب:ماعندنا تلفون
    انقهرت المشرفه/:ولا جوال ولا شئ
    زينب:إلا عندي خوذي رقمي
    المشرفه:لا رقم ولي امرك
    زينب:طيب ليه؟؟
    المشرفه:اوووووف هو تحقيق كل البنات اخذنا ارقام ولي امرهم(وهي تكذب
    زينب:ايه خلاص خوذي ××××××××××
    المشرفه:خلاص روحي صفك
    زينب راحت
    والمشرفه طاااااايره فرحه لانها اخذت الرقم
    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الخميس يوليو 10, 2008 5:45 pm

    وزينب غريبه هذي أول مره يسوونها والله غريب ماعلي منها خلني اروح فصلي أحسن لي



    وش بيصير لزينب؟؟؟يمكن تموت بيد اخوها....

    نوره وش بيصير لها هي وعبدالله؟؟؟يناحشون يمكن لان فيه ذا الزمن كل شئ يصير.....

    عمران يقبل الوظيفه؟؟؟؟ولا ماراح تعجبه ولا طرار ويتشرط

    عبير بتتحمل حركات زوجها عمران ولا لا؟؟؟؟؟

    حسام كيف استقبال اهله؟؟

    كيف بتكون حياة رامي؟؟؟

    نشوف باقي الاحداث في الاجزاء الباقيه الاخيره



    التكمله

    عمران تقدم للوظيفه واستقبلوه احلى استقبال ووظفوه وظيفه راقيه ومميزه ولا كان يحلم فيها وعطوه راتب مقدم
    وفرحة عمران كانت كبيره في هالشغله والكل عرف انه متزوج بنت صاحب الشركه وزادوا احترام وخوف منه

    المدير :طال عمرك انت تختار الي تبي ولاتفكر باي شئ واي حاجه محتاجها بس عطني الوو

    عمران استغرب من المدير المرتبك قدامه:لا شكرا بس متى يبدا شغلي

    المدير:طال عمرك تقدر من اللحين(طال عمرك كنايه عن عظمه الي قدامه)

    عمران راح واستلم شغلته والشغل مريح وراتبه عالي




    نوره جالسه في الغرفه ومضربه عن الاكل والشرب علشان يوافقون اهلها انهم يزوجونها عبدالله

    العايله جالسين على الغداء
    ابو رامي:الى متى عنادة نوره
    ام رامي:لازم نداريها مانوقف في وجهها علشان ماترجع لها الصدمه مره ثانيه

    رامي:يعني نوافق لها؟؟

    ام رامي:وليه لا شوفو عبير تزوجت واحد افقر من هذا ذاك بيته معزول عن العالم وبعدين لاتنسون ان هذا ابوه صاحب اكبر
    المؤسسات في الرياض

    رامي اول ماسمع طاري عبير وقفت اللقمه بفمه:عطيني مويا يابتسام

    ابتسام لاحظت اخوها:طيب خذ

    ابو رامي:والله لو على جنازتي ماتتزوجه

    صراااااااااااااااااااااااااااااااااااخ من فوق راسي اخخخخ ياراسي اخ رااااااااااسي ابوووووووووووووت

    الاهل كلهم قاموا وعلى طول راحو لفوق شافوا نوره تصارخ وتجلس وتقوم وهي منهاره وشكله مرررررررررعب

    ابتسام:كذا صار لها بالملاهي

    ابو رامي يهديها :وش فيك وش صارلك

    نوره كل ما يزيد صراخها باعلى صوت ويزيد مسكها لراسها وتجر شعرها من الالام

    راحوا للمستشفى وبعد انتظار ساعتين والاهل قلقين عليها

    الدكتور:من متى عندها الانهيار

    ابو رامي:من سنتين ونص او ثلاث

    الدكتور:ودايم ينعاد عليها هذا الانهيار

    ابو رامي:مادري هاه يام رامي دايم يجيها

    ام رامي:والله اني حتى انا مادري

    الدكتور يناظر بتعجب وكانه مو مصدق الي يشوفه وتقطع حبل افكاره الصوت المرتبك الناعم الخائف ايه دايم يجيها الانهيار

    الدكتور:مو معقول ابوها وامها وماتدرون شئ مؤسف بحق وحقيقه من عذر البنت وهي يصيبها الانهيارات المتعدده الي تحولت
    إلى صداع الشقيقه والان تدرون وش فيها للاسف سكت الدكتور ويهز راسه بالاسف

    ابو رامي:وش فيها قل

    ام رامي:بسررررعه وش فيها

    ابتسام ماقدرت اعضامها تشيلها وجلست لانها حاسه ان اختها فيها شئ وهي خاااااااايفه

    الدكتور:فقدان بالذاكره

    رامي:وشو

    الدكتور:فـقــدان بالذاكره

    الكل ماتحمل المصيبه واكثر وحده هي ابتسام

    ابتسام لاااااااا كيف يصير لها هالمرض لااااااااااااااااا

    عرفت المشرفه رقم عمران

    المشرفه:الوووو

    عمران:اهلين مين؟؟

    المشرفه:السلام عليكم

    عمران:وعليكم السلام

    المشرفه:معاك مشرفه الثانويه الي تدرس فيها اختك زينب

    عمران بخوف:ايه وش فيه

    المشرفه:للاسف اقولك ان اختك في يوم الاحد وبتاريخ----

    عمران:بسرعه خلصيني وش فيه

    المشرفه:اختك تكلم رجال وهي طالعه من المدرسه واخذت هديه منه وسمعتها تتكلم معه وهو يتغزل فيها

    عمران وعنده مسؤلين كبار وناسي عمره:انتي كذااااابه

    المشرفه:اذا مو مصدق كيفك اللهم اني بلغت اللهم فأشهد مع السلامه

    عمران انجن ثارت ثائرته وهو في مكانه لكنه عرف يسيطر على روحه وهو يشوف المسؤلين




    رامي:يااااااارب وش هالمصايب الي تتحاذف على وحده ورا الثانيه بالبدايه زواج الي اموت فيها ومرض اختي لا مستحيل

    وابتسام حالها اردى من حال اخوها يارب انت اخذت تؤامي لاتاخذ اختي يارب ورجع لها ذاكرتها ياااااارب



    عمران راح للمدرسه من الساعه11 ونص قبل الخروج بساعه ومنجن مو معقول كيف تعرفت عليهم عن طريق صديقاتها
    يمكن بس كيف تتواصل معهم عن طريق الجوال الله ياخذك ياعبير انتي وهديتك الي بليتينا فيها

    حان الخروج طلعوا الطالبات الساعه 12 ونص وهو يحسب انهم يطلعون الساعه وحده على كلام زينب طلعت وهذا اثبت صحة
    كلام المشرفه زينب على طول طلعت لان صديقاتها غايبات وهي طفشانه لانه ماكلمها من 3 ايام الي هو سالم

    شافت سيارة اخوها فرحت

    زينب:السلااااااااااااااام بجد مشكور انك جيت بدري

    عمران ساااااااااكت الى وصل للبيت

    نزلت زينب وراحت للغرفتها بعد ماشافت اخوها متقلب المزاج محمر وجهه من العصبيه
    وراح وراها عمران للغرفتها


    عبير وفوزيه في المطبخ يسوون الغداء
    عبير:شكلهم جوو

    فوزيه:اغرفه

    عبير:لا انتظري الى يغيرون ويخلصون



    عمران:قولي لي بالطيبه احسن من الغصب

    زينب بارتباك:وش اقولك

    عمران:مــيـن تكلمين

    زينب بارتباك وخوف ورعب:اكلم انا اكلم ايه اكلم صديقاتي

    يمسك شعرها بقوه ويضربها على الجدار حتى سال الدم من راسهها

    عبير وابتسام سمعوا صوت عمران العاااااااااالي وصراخ زينب وركضوا للغرفة زينب شافوها غرقانه في الدم

    عمران وهو واصل للاتش من العصبيه:اعترفي

    زينب وهي تتكلم بصعوبه من الضرب:ايه اكلم واحد اسمه سالم بس ما ما ماطلعت معه

    عبير تروح للعمران وهي تفرق يده من شعرها:حرام عليك ذبحت اختك فك شعرها

    فك شعرها وعطى عبير كف باقوى ماعنده

    زينب تناظر عمران وهي تبكي وتبي تبرر نفسها:ايه هي السبب انتي السبب لو ماجبتي لي الجوال كان ماعرفت سالم

    زاد غضب عمران وحط الحره كلها بعبير وبدا بالضرب فيها من غير رحمه ولا شفقه شكل عبير يحزن وهو يضربها
    كانها هي الي اخطت... وفوزيه تحاول تفكه وصار مثل المجنون يضرب كل الي حوله بس بزياده عبير يضربها من غير تركيز
    عبير تمت طايحه في مكانها والدم مغطي وجهها وراسها وزينب بعد نفس الشئ(كيف لو عرف انها مرسله صورتها)بيذبحها

    فوزيه تبكي لحال اختها ومرت اخوها

    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الخميس يوليو 10, 2008 5:49 pm

    عادل:يمه ووووووووووووين الغداء ماصار ذا غداء ابمووووت

    ام حسام:ووووووجع بسك اكل وبعدين اذا تبي شئ قل ليعقوب مو تقول لي


    عادل ياكل في الصاله لحاله وهو مشتااااااق بالمرره لعبير وحسام يالله انا من زمان عن حسام تقريبا لي شهر وشوي
    انا لازم اروح له اليوم


    عادل راكب سيارته شغل اغنية عبدالله رويشد الخيانه وتذكر عبير لانها تحب عبدالله رويشد كثير

    انا لازم اكلمها دق عليها

    والغرفه هادئه من جميع الاصوات ماعدا شخير عمران ويدق جوال عبير انا مين عندي بعدك ازعجه الصوت لكنه ماقام
    ودق مره ثانيه قام عمران وشاف الرقم اخوي الغالي

    عرف انه عادل ورمى الجوال وطلع لقى فوزيه عند عبير الملطخه بالدم وزينب قايمه وخف الالام الضرب لكن المسكينه
    النعومه الي ماتتحمل وضاربها ضرب فوق طاقتها
    ناظر لهم زينب نزلت راسها وراحت وفوزيه :شيل زوجتك ودها للمستشفى تراها ماصحت من ضربك لها

    عمران وهي كاسره خاااطره بالحيل بس مايبي يبين:طيب مارشيتي مويا عليها

    فوزيه:الا بس ماصحت

    عبير بصوت هادئ وبانين متقطع ويقطع القلب:لا مابي المستشفى خلاص قوميني يافوز ووديني غرفتي

    تحاول فوزيه وهي سانده يدها عليها وتحاول وطاحت فوزيه لان فوزيه نحيفه وماتقدر
    عمران:اتركيها انا ابشيلها

    عبير:لا انت مابيك

    عمران شالها وودها لمغسله وحاول يغسل فمها المجروح لكن صرختها من الالام خلته يوقف
    عبير وهي تشوف وجهها في المرايه المتشوهه من الالام وعينها الزرقاء من الضرب والا الصداع الي تحس فيه من البكاء
    عبير:وش تبي فيني مو كافي الي سويته لي من غير ذنب حرام عليك اي غلط يصير يكون السبب انا حرام وهي تبكي حرام

    عمران حزن عليها:ماكان قصدي والله انا صرت مثل المجنون يوم عرفت انها تكلم شباب انتي اذا بمكاني وش بتسوين

    عبير:ابضرب الي مالهم ذنب

    عمران حس بطعنه بقلبه من هالكلمه اخذها وودها للسرير حتى تنام فيه راح واخذ الغداء من فوزيه وحاول يوكلها

    عبير:لا مابي

    عمران:انا جوعان ومابي اكل الا اذا اكلتي

    عبير:اباكل بس توعدني انك ماتضربني

    عمران:وعد

    عبير اكلت وابتسمت:تصدق اول واحد ضربني حسام لاني رفضت اتزوجك واخر واحد قبلك بعد حسام لاني رفضت اني
    اتركك

    عمران نزلت دمعه منه وباس على راسها:انا ماستاهلك ياعبير والله ماستاهلك





    الدكتور
    حسام:اخبارك ياعادل وشلونك اخبار ابوي
    عادل:والله الكل بخير وماتصدق البيت فاااضي بدونك

    -حسام:تصدق بكره ابطلع من هالمستشفى بكره

    عادل:الحمدلله ان ربي عافاك من هالمخدرات الي بليت نفسك فيه
    حسام:ياشينك اذا بتنصح تراي ماقبل النصيحه من البزران
    عادل:افا وش فيك قلبت على
    حسام يضحك مبسوط:ههههههههههههههههههههههههه
    عادل:انشالله دوم مو يوم ياخوي
    حسام:تراي امزح معك مو تصدق كلامي
    عادل:ادري هالمستشفى رباك
    حسام:وانت الصادق هالسجن رباني
    عادل:الحمدلله
    حسام:تتوقع لو اجي لابوي بكره بيرضى على
    عادل:حاول كم مره وشف اكيد بالبدايه بيرفض وبعدين اذا شافك استقمت بيرضى عليك
    حسام يتنهد:اخ بس اعرف ابوي عنيد واكثر شئ يهمه هو كلام الناس
    في المستشفى
    الدكتور:لازم البنت اذا تبون ترجع لها الذاكره ودوها للاماكن الي تحبها وعطوها كل شئ تتمناه قبل الحادثه زين
    ابو رامي:طيب اقدر اشوفها اللحين
    الدكتور:طبعا تقدر لازم تشوف الي تعرفهم حتى ترجع لها الذاكره
    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الخميس يوليو 10, 2008 5:57 pm

    ابو رامي وام رامي وابتسام دخلوا عند نوره الي جالسه على السرير وتناظر مكان وهي منسجمه فيه وتناظر له بتركيز وماتعرف أي واحد من اهلها

    ابتسام خلاص ميته بكاء وهي تشوف حال اختها كذا

    ابو رامي:انا السبب لو حققت لها اخر امنيه كان ماصار لها الي صار

    ام رامي:انا امها ولا اهتميت لحالها اهملتها اه اه وهي تبكي

    ابتسام تمسك كتف نوره وتهزه نوره نوره عرفتيني انا اختك ابتسام شوفيني

    نوره تناظر بنظرات تعجبيه!!!شعور صعب اذا بنت ماتعرف اهلها شعور مرعب

    حاولوا فيها لكن من دون جدوى

    وهم في البيت ولكل سرحان يفكر وتفكيرهم كلهم واحد هي نوره

    ابتسام:يبه انت شف ولد جارنا اذا الى الان يبيها خلاص نتم الزواج

    ام رامي:بجد انتي مو صاحيه
    ابو رامي:ايوالله مو صاحيه كيف بيوافق والبنت صارت .......(سكت ماكمل)
    ابتسام:انت يبه شف وماراح نخسر شئ الدكتور يقول سوو كل الي نفسها فيه
    ام رامي اقتعت:ايو والله خلنا نحقق امنيتها الاخيره يمكن ترجع لها الذاكره
    ابو رامي وكانه اقتنع:اشوف


    تلفون نوره دق لكن لامجيب المكلمات التي لم يرد عليها53 مكالمه

    عبدالله جن وش فيها نوره لايكون سوو فيها شئ





    حسام طلع من المستشفى بعد قضاء شهرين فيه وطلع يالله يازين الهواء والشمس والناس اشتقت للعالم اخ بس
    لو بيدي كان فجرت هالمستشفى هههههههههههه بجد انا ناكر معروف عقب ماعالجوني ابفجره ههههههههههه
    (حسام استخف يكلم روحه) بجد حرررررررريه اموت في الحريه انا


    حسام اللحين بروح للشركه ابفاجئ ابوي بس عسى مايهزئني قدام الموظفين

    راح للشركه والكل يضحك في ووجهه ويتكلم من وراه دخل مكتب ابوه
    ابو حسام وهو لابس النظاره ومنهمك يقرا المعاملات رفع راسه للي داخل من غير اذن؟؟
    شاف حسام
    ابوحسام بعصبيه:وش تبي؟؟ تبي تكمل الناقص
    حسام:يبه انا الحمدلله اتعالجت واللحين عافي متعافى
    ابوحسام بحزم:اطلع برا برا
    حسام:يبه الله يسامح عباده على الغلط ليش ماتسامح ولدك اذا غلط ليه يبه سامحني تكفى
    ابوحسام:بتطلع ولا انادي السيكورتي يجرجرك من اذنك
    حسام:يبه بطلع بس ابرجع وكل غرضي ونيتي هي رضاك
    طلع حسام ومايدري وين يروح ايه مالي اروح الا للبيت ابوي طردني من الشركه مو من البيت
    راح للبيت امه استقبلته بترحيب وسلام حار

    في وقت المغرب/////
    عبدالله شاف عبدالرحمن اخو نوره في الشارع لانه غايب
    عبدالله:اخبارك دحومي
    عبدالرحمن:انا طيب
    عبدالله:وش فيكم اليوم(يبي يجره بالكلام علشان يعرف وش فيه)
    عبدالرحمن:انا غايب لان مافيه احد يوديني والسواق امي راحت معه للمستشفى
    عبدالله:ليه وش فيه بالمستشفى
    عبدالرحمن:نوره تعبانه
    عبدالله مشى وراح عنه من غير تفكير
    عبدالرحمن وش فيه هذا بجد مجنون
    عبدالله الي خايف منه صار اخ بس وش اسوي اللحين اوووف مسكينه حبيتي نوره شكل السبب هو انا


    عمران صار موظف كبير ومهم في الشغل لانه اثبت جدارته وللواسطه دور بعد
    وصار مايكلم زينب ابد وقطعها عن المدرسه الى الابد وكسر جوالها بس عقب وش ايه زين وصلت الى هنا بس وش بيسوي
    عمران اذا شاف الصور الله العالم
    عمران صارت له شله من الوظفين في الشغل وكل يوم يسهرون الى الساعه 2 الليل بس مايتاخر عن عمله لانه شاف العز من ذا العمل احتراااام
    ورااااااحه وراتب عالي

    عمران وهو داخل للبيت:السلام
    الكل:وعليكم السلام الا زينب طلعت وراحت لغرفتها الكل متكبر في هالبيت مايعرفون يتاسفون ناس فيها تخلف
    عبيروهي قايمه:ابروح اجيب لك الغداء

    فوزيه:اخبار شغلك ياخوي

    عمران:الحمدلله ماشي

    كالعاده تغدى وراح ينام ويداوم في العصر ويروح مع اصدقائه الى وحده او ثنتين في نص الليل وعبير حست بملل من حالته

    عبير مانسجمت كثير مع فوزيه لانها ماتتكلم كثير ومو راعية مكياج وسوالف الفساتين ومو ستايل
    عبير راحت لزينب:اغرف لك غداء
    زينب:اووووف مابي شئ اطلعي برا وصكي الباب
    عبير تطلع اوووف مافي احترام ابد انا ناويه ارفع الرايه البيضاء لكنها هي الله يهديها بس

    عادل وابو حسام وصلوا للبيت

    وحسام جالس يتغدى لانه ميت جووع

    عادل:حسام هنا ياهلاااااااا فيك ياخوي اخبارك ويسلم عليه بحراره مع انه امس شافه الا انهم اشتاقوا لبعض

    ابوحسام:من غير مأسمع ولا كلمه اطلع برا ولا اشوفك بذا البيت

    حسام نزل راسه وطلع
    ام حسام:حرام عليك خلاص الولد تاب (ولحقت ولدها وعطته رقم حسابها في البنك ياخذ الي يبي منه

    عادل:ييبه مايصير والله حرام عليك البيت ذا يضيع واحد ورا الثاني الاولى عبير وبعدها حسام والجاي انا

    حسام مايدري وين يروح لان الابواب كلها مسكره بوجهه مافكر الا باخته عبير يروح لها بالقصيم


    حسام جلس يومين بشقه مفروشه وبعدها سافر للقصيم بيروح لعبير لانه مشتاق لها


    ياترى وش بيصير بين حسام وعمران وعبير وكيف اخته وصديقه بيستقبلونه؟؟؟

    كيف بتكون ردة فعل عبدالله اذا عرف ان نوره فاقده الذاكره؟؟

    ووووش بيصير لعبير من احداث مشوقه؟؟؟

    تتوقعون ترجع الذاكره لنوره؟؟

    اذا عرضوا اهل نوره لعبدالله الزواج بيوافق ولا ام الجحده يعني بيطنش زي باقي الرجال؟؟

    ابوحسام يسامح حسام ولا يتبرا منه؟؟

    اذا انتشرت صور زينب وش بيسوي عمران؟؟؟

    التكمله

    حسام وصل لمطار بريده وبيروح لعبير لانه بيجلس عندها كم يوم لانه مشتاق لها
    في العصر
    عبير وهي برا جالسه على الكرسي الخشبي
    دموعها تنزل وهي حزينه طفشانه الحالها ومن اول ماتزوجت عمران ماطلعها ولا مره وهي متزوجه من ست اشهر ولا شهر عسل ولاغيره
    وهي مشتاقه لأهلها واخوانها والاسواق لانها راعيه اسواق ومطاعم مو جلسة بيت ومن زمان ماغيرت لوكها ولاصبغت
    وسوت حركات البنات إلي تعطيهم الطاقه ويحسون بالوناسه لان التغيير اهم شئ عند البنات

    عمران جاء لها:وش فيك عبير محزنه وحالتك حاله
    عبير بحزن:احس بملل وضيقة خلق انا مليت من الجلسه في البيت
    عمران بتمهزئ:ووين بالله عليك تبيني اوديك
    عبير:ودني لاي مكان احس بخنقه والله مليت من يوم ماتزوجتني ماطلعتني ولامره
    عمران:شوفي فوزيه وزينب مثلك مانتي احسن منهم
    عبير قامت معصبيه:زينب تشوف صديقاتها قبل بالمدرسه وتشوف ناس وفوزيه لاتقارني فيها
    عمران:والله اشوف صارلك موال جديد وليش ماقارنك في خواتي الاخت مو قد المقام
    عبير ودموعها تنزل وبرجاء:خواتك مو مثلي هم متعودين على جلسة البيت انا مايمر يومين الا اطلع في بيت اهلي
    عمران:هذا ببيت اهلك مو هنا تعودي على الجلسه انا ماحب البنات الكثيرررره مشاويرهم
    عبير:حرام عليك خذني لاي مكان ابي اروح لخوالي اشتقت لهم
    عمران:انا متواعد انا وخوياي(اصدقائي)
    عبير:طيب عطني يوم اكلمك فيه
    عمران:بأي موضوع؟؟
    عبير بملل:بموضوع الطلعه ابي اشم هواء لاني مليييييت
    عمران:شوفي انشالله بكره اتمشى انا وياك في ذيك الجبال جبال قرية قطن
    عبير:وشو قطن ؟؟
    عمران:اسم القريه فيها جبال كبيره ذيك تشوفينها بكره اوديك لها انشالله استاذن من العمل ونروح الصبح انا وانتي وخواتي

    عمران راح وعبير انقهرت يوم عرفت ان خواته بيروحون لان بذات زينب تدور الحبوب على الدروب(يعني مشكلجيه)
    وهي ماتبيها
    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الخميس يوليو 10, 2008 6:00 pm

    بعد صلاة العشاء طلع من المسجد ابو رامي وكان عبدالله يمشي قدامه وهو متحطم ومحزن كثير على حال نوره الي
    مايدري وش فيها ابو رامي ينادي:عبدالله
    عبدالله التفت بسرعه وكانه يبي يشوف ضالته الي ضايعه عنه من زمان شاف ابو نوره يناديه جاء له:هلا بغيتني
    (لانه سلم عليه قبل الصلاه بس ابو رامي ماقال شئ بوقتها لأنه كان ممتردد)
    ابو رامي:ايه اقولك نوره الي خطبتها مني قبل كم يوم ذكرتها هاه(وكانه ابو رامي مايدري شيقول من الصدمه الي حلت فيه)
    عبدالله:وكيف تبيني انساها اكيد اتذكرها بس وش فيها
    ابو رامي:كانت موافقه عليك وحنا رافضين وزعلت واضربت عن الاكل يومين وبعدين صار لها انهيار وصراخ وديناها للمستشفى
    قالوا انها فقدت الذاكره
    عبدالله وكانه مو مصدق:لالاااااااااااااااااااوانا السبب صح
    ابو رامي:لا اهمالي هو السبب انت اذا الى الان شاريها نملك عليها وتاخذها واذا ماتبيها اعطيك ثروتي كلها بس حاول ان
    تتخفف عنها يمكن ترجع لها الذاكره بسببك
    عبدالله:كيف مابيها انا الى الان شاريها خلاص طيب اقدر ازورها هي بالبيت ولا بالمستشفى
    ابو رامي:في المستشفى وتقدر تزورها بعد مانملك عليها
    عبدالله:طيب خلاص اللحين املك تكفى ياعمي
    ابو رامي:صار نملك اللحين



    في بيت ابو حسام
    ابو حسام:ابسافر لمصر اذا تبون تسافرون معي انا ماعندي مانع لان هالمره شغلي بسيط
    ام حسام:ياعمري ياعبير تموت في مصر لو انها معنا كان رحت معك
    عادل:طيب عادي يمه نقول لها واذا بتروح رحنا كلنا
    ام حسام:خلاص نقولها قبل مانسافر بيومين اذا تاكدنا من هالروحه
    عادل:بس يبه متى السفر
    ابو حسام:الاسبوع الجاي
    ام حسام:شفت اخر اخبار نوره واعلى عليها المسيكينه
    عادل فز واستحى يقول وش فيها
    ابو حسام:ايه عرفت الله يكون في عونها وفي عون اهلها
    عادل احترق:طيب وش فيها تراكم خوفتوني
    ام حسام:وانت وش دخلك
    عادل:مو بنت عمي وو و
    ابو حسام:ههههههههه لايكون تحبها تراها ماهي من نصيبك
    عادل جن:طيب وش فيها انا مو فاهم شئ
    ام حسام:ياطويل العمر بنت عمك فقدت الذاكره تدري ليه لان اهلها رفضوا اللي تقدم لها
    عادل:فاقده الذاكره كيف وليه ومين الي خطبها


    حسام استاجر له سياره ووصل بيت عبير وعمران وكانت عبير طفشاااااااااانه بششكل ومشتاقه للناس والعالم
    طق الباب والكل استغرب لان ماهي من عوايد احد انه يجون لهالبيت الا زملاء عمران كل خميس وجمعه

    عمران فتح الباب وشاف الفاجعه حسام مو معقول وتغيرت هيئته من مدمن الى انسان عادي
    عمران بغضب:حسام وش جايبك ووش الي ذكرك فينا
    حسام:السلام عليك
    عمران:ووووووووش تبي
    حسام:ابسلم على اختي عبير
    عمران بصوت عالي:عـبـيــر عـبـيــر
    عبير:نعم مين تشوف حسام تستانس حسام!! وبعد عناق بين اخوان مشتاقين لبعض
    عمران بنظرة استحقار:اسمع يالمدمن تراي ماراح اسوي زيك واطردك على طول لك مع اختك نص ساعه وبعدها تنقلع
    بالي مايحفضك
    عبير بعصبيه:حــسـام احترم اخوي
    عمران:اها المدمن وتفتخرين فيه انه اخوك كذا حياتكم يالاغنياء
    حسام:على كل انا ماراح اطول بالبيت بس انا جيت ابسلم على اختي و (يناظر اخته ويشوف عيونها المورمه من الضرب والعنف
    ويشوف جرح بفمها)حسام فتح فمه مو مصدق مين الي سوى كذا فيك ياعبير ويناظر عمران
    اياالخسيس تحط قوتك على حرمه بجد نذل
    عمران طلع وبصوت بعيد عالي:ترا بقى من الوقت ثلث ساعه يالــمدمـن (طبعا انحاش الخواف)
    حسام:عمران صح
    عبير:تناظر فوق وتحت مو مهم اخبارك الحمدلله على سلامتك والله طالع قمر مو زي اول اعوذ بالله
    حسام بنظرات حزن لاخته وتعاطف معها:عبير لاتسكتين له
    عبير بابتسامه مليئه بالحياه:ولا يهمك ابكسر راسه
    حسام: هههههههه ماتخلين هبالك
    عبير باسف:معليش على كلامه امسحها بوجهي
    حسام:عادي لعيونك تكرم مدينه يالغاليه
    عبير:تسلم ياخوي اخبار ابوي عسى رضى عليك
    حسام:لا للاسف وكل مره يزيد اصرار وعناده
    عبير:حاول فيه بكل الطرق وصدقني ماراح يخليك وبيرضى عليك مهما كان هذا ابوك وماراح يتخلى عنك


    عادل عرف السالفه جن انهبل لا كيف الي احبها تصير مجنونه وفاقده ذاكره لا مستحيل لا وبعد تنجن علشان عبدالله صديقي
    ولد جارهم اكيد هي تعرفه ومتصادقه معه بس كيف؟؟خابرها تخاف من الرجال وماتثق باحد يالله بنات اليوم كل شئ يصير منهم
    وطوول اليوم مقهور ومنشل تفكيره والاسئله كيف وليه ووش السبب؟؟؟؟ معقول تنتهي قصة حبنا قبل ماتبدا اخ اخ بس
    والله ماتستاهليني يانوره اي كل البنات كذا عبير كانت تحب رامي وبعد ماعلقته فيها غيرت رأيها وحبت واحد ثاني
    كأن البنات يتلذذون في تعذيب الواحد عادل كرهه حاله وكرهه كل البنات بسبة نوره

    عبير تقوم:ابسوي لك قهوه
    عمران بوقاحه يناظر ساعته الي في يده ويرفع حاجب:انتهى الوقت
    عبير:عمران هذا ضيف عندك ولا نسيت العادات والتقاليد
    عمران:لاطبعا مانسيتها بس الضيوف مو المدمنين
    حسام بقهر وبعصبيه:ارتاح الله لايريحك ويوريك في خواتك انشالله انا رايح بس شف الي تسويه باختي بيصر اشد لخواتك
    وترا دعوة المظلوم مستجابه
    عمران سكت وتذكر سالفة زينب وكانه طعنه في قلبه وجدد جروحه وعذابه هالكلمه ((بس تذكر))ان السبب هي عبير وانجن
    عمران:اقولك برا قاعد تدعي مثل العجايز برا يالمدمن
    عبير تبكي من القهر وبجد قلبها ينزف منه دم كل ماعاير اخوها بالمدمن واهان كرامته ورجولته
    طلع حسام وركضت وراه عبير وودعته بدموع وبحراره وباسف وعناق تركهها حسام وهي ماتبيه يبعد كانها تبيه يجلس عندها ولا ياخذها معه
    حست بامان يوم شافته وحست بالغربه وهو يودعها وبسيارته رايح
    تترقب تترقب الى اختفت السياره وصاحبها
    وتمسح دموعها ويزيد نحيب البكاء وشهيمه وتجلس على الارض وهي تبكي وتمسك الرمال بيدها كانها تشكي لها تقوم وتروح


    عبير رجعت لعمران وهي تبكي ونص كلامها مقطع من شهقات البكاء:عجبك كذا طلع
    عمران ببرود:احسن بالي مايرده انشالله
    عبير بحقد وببكاء:بحياتي ماكرهت احد قد ماكرهتك اليوم
    عمران:وعمرك ماحبيتيني اصلا انا مو محتاج لحبك
    عبير:انا احترمت خواتك مو حبا فيهن بس احتراما لك
    عمران:وغصبن عليك تحترمينهم هذا واجبك
    عبير:وواجبك انت تطرد اخواني وتناديه بالمدمن
    عمران:انا ماكذبت وبعدين انا ضيفته نص ساعه مو زيه طردني على طول
    عبير:ومتى تحسب للوقت اصدقائك يجلسون الى اخر الليل واضيفهم انا واسوي لهم العشاء لحالي مع اني مو متعوده الا اني
    ماتضجرت علشان مابين لك ان ناقصني شئ بس انت ماتستاهل الي يداريك
    عمران بعصبيه بيمد يده يضربها وتوقفت يده فجئه لانه تذكر الوعد
    عبير بابتسامة استهزاء:اضرب ترا تبلدت احاسيسي ماصار ضربك ياثر فيني اضرب ياشجاع
    عمران وهو رايح ومعصب:خلني اروح مو ارتكب فيك جريمه


    صارت ملكة عبدالله ونوره من دون حفل ولا رقص ولا اغاني بالعكس في جو يغلبه الحزن
    عبدالله اول ماكتب عليها الكتاب طلب من ابو رامي انه يشوفها وابو رامي قال رح لها باي وقت تبي
    وخذها انت للبيت لكن ابتسام وعبدالله رفضوا لانهم يبون لها زواج قبل يعني حفله


    عبدالله راح للمستشفى وياليته ماراح شاف نوره ووجهها الذبلان من المرض ولا نظراتها الموجه لمصدر واحد مو معروف
    وفيه ممرضه قاعده توكلها
    عبدالله:لو سمحتي انتي روحي انا بوكلها
    الممرضه:حاضر
    عبدالله اخذ الصحن ويوكلها نوره نوره ماعرفتيني انا عبدالله الي جيت لك وتعرفنا على بعض بالصبح وكنتي خايفه مني
    نوره تناظر بعيد وماترد عليه وتنزل راسها وهي تناظر له وتأكل اضافرها
    عبدالله:خطبتك قبل تقريبا اسبوع واهلك رفضوا وانتي تبيني لانك تحبيني وبعد حتى انا امووت فيك
    نوره لاحياة لمن تنادي

    عبدالله راح للدكتور
    عبدالله:وش اسوي لها علشان ترجع لها الذاكره؟؟؟
    الدكتور:اذا كانت لك ذكريات انت وياها عيدها علشان تتذكر وروحو للاماكن الي تحبها
    عبدالله يفكر يوديها بيت اهلها ويعيد المشهد الي صار لاول لقاء بينهم



    حسام وهو يسوق وما يدري وين يروح كل الابواب مسكره بوجهه وتنزل دمعه ويمسحها على طول خايف على رجولته
    لاتنهز(باعتقاد الرجال اذا نزلت الدمعه تهز رجولتهم) اخخ ياعبير وين ابتسامتك وضحكتك الي ماتفارقك ووجهك الي احلى
    من القمر شوهه عمران الله يشوهه عمره يألله غصبتك كثير تتزوجينه انا السبب انا وجودي بالحياه غلط انا خراب مجتمع
    اه الهج يعوضك ياعبير

    اوووووووف اللحين وين اروح مافيه احد يبيني مالي الا اروح للشرقيه اشم لي هواء بس قبل ماروح ابمر ابوي يمكن يرضى
    على يااااااااااااااااااااارب يرضى اخ مع اني متاكد انه مو راضي الا اني بشوفه


    ومزيدا من التشويق في الاجزاء القادمه بعد الردود


    عبدالله ونوره كيف بتصير حياتهم؟؟

    هل عمران راح يراضي عبير ولا عبير كالعاده هي الي تراضيه؟؟

    حسام ابوه وش بيسوي له يرضى ولا مستحيل رضاه؟؟؟

    بتسافر عبير لمصر ولا بيرفض زوجها عمران؟؟؟

    عادل وش بيسوي لعبدالله بعد ماعرف ان نوره تحبه؟؟تتوقعون يسال كيف تعرف عليها؟؟

    بترجع الذاكر لنوره ولا لأ؟؟ وكيف بيصير زواجهم هي وعبدالله؟؟؟


    التكمله
    عبدالله اخذ نوره لبيت اهلها وقال لاهلها انه بيجي لها الصبح بس مايبي يكون فيه احد بالبيت ام رامي رفضت وابتسام
    لكن مع الاقناع وافقوا لانه من مصلحة نوره بس مايدرون كيف قصة نوره وعبدالله مافيه احد يدري عنهم



    دق جوال عبدالله ابتسم
    عبدالله:ياهلا بعادل تصدق واحشني موت اخاف بعدك اموووووت
    ضحك عادل لان الاغنيه ذي اخر اغنيه عادل علم عبدالله عزفها بالأورج وبالعود:هههههههه والله حتى انا فاقدك اخبارك
    عبدالله:الحمدلله اشلونك وشلون الشله اخبارهم
    عادل:يسلمون عليك وينك لك ثلاث ايام ماشفناك
    عبدالله:والله ياعندي لك سوالف
    عادل كانه عرف:وش سوالفه وش صارلك تدري شلون تعال لمطعم
    عبدالله:اي مطعم
    عادل:مطعم كل حتى تشبع بريالين
    عبدالله يضحك:هههههههههههه تنكت انت وجهك
    عادل:سؤالك سخيف يالله تعال لمطعم النافوره انا انتظرك
    عبدالله:خلاص



    ابتسام وامها عند نوره في غرفتها
    ابتسام(تبكي):نوره نوره انا اختك ماعرفتيني انا قصرت في حقك كثيرررر اخ ياليت يرجع الزمن واعوضك الى فات اهملتك
    ام رامي:انا الي اهملتها انا امها ولا عمري شفت طلباتها وشفت وش تحتاج انا امها وبخلت عليها حتى بحناني انا حرام اكون ام
    ياليتني مت ولاشفت بناتي يضيعون يوم بعد يوم وتبكي
    ابتسام تحضن امها:يمه ادعي لها ولاتسوين بنفسك كذا



    عبير جالسه بكنبة غرفة نومها وجالسه تفكر ويقطع التفكير فتحة الباب المزعجه تناظر بسرعه من الي فاتح الباب
    عمران:جيبي لي عشاء
    عبير بزعل:اوووووف وتروح
    عمران قدر وضعها وماقال لها شئ


    رامي محزن قاعد يفكر بوضع اخته ووش بيصير لها وصديقه سالم من وراه يهبله
    رامي:مالت عليك هبلتني
    سالم:ياخي الدنيا ماتسوى والله
    رامي:بس اختي فاقده ذاكرتها وامي واختي كبروا عشرين سنه من الهم والحزن
    سالم:اقولك قم بنتعشى
    رامي:مابي اروح
    سالم:اقول قم يالبخيل العشاء على حسابي
    رامي وهو يدري ان صديقه عنيد وماراح يخليه:يالله مادامه على حسابك بروح
    سالم:ههههههههههههههه ماقولك بخيل امش يالبخيل

    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الخميس يوليو 10, 2008 6:04 pm

    عبدالله وعادل في المقهى بعد ماخلصوا من العشاء

    عادل:وش السالفه الي كنت بتقولياها
    عبدالله:خطبت وملكت على وحده
    عادل:اكيد على وحده اجل على واحد وهو يصطنع الضحكه هه ههه هه
    عبدالله:وانت تعرفها زين يعني من قرباتك
    عادل وكانه مايدري:مين هي
    عبدالله:نوره بنت عمك عيسى
    عادل بابتسامه:والله مبروووووووك
    عبدالله:عقبالك
    عادل:طيب انت ماتدري انها مريضه اللحين
    عبدالله:وانا السبب
    عادل:كيف




    عبير وابتسام وزينب وعمران جالسين عندT.V.
    ابتسام تصب القهوه للكل
    عبير:مابي
    وتقوم عبير
    عمران:وين رايحه
    عبير تناظرباستفهام:ابشرب مويا ولا مايصير
    عمران باستسلام:الا يصير
    زينب:جيبي لي مويا من عندك
    عبير:اوووووووووف غيرت رايي مابي ماء طلعت من عيونكم شربي لهالمويا(وترجع عبير لمكانها تجلس)
    زينب:لاوالله مافيك نفع
    عبير:على الاقل انفع نفسي مو زيك
    فوزيه مستغربه:عبير وش فيك مو من طبايعك العصبيه
    عبير:والله عامل الناس بما يعاملونك انا بالبدايه توقعت انكم بتتغيرون لكن للاسف غيرتوني صديق السوء صدق يعدي
    عمران يضحك بقوه:هههههههههههههههههههههههههههه
    عبير:ترفع حاجب وتناظر بتمهزئ:وش الي يضحك
    عمران:بصراحه مو مصدق ان عبير الرقيقه الي ماتحب تزعل احد هذا كلامها اليوم وبصراحه انتي حلوه اذا عصبتي
    عبير ابتسمت:والله انك فاضي
    زينب قامت بزعل وبصوت عالي توجه الكلام لاخوها:انت معاملها زين وحنا صفر على الشمال هي لها غرفه مضبطه
    وحنا المساكين دواليبنا وأسرتنا مكسره وحالتها حاله
    عمران يقاطعها بعصبيه:انتي اخر وحده تتكلمين ياراعية سالم
    زينب:سالم هو الي كان بيطلعني من عيشة الفقر هاذي ولا معاملة الي يعاملني باحترام عكسكم كلكم انت ناسيني ولا اعرف السوق
    ولا الفساتين زي باقي البنات ولا فوزيه الي حطني تلقاني وحده بارده مالها اي تفاعل بالمجتمع ولا عبيروه الي من يوم
    ماجت وجتني المصايب معها
    عمران من غير تفكير عطاها كف على كلامها الجارح:صحيح ماتستحين وتقولين انه محترمك انتي مغفله هاذا يلعب عليك
    زينب وهي تمسك خدها:انتم الى اهملتوني كلكم مافيه احد يراقب ولا يحسب لي حساب لو ان فيه احد مهتم فيني كان ماكلمت احد
    عبير معصبه:ولا كلمه انتي بس تقارنيني فيك انا الي طول عمري مافيه احد مهتم فيني اهلي جابوا لي سايق خاص
    وفلوس وكل شئ ولو اكلم شباب يمكن ماهتموا لي لكن انا عارفه العيال ونواياهم انتي على الاقل لك اخت انا مالي احد
    وياخوفي مسوين لك مصيبه لان
    عمران يقاطعها:مصيبة وش هاه يازينب
    زينب خافت:ولاشي ولاشئ وتروح(وهي تفكر بصورتها لايكون مامسحها لايكون احد اخذها ماتدري انها صارت بكل جوال)


    عبدالله قال لعادل كل شئ صار بينه وبين نوره
    وعادل اقتنع وماعصب لانه عرف السالفه كلها وفكر كيف ياخذ له وحده مريضه تشوف الدكاتره اكثر من اهلها



    الصبـاح في بيت ابوحسام
    حسام راح لامه
    ام حسام بارتباك:اخبارك ياحسام
    حسام:الحمدلله بس وش فيك
    ام حسام:خايفه ان ابوك يرجع من الشركه ويشوفك عندي
    حسام:يعني مافيه امل يرضى على
    ام حسام:ماتوقع تعرف ابوك اهم شئ عنده هي سمعته وبعدين ترا حنا بعد كم يوم بنسافر لمصر
    حسام:متى
    ام حسام:بعد ثلاث ايام
    حسام ودع امه:خلاص يمه ابشوف ابوي لاخر مره ان رضى ولا ابيأس


    حسام راح للشركه وابوه في اجتماع
    حسام فتح باب المكتب:السلام عليكم
    ابو حسام بين الرجال:وش تبي برااااااااااااااااا لاشوفك
    حسام:يبه
    ابوحسام:تسمعني
    الرجال الي عنده:هد اعصابك يابوحسام هذا ولدك مهما صار
    ابوحسام:انا متبري منك الى يوم الدين برااااااا

    حسام وهو طالع والله مايسوى كل هذا علشاني كنت مدمن كيف لو اني مجرم ولا سفاح وش بيسوى على كلآ ابوي واعرفه
    والله مايرضي على لان اهم ماعنده سمعته وكلام الناس



    البيت فاضي ماعدا من اثنين نوره وعبدالله
    عبدالله اخذ نوره لغرفة السبورت وخلاها واقفه وحط نفس الاغنيه الي هي حاطتها ولبس عبدالله نفس لبسه ذاك اليوم
    ووقف بجنب الباب نفس الوقفه ونفس حركته ونفس نظراته لها
    نوره تحركت ومسكت راسها
    طار فرح عبدالله وقال نفس كلامه:انا اسف مو قصدي هاذا رقم تلفوني علشان اقولك انا جاي ليه
    لكن هالمره ماسوت شئ نوره وظلت ساااااكته وهادئه في مكانها



    عبير سوت الفطور لعمران ولا كانهم متزاعلين تراضوا بطريقة عمران الدبلوماسيه ماراح يراضيها بس كلمها
    وقال جيبي وجيبي وسوي وضبطي
    يعني ماتاسف بس عبير عادي عندها نست الموضوع كالعاده

    عبير تكلم حسام برا البيت وهي جالسه على الكرسي الخشبي
    عبير:ياهلااااااااااا باخوي الشايب
    حسام:ههههههههه مره وحده شايب طيب اخبارك ياختي الصغيره
    عبير:الحمدلله هاه بشر ابوي رضى عليك
    حسام:لا ولا راح يرضى فاتك طردته لي قدام الله وخلقه
    عبير:معليش كل بدايه بتكون صعبه
    حسام:واخبار زوجك معك مأذيك صح
    عبير:لا والله سمن على عسل بس لاتشيل هم احد انت اللحين وين بتروح
    حسام:ابسافر للشرقيه
    عبير:ليش؟؟
    حسام:اولا لان مافيه احد يبيني ثانيا بغير جو


    عمران ينادي عبير
    عبير:انتظر حسام
    حسام:خلاص مع السلامه انا ماعندي سواليف واذا احتجتي شئ انا في الخدمه
    عبير:ماتقصر ياخوي يالله باي

    عبير:ناديتني نعم
    عمران:ساعه وانا اناديك مين كنت تكلمين(عمران صار يشك بالكل بعد اخته)
    عبير:اكلم حسام اخوي
    عمران:تراي بكره ابسافر حائل
    عبير دق قلبها بقوه:تكفى لا لاتسافر
    عمران:وش فيك اول مره اسافر!!!
    عبير:الله يخليك لاتروح كلش ولا هالسفره انا مو مرتاحه لها
    عمران يداريها:طيب ليه
    عبير:مادري بس مو مطمنه من هالسفره الله يخليك لاتروح
    عمران:خلاص انا بروح للشغل واشوف اذا جيت
    عبير:مع السلامه
    عمران:باي بس ماقلتي لي وش بتسوين اللحين
    عبير:يمكن انام من الطفش
    عمران:ليه انتي دائم طفشانه
    عبير:انت اجلس بالبيت شهر لاتطلع ولاتروح لأي مكان وش بتسوي
    عمران:ابموووووووووووووت
    عبير:طيب انا لي اكثر من 6 اشهر ماشفت الا اخوي حسام وانت طردته
    عمران:طيب تبين تروحين لاهلك
    عبيربفرحه:والله!!!!!!!!!!!! مشكوووووووور حياتي
    عمران:خلاص انشالله تروحين لهم بعد ماجي من حائل
    عبير:لا حائل لا ماتروح لو على موتي
    عمران بعصبيه:مانتي ملاحظه اني معطيك وجه اليوم(ويروح للسيارته
    عبير تروح وراه:وش فيك زعلت
    ركب السياره ومشى بسرعه


    حسام وصل للشرقيه وراح لرسيبشن الفندق الي دائم هو واصدقائه يروحون له وفجئه لقى سامي صديق السوء الي علمه
    على ادمان المخدرات بكل انواعه والهيروين ولابر والشم وانواع جديده مهلكه
    سامي شاف حسام وشاف الخير معاه:حسااااااام ياهلا والله اخبارك
    حسام ابتسم مهما كان صديقه:ياهلاااااا اخبارك شلونك
    سامي:وين اختفيت دقيت على جوالك مليون مره وينك
    حسام:كنت بمستشفى الامل
    سامي:تعالجت؟(وهو يدري عن علاجه بس زعل تعرفون صديق السوء مايتمنى الخير لأحد
    حسام:ايه الحمدلله
    سامي:خساره عاد فيه نوع جديد ينسيك هموم الدنيا كلها
    حسام:لا الله يخليك لاوالله يزيدك هموم مع الدنيا انصحك اتركه
    سامي:هههههه طيب اللحين انت وين بتروح
    حسام:ابجلس هنا كم يوم اغير جو واشم هواء
    سامي:عسى جوازك معك
    حسام:الا معي بس ليه بتروحون للبحرين صح
    سامي:امووووووووت في الذكي انت تروح معنا هاه
    حسام:تعرفني احب البحرين واحب اهلها لكني مابي اروح معك
    سامي بنظرات خبث:ليييييييييييييه؟؟؟ماتبيني؟؟
    حسام:لامو قصة كذا لانك!!!!! ولا خلاص اشوف اشوف
    سامي:على كلآ انت حجزت لك بالفندق ذا شي غرفه جناح
    حسام:لا ماحجزت لي شي اللحين بحجز
    سامي:على الطلاق ان ماتحجز لك شي انت معي انا والشله
    حسام:بس
    سامي:لابس ولا شئ مافيه يعني مافيه
    حسام:خلاص اروح معك وامري لله
    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الخميس يوليو 10, 2008 6:07 pm

    ريان وعبدالرحمن يلعبون كوره في الصاله ونوره تناظر مكان متشتت وضايع ام رامي:العبوا بالحوش
    وتروح ام رامي للمطبخ تشيل العشاء الي وكلته بنتها نوره
    عبدالرحمن يضرب بقوه نوره على راسها
    نوره تحركت صارخت بقوه راااااااااااااااااااسي اخ ياراسي
    ام رامي سمعت الصراخ وطاح من يدها الصحن وتركض للصوت وابتسام نفس الشئ نزلت من فوق بسرررعه
    وشالوا نوره وراحوا للمستشفى
    ابتسام:بشر يالدكتور
    الدكتور:رجعت لها الذاكره بسبب هالكوره لانها ضربت فجئئه على راسها ومن غير اي مقدمات لكن نوره بيكون تركيزها
    خفيف يعني ماتفهم بسرعه واحتمال يرجع لها فقدان الذاكره مره ثانيه بس احذروا وانتبهوا لها ولا تسببون اي ضغوطات لها
    ام رامي وابتسام طااااااااااااايرين من الفرحه راحوا لها على طول وعرفتهم




    عمران يطيح من جبل عالي وتحاول عبير تمسكه وكل مره يبعد ويبعد وتحاول عبير تمسكه واصدقائه حوله يضحكون على عمران
    بعدين عبير تجره بكل قوه عندها وتطلعه ويسقطون اصدقائه كلهم من الجبل العاااااااالي ويضمها باقوى ماعنده واصدقائه غرقانين بالدم والنزيف


    صرخه بسيطه اخ بسم الله اعوذبالله من الشيطان الرجيم يمسكها من كتفها عمران:وش فيك بسم الله عليك
    عبير تبكي وتغطي وجهها بيدينها:شفت كابوس كابوس مرعب
    عمران:اقري المعوذات وانشالله مايصير لك شئ
    عبير تقوم من مكانها وتبكي بقوه في اخر الغرفه على الكنبه المائله عمران يجي لها
    عمران:وش فيك عبير كله حلم
    عبير:لا احلامي كلها تصدق اقولك شفتك انت راي
    عمران يقاطعها:لاتكملين حتى مايتحقق الحلم
    عبير:تكفى لاتسافر الله يخليك لاتروح
    عمران:طيب ليه؟؟
    عبير:انا خايفه
    عمران:من وشو
    عبير:من الفراااااااااااااق
    عمران:اي فراق الله يهديك بس اللحين السفر صار فراق
    عبير:طيب انت بتروح ليه
    عمران:ابروح اغير جو اشم هواء
    عبير:طيب اروح انا وياك للجنوب ونشم هواء مع بعض
    عمران:انتي ليش عنيده ابسافر يعني بسافر
    عبير تترجاه:احرمني من اي شئ سو الي تبي الا هالسفره تكفى لا
    عمران:اوووووووووووف غثيثه ابنام تراك ازعجتيني
    عبير تبكي على الكنبه تبكي بقوه
    عمران عصب منها لبكاها الغير مقنع:انتي وش فيك ازعجتيني
    وراح للكنبه عندها جلس:تكلمي وش فيك ولا مشتهيه البكاء اليوم
    شاف مافيه رد غمض عيونه وسند يده على راسه
    عبير نامت في حضنه :الله يخليك طيعني لو مره خل لوجودي معنى لحياتك حط لكلمتي تقدير لو مره تكفى
    عمران طوق ذراعه لعبير صحيح ماقتنع بكلامها لكنه حب يرضيها:خلاص ماراح اسافر علشانك واللحين اكلم زملائي واعتذر لهم
    عبير قامت بفرحه:مشكوووووووووووور حياتي الله يخليك لي يااااااارب

    عمران كلم صديقه خالد وهو حاط المايك يسمع عبير علشان يرضيها
    عمران:الووووو
    خالد:يامرحبا والله
    عمران:اخبارك مع الشله صح
    خالد:كلهم عندي وليد واحمد ونايف
    عمران:طيب حط سبيكر
    خالد:حطيته
    عمران:اخباركم شباب
    الكل:طيبين (والتعليقات)اليوم شايفنا ويقول اخباركم ههههههههههههههه
    عمران:بلا تعليق اقووووول تراي ماراح اسافر معكم
    الكل بصوت عالي وانفعال:ليـــــه
    عمران بادب:زوجتي رفضت
    عبير تضحك عليه وتضربه على بطنه بخفيف
    اصدقائه ميتين ضحك عليه خالد:بجد والله
    عمران:ايو والله
    ويزيدون ضحك
    خالد:بكره بنقول اين حقوق الرجال هههههههههههههههههههه
    عمران بعد مااغلق الخط عبير:قل لاصدقائك لايسافرون
    عمران عصب:عبيرووووووووه تراي عطيتك وجه
    عبير:اهم شئ بالدنيا عندي انت وبس الله لايحرمني منك
    عمران:ولامنك ياقلبي


    سامي يوريه حبوب مخدرات يبي يغريه لان سامي فاقد فلوس حسام الي تغطي على المدمنين كلهم:ماتبي
    حسام:الله لايقوله بس ابعده عني وفكنا زين
    معاذ:والله انك بزر منت رجال جربلك هذا النوع بس
    حسام بعصبيه:قلت لك مابي يعني مابي

    عبير فرحانه ان زوجها وافق لطلبها واحرم نفسه من السفر علشانها واشتاقت لابتسام ونوره وناويه تتدق عليهم

    معقول حسام بيقتنع في الحبوب لان الاصدقاء يأثرون على بعض؟؟

    هل تنبؤات عبير صحيحه بخوفها على عمران؟؟؟

    اذا كانت صحيحه بيتغير عمران معها؟؟

    هل بيوافق عمران بسفر عبير لمصر ولا ينتقم منها مثل ماحرمته السفر؟؟

    كيف بتكون ردة فعل عبدالله اذا عرف ان نوره رجعت لها الذاكره؟؟وكيف ردة فعل نوره اذا عرفت انهم ملكوا عليها؟؟

    وش بيسوي ابو رامي اذا عرف ان بنته تشافت؟؟

    رامي اذا اخذ بدريه كيف بيكون زواجه وملكته؟؟

    يالله اليوم طولته علشانكم بس ابي ردود صح


    التكمله

    ام رامي بفرحه:الوووووووووو ابو رامي تعال بسررررعه في المستشفى
    ابو رامي:وش فيه وش صاير
    ام رامي:رجعت الذاكره لنوره رجعت
    ابو رامي:والله
    ام رامي:خذها حتى تصدق
    نوره بتردد:الووه
    ابو رامي:هلا ببنتي نوره(وهو يقوم من مكتبه بغير شعور ويمشي علشان يروح لبنته)
    نوره:يبه انا طبت
    ابو رامي:الحمدلله على سلامتك انا اللحين جاي
    ابو رامي يقول للسايق امش بسرعه والسايق يمشي بسرعه جنونيه الى وصلوا للمستشفى
    ويركض الاب للقسم الى فيه نوره وشافها وارتسمت على الاب الحنون ابتسامه وراح لها وبعد عناق بين الاب وبنته واسف
    ابو رامي:يانوره انتي اللحين بذمة عبدالله الي تبينه
    نوره مو مصدقه:والله (وترمي نفسها بحضن مشكووور يبه الله يخليك لنا)
    وابتسام تناظر اختها ومو مصدقه الي يصير من فرحتها وامها بعد مستانسه حيييييييييييييل


    العصر//
    عمران :والله فاتتك الااغاني إلي غنيتها ياعبير
    عبير:بجد انت تغني
    عمران:ليه وفيه احد مايعرف يغني بهالوقت
    عبير:وتعزف بالعود ولا الاورج
    عمران:بكل انواع الموسيقى
    عبير مو مصدقه من الفرحه:هذا اخر شئ اتوقعه مو معقوله طيب ليه ماعمرك سمعتني اغنيه
    عمران:انشالله اسمعك العود في السياره بعدين اسمعك
    يدق جوال عبير
    عبير:عن اذنك حبيبي
    عبير:هلاااااااا يمه اخبارك
    ام حسام:الحمدلله وينك لاحس ولا خبر من يوم ماتزوجتي مازرتينا
    عبير بقلبها الي يشوفني كل يوم رايحه ماتدري ان اخر مكان الشاليهات مع اهلها:والله ادري يمه ان لك حق بس وش اسوي
    ام حسام:المهم ترانا بنسافر مصر بعد يومين او ثلاث ايام تروحين معنا
    عبير:والله مادري يمه اذا وافق عمران اسافر
    ام حسام باستحقار:عشتوا حتى هذا صار له راي
    عبير:يــــــمــاه
    م حسام: سكتنا خلاص المهم ترانا ننتظرك
    عبير:انشالله يمه مع السلامه

    عمران:امك صح
    عبيروهي مكسور خاطرها:ايه
    عمران:طيب وش فيك محزنه
    عبير:بصراحه بيسافرون مصر وقالوا لي اسافر معهم
    عمران:لااااااااا
    عبير بحزن:ليه؟
    عمران:مو انتي منعتيني من حائل انا امنعك من مصر
    عبير:انا منعتك لان احساسي بيصير شئ مو زين
    عمران:امممممممم حتى انا احس بيصير لك شئ مو زين
    عبير فاقده الامل:خلاااااااااص مع اني واصله حدي من الطفش والملل والشوق لأهلي الا اني بطيع زوجي المطيع الي ضحى
    بزملائه علشاني
    عمران مبتسم:اموووووووووووت انا في المطيعه


    سامي بعد مافقد امل ان حسام يرجع للمخدرات فكر فكره جنونيه فكر يحط بودرة المخدرات في الشاي حتى يدمنه
    وبعدها يغرق بالفلوس:ياحسام ابسوي لك شاي مافيه مثله بالوجود
    حسام وهو يلعب كيرم مع اصدقائه:وش معنى حسام
    سامي تفشل:وش دعوه الشباب كلهم بيدهم الي يسليهم الا انت قلت ابتصدق عليك بشاي
    حسام:ايه تكفى خلنا على الشاي وبس ترا الي شفته مو بهين ياشباب انصحكم بمستشفى الامل والله رهيييييييب
    احمد وعيونه حمراء وكلامه مايل من الوسكي إلي بيده:اقول العب وانت ساكت


    يدق جوال عمران
    عمران:ياهلااااا بخالد
    الطرف الثاني:الو السلام عليكم
    عمران:وعليكم السلام مين
    الطرف الثاني:مستشفى رياض الخبراء
    عمران:ليه وش فيه
    الطرف الثاني:بصراحه شفنا رقمك مع خالد
    عمران يقاطعه:طيب وش صار
    الطرف الثاني:صار حادث لهم اتمنى انك تجي في مستشفى رياض الخبراء
    عمران اغلق الخط وركب سيارته طياري يعني بسررررررررعه
    عبير تجي معها القهوه وش فيه هذا وين راح مو اللحين يبي شاي اووووووووووووف منه بس
    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الخميس يوليو 10, 2008 6:10 pm

    عبدالله يدق جواله وهو نايم
    نوره:الووو
    عبدالله:مين؟؟
    نوره:انا انا ماعرفتني
    عبدالله:تراي مو رايق لمغازلك مين انتي وراي نوم
    نوره:نوره انا نوره
    عبدالله قام وهو واقف بسرير من الفجئه والفرحه ويدعك عيونه لأنه مو مصدق:نوره بجد انتي وين ابجي لك اللحين طيب هذا مين رقمه
    نوره:هههههههه انا في المستشفى وهذا رقم ابتسام اختي
    عبدالله:انا جاي باي
    نوره ههههههه ياحليله فرحان بالحيل

    رامي جالس عند نوره وهو طاااااااااير من الفرحه علشانها
    رامي:والله مبروووووك ياحلى اخت على ملكتك وشفائك الحمدلله
    ابتسام:اللحين صارت احلى اخت ووين راحوا بعض الناس ولا في الارشيف
    نوره تحاول تركز لان مو كلمه تفهمها:تكلميني ابتسام
    ابتسام:لا اقول وش رايك نخطب لرامي ونفتك منه
    نوره:فكره حلوه ونبي ذيك شسمها ايه بدريه
    رامي:خلاص يمه اخطبيها لي هالبنت تراهم جننوني عليها وابي انسى عبيرووووووووه

    يدق جوال ابتسام المتصله عبير
    ابتسام:هههههههههههه الذيب عند طاريه
    عبير:وش تتكلمون عني فيه
    ابتسام ناظرت اخوها الي من يوم ماسمع اسمها طلع:هاه ولا شئ بس وينك يالقاطعه
    عبير:والله معليش انا قطعت بالعالم كلهم بجد من قال ان الزواج يشغل
    ابتسام:هههههه هذا وماجالك عيال
    عبير:ههههههههه بس اخبار نوره
    ابتسام:والله اللحين الي تشافت من مرضها
    عبير خافت:أي مرض؟؟؟؟؟
    قالت لها السالفه كلها


    عمران يمشي في المستشفى ومن غير شماغ ولابس لبس النوم وشكله مبهذل وحالته حاله
    وصل للطوارئ
    عمران:لو سمحت ابسالك عن 3 شباب واحد احمد والثاني خالد والثالث نايف
    الدكتور منزل راسه:البقيه في حياتك الله يرحمه في لحظه الحادث ماتوا كلهم
    عمران يناظر مو مصدق يجلس لان اعضامه ماقدرت تشيله يبكي يبكي بقوه بعد لاكيف امس معي لا الفجر يضحكون بالتلفون
    كيف يموتون يحاول يشيله الدكتور:رح للبيت وادع لهم بالرحمه
    عمران:ابي اشوفهم قبل
    الدكتور:خلاص يالله تعرف عليهم
    عمران يروح ويفتح الشرشف الابيض الي غطى اعز صديق له خالد ويبكي منهاااااااااااااار
    الدكتور يهديه وبيطلعه لكنه رفض يبي يشوف الباقين شاف كل واحد وطلع وهو منهار
    راح للسياره ويمشي وهو يبكي يتذكر كيف جلسوا وضحكوا وطريقة موتتهم البشعه وكيف لو هو معهم


    عبدالله وصل لنوره واهلها كلهم راحوا لانهم عارفين ان عبدالله جاء الا رامي ماراح مو معقول يخلي اخته الحالها
    عبدالله يفتح الباب بقوه وهو مقطع حلقه من الضحك والفرحه راح على طول لنوره:نوره عرفتيني
    نوره تهز راسها بالايجاب:وكيف ماعرفك
    عبدالله:انا بحلم اكيد بحلم واحلى حلم بعد
    نوره بغير تركيز:وش تقول مادري وش تقول
    رامي:احم احم الظاهر انك نسيتنا
    عبدالله يلتفت بسرعه متفاجئ ان فيه احد لانه ماناظر الا نوره قام عبدالله بسرعه من فوق السرير بجنب نوره:اسف والله مانتبهت
    رامي:ههههههههههههههه


    حسام قام من النوم اخ ياراسي راسي وش فيه وش بلاه ياسامي سم براسك انشالله وش سويت لي راسي بينفجر
    سامي قام من النوم بتثاقل واستانس من صداعه:خذ هذي الحبه وبيروح الصداع
    حسام:ابي بندول
    سامي:ماينفع الا ذي
    حسام:اخخخخخ راسي الله لايوفقك انت وش سويت فيني اروح للصيدليه اجيب بندول احسن من مقابلك
    سامي:يغني بينه وبين روحه مردك مردك لي


    فوزيه:ماودك تساعديني في المطبخ
    زينب:لااااااااااااااااااا قولي للي ماتتسمى عبيروووووووه
    عبير تدخل:ومادامي مانسمى ليش قلتي عبيروه
    زينب عصبت:قاعده تجسسين علينا يالعقيم
    عبير:عقيم!!!1
    زينب:ايه عقيم لك 7 اشهر متزوجه ولا حملتي بكره بخلي اخوي يتزوج عليك يالعقيم
    عبير زادت عصبيتها:زوجي نفسك قبل يالعاااااااانس
    فوزيه:عبير زينب اسكتواااااااااااا

    يفتح الباب بتحطيم ومنزل راسه وعيونه حمراء من الدموع عبير سمعت الباب انفتح راحت تبي تهاوشه ليه طلب القهوه وراح وخلاها
    عبير:عمران وين كنت
    عمران جالس على الكنبه وحاط يده على رأسه بشكل واحد مهموم
    عبير خافت عليه:وش فيك وش صارلك
    عمران ينفجر بالبكاء:ياليتني طعتك ياليتني منعتهم
    عبير:مين مين لاتبيكي تراي ماتحمل دموعك(وهي تبكي لانها ماتتحمل)
    عمران:صار لهم حادث طاحوا من كوبري وصار لهم حادث شنيع ماتوا كلهم بلحظتها
    عبير وهي تضمه:الحمدلله انك مانت معهم الحمدلله شكرا يارب الحمدلله انك طعتني
    عمران:ياليتني مت معهم
    عبير تقوم مو مصدقه:استغفر ربك وش ذا الكلام بدال ماتحمد ربك تعترض على قضائه افرض انك رحت معهم انا بعدك وين اروح
    عمران:عندك اهلك
    عبير:انت اهلي ودنيتي كلها وخواتك مين يبقى عندهم لاخال ولاعم صل لك ركعتين واشكر ربي انه انقذك
    عمران راح يتوضاء ويصلي وشكر ربه كثيرررررررررر وراح ينام كيف بيقدر ينام وهو اليوم اول مره يشوف اموات
    يتخيل انه معهم وش بيصير حال خواته هم ضاعوا وهم بين يديه كيف لو انه مو عندهم وكيف حال عبير الي تغليه ونام وهو يفكر

    عبير غطت عمران بالبطانيه وراحت تنام وهي فرحانه انه ماسافر معهم وخايفه من احساسها الصادق

    حسام اخخخخخخ ياراسي ابمووووووووت اكلت 4 حبوب بندول مافاد
    سامي:اذا تبي ترا الحبوب فوق التلفزيون
    حسام:انت اكلتني شئ في هالمخدر
    سامي:لا يمكن معاذ قبل مايسافر حط لك شئ

    حسام استسلم واخذ له حبه وحده وشوي شوي هدا رأسه ونااااااااام




    ابتسام :تراي خطبت البنت اليوم ووافقت
    رامي:وليه خطبتيها ووين
    ابتسام:خطبتها لانك انت طلبت مني ووين في البنك هي تشتغل بنفس القسم الي اشتغل فيه شغل مؤقت بواسطتي طبعا حتى اعرف طبايعها زييين
    رامي:واهلي يدرون
    ابتسام:ايه ووافقوا بعد
    رامي:طيب ابي اشوفها
    ابتسام:خلاص اليوم تخطبونها رسمي وتطلب انك تشوفها
    رامي:وابوي
    ابتسام:انا اتفقت مع ابوي وخلااااص لاتفكر الا بروحك


    ام حسام وابو حسام استعدوا للسفره الي بتكون بكره وعادل بيتاخر يوم لانه مالقى حجز بالطياره له

    عمران قام من النوم بعد صلاة العصر بتثاقل وهو قاعد يفكر بفراشه يالله لو عبير مامنعتني كان اللحين انا من عداد الموتى
    والبيت هذا مليان كآبه اووووووووف طيب عبير وش دراها يالتني قلت لاصدقائي مايسافرون اوف استغفر الله العظيم

    عمران يقرا رسايل خالد اخر رساله هذي
    انا مسافر اليوم""
    وماظن بعد ارجع او نلتقي!!
    سامحني""
    اذا:غلطت في حقك
    واذ"في يوم زعلتك او سببت لك اي ضيقه او الم
    او جرح ارجوك
    سامحني

    وخل 1427 تنفعك

    المرسل 1426

    يبكي عمران على صديق عمره ويبوس جواله

    عبير تجي ومعها الغداء:زين قمت ناويه اقومك
    عمران:مالي نفس مابي شئ
    عبير:اقووووول كل ولا مالي خاطر عندك

    عمران:لو لا الله ثم انتي كان انا ميت مع خوياي
    عبير:الحمدلله الي نجاك
    عمران:كيف عرفتي انتي عندك الحاسه السادسه انا اول مره اعترف بهالحاسه
    عبير:انا ماضيعني الا قو احساسي
    عمران وتدمع عيونه:ياليتني سمعت كلامك ومنعتهم
    عبير:قدر الله وماشاء فعل


    رامي خطب البنت وبيشوفها النظره الشرعيه
    جت له وجسمها خيالي طويله ومو سمينه اونحيفه وشعرها عسلي على اشقر طبيعي مو صبغات وعيونها عسليه وجمالها
    طبيعي لامكياج ولا مساحيق جذابه واحلى من عبير بعد تجنن قممممممر

    رامي يناظر لها باعجاب:مبروك بدريه
    بدريه منزله راسها:الله يبارك فيك خلاص
    رامي:وشو الي خلاص
    بدريه:يعني موافق على
    رامي:اكيــــد موافق كل هالجمال والرقه ومااوافق


    رامي طلع وهو مستانس بجد انا ماعندي سالفه يوم حبيت عبيروه يمكن لاني ماشوف من البنات الا هي يالله بدريه ولاغيرها
    ابو رامي:وش رايك فيها يارامي
    رامي:بصراحه عجتني يبه
    ابورامي:يالله شد حيلك انشالله قررررريب زواجك والملكه الاسبوع الجاي
    رامي:الله يطول بعمرك يبه
    ابو رامي:انشالله بكره بنسوي لنوره حفلة سلامتها

    عمران حس بتانيب ضمير من ناحية عبير وحس بانانيته معها:انا لازم اعوضها


    المزيد من الاحداث المشوقه بعد الردود

    وش بيسوي عمران لعبير قال بيعوضها بس كيف؟؟؟

    نوره وش بيصير لها بالايام القادمه؟؟؟ تفقد الذاكره ولا لأ؟؟؟

    حسام كيف بيصير ادمانه يرجع لمستشفى الامل ولا تقبض عليهم الشرطه؟؟

    وش بيسوي ابوحسام اذا شاف ولده رجع للهلاك؟؟يتبرا منه؟؟ولا ينكر انه ولده؟؟

    زينب وش آخرتها؟؟؟؟؟؟واخر مصايبها؟؟؟؟

    التكمله////
    عمران جالس يفكر يتذكر اصدقائه ومو مستوعب انهم يروحون في يوم ولليله طيب الاسبوع الماضي انا معهم نسولف ونضحك واللحين اموات
    آآآآآآه ه يادنيا مره تضحكينا ومره تبكينا

    يدق جوال عمران
    عمران:الوو

    (((محمود زميله اخذ عمران منه مية الف ريال ايام زواجه علشان مهر وتكاليف زواجه هو وعبير))
    محمود:السلام عليكم
    عمران:وعليكم السلام
    محمود:كيف الحال عمران
    عمران:الحمدلله بس السموحه ماعرفتك
    محمود:انا محمود
    عمران:هلاااااااا شلونك
    محمود:والله الحمدلله
    عمران:اخبارك لي مده ماسمعت صوتك وش الي ذكرك فيني
    محمود: لاني محتاج فلوس
    عمران:والله اذا كان عندي ماقصرت معك وبعدين شايفني بنك
    محمود:ابي مية وخمسين الف
    عمران:بس والله ماعندي الا عشر الاف برصيدي
    محمود:اسمع مثل مانا دبرت لك ايام زواجك تجيبلي الخميس الجاي
    عمران بعصبيه:انت ماتفهم قلت لك ماعندي
    محمود عصب:اسمع والله لو ماتجيب الفلوس الي تسلفتها مني والله لجيب الشرطه لحد بيتك ناس ماتفهم الا بالقوه(ويغلق الخط)
    عمران:اووووووووووووووووف المصايب تجي مره وحده
    عبير وهي داخله ومبتسمه ومعها عصير:وش مصايبه بعد يابو الكوارث كلها
    عمران عصب:تراي مو ناقصك انتي ياثانيه كل المصايب جايه من وراك
    عبير:اتحداك تقول مصيبه جايه من وراي
    عمران مايحب احد يتحداه:المصيبه الاولى انك انتي ساحره وكاهنه ولا وقفتي خوياي عن سفرهم وماتوا
    عبير مبتسمه:لانهم مايهموني الي يهمني انت وبس
    عمران:يعني بجد انتي ساحره
    عبير بوثوق:اها انا ساحره (تخوفه) اومممممممممم اه بع بع هاهاهاه
    عمران:بلا استهبال
    عبير ميته ضحك ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    عمران:تراي ماضحك لك
    عبير تتعدل:احم طيب والمصيبه الثانيه
    عمران:بيسجنوني والسبب انتي
    عبير:اها وش سرقت مني
    عمران:انا اسرق؟؟؟ومنك بعد؟؟
    عبير:ايه سرقت عقلي وقلبي وروحي
    عمران:اووو تراي مو فاضي لاستهبالك انا اول مره اشوف بنت تغازل واحد
    عبير:يعني تشوف بنات وتعرفهم بعد اها انا اجل زعلانه
    عمران:تراي اتكلم جد
    عبير:وشو الي جده وخاله انت مره ساحره ومره كاهنه ومره ابدخلك السجن بصرااااااحه مو فاهمه شئ لذالك اشرب عصيرك وانت ساكت
    عمران كان بينفجر ضحك من طريقة كلامها واسلوبها لكن بين لها العكس كالعاده:هاي مو انتي الي تسكتين
    عبير:امزح معك وش فيك صاير اليوم جاااااااااااااد
    عمران:تشوفين كثرة مصايبي وتضحكين
    عبير:اووووووووووه خلاص ماراح اضحك بس تكلم جد مو سحره وكهنه وسجون
    عمران:انا اقولك السالفه بالتفصيل الممل
    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الخميس يوليو 10, 2008 6:11 pm

    نوره تحسنت حالها وصارت تفهم افضل من قبل وهي مريضه طبعا" وكل يوم قصدي كل ساعه يدق عليها عبدالله
    وحددوا زواجهم بعد شهر ونوره وافقت من غير اعتراض لانها خايفه اهلها يغيرون رايهم تجهزت بمساعدت ابتسام الى كانت مثال الاخت


    رامي من يوم ماشاف بدريه نسى عبير واهلها وحبه القديم لها
    ابتسام:الف مبرووووووووووووك ياعريس
    رامي:تراها ملكه بس
    ابتسام:آآآآآآآآه من متى وانا انتظرك تتزوج وانت مو راضي
    رامي:تصدقين امنيتي اشوف الي في بالي
    نوره:ومين هي الي في بالك
    ابتسام انقهرت لانها متاكده انها عبير
    رامي:اتمنى اشوف الي يقول الحب الاول هو الحب الحقيقي
    ابتسام:طيب وش تبي فيه
    رامي:ابكسر راسه لان ماعنده سالفه
    نوره تغني:حبيبك الاول لايغرك التاني
    يضحكون لانهم فرحانين لنوره اكثر من ملكة رامي


    حسام:حسبي الله عليك ياسامي بليتني فيه مره ثانيه
    سامي:وش دعوه بس بدال ماتشكرني
    حسام بغبن وقهر:الـلـه لايشكر فضلك
    سامي:اقولك اسمع وبلا ادعية هالحريم اذا تبي حبوب ترا كل شئ بحسابه ماني فاضي أكد (اكد يعني اصرف)على خلق الله


    عادل كل ماحاول ينساها يتحلم فيها ولا يشوف طيفها كل مايحاول يكرهها يتعلق فيها بزياده


    في الساعه10 ليلا جت بدريه عند رامي علشانه ملك عليها
    بدريه:السلام عليكم(بدريه اعجوبه جمالها و ذكيه بس تحب تستغبي علشان تحرق اعصاب الي قدامها صبوره مطيعه مالها اخوان ولاخوات
    امها متوفيه وابوها شايب وهي فقيره وفيها شوي دين)
    رامي ينظر لهالملاك الي جايه له مو مصدق ان فيه بنت على الكوره الارضيه بجمالها:ياهلا بالغلا كله
    بدريه ابتسمت:ملكنا بسرعه
    رامي بمزح:وزواجنا الخميس الجاي
    بدريه:لا بدري خلها الشهر الجاي
    رامي مو مصدق روحه:والله
    بدريه :غريبه ليه فرحان قبل شوي تقول الاسبوع الجاي واللحين فرحت لاني قلت الشهر الجاي
    رامي:لاني كنت امزح انتي ليه تصدقين بسررعه تراي ماحب البنت المغفله
    بدريه ابتسمت:خلاص ماراح اصدق احد ابد
    رامي مبتسم:ايه كذا تعجبني البنت الذكيه ابدق عليك اليوم
    بدريه:لا ماصدق
    رامي:وش الي ماتصدقين
    بدريه:مو انت قلت لي لاتصدقين احد
    رامي استغرب من غبائها:لا ياحبيتي انا صدقيني يآآآآآآآآآلله انا كيف افهمك
    بدريه تناظر باستعجاب:مافهمت شئ
    رامي معصب قام وهو مو في شعوره:بجد الحلو مايكمل
    بدريه تنفجر بالضحك:ههههههههههههههههههههههههه هذي فهمتها وش رايك فيني
    رامي:يالله ضحكتك تجنن بس تكفين لاتتكلمين لاني بكرهك في يوم ولليله
    بدريه سوت نفسها محزنه ومنزله راسهها
    رامي:انا اسف بجد ماتوقعت انك حساسه للدرجه
    بدريه:ههههههههههههههههه استهبل عليك
    رامي:مو زعلانه على كلامي
    بدريه:وش قلت يزعل
    رامي:الي قبل شوي
    بدريه:كيف ازعل وانا مادري وش تقول
    رامي:قصي يدي كانك عربيه اكيد هنديه ماتفهمين شئ ابد الله يعيني عليك حمار
    بدريه تلعب باضافيرها وتناظر له بعيوينها العسليه ببرئه



    عبير:بجد والله
    عمران:شفتي شلون قهر المصايب تجي مره وحده
    عبير بفرحه:لامصايب ولا شئ هالمشكله ذي بذات خلها على
    عمران:لااااااااا الا اهلك لاتفكرين فيهم انشالله لو يعدموني
    عبير:لانشالله مايعدمونك ولاشئ
    عمران:اجل شلون
    عبير:انا من يوم ماتزجتك لاطلعت ولا تمشيت ولحتى رحت للسوق
    عمران:طيب وش دخل ذا بذا
    عبير:اسمع تجيك السالفه انا رصيدي ملياااان في البنك واي شئ تحتاجه لايردك شئ
    عمران:فلوسك لك مابي منك شئ
    عبير:بجد ماعندك سالفه مو انا وانت واحد وانا اذا احتجت شئ ابنسى الدنيا كلها واهلي وألجاء لك
    عمران:انتي حرمه وانا رجال الرجال مايتنازل
    عبير:بجد انك عنصري تاخذ وغصبن عليك بعد اووووووووووووف بجد ماتجي الا بالعين الحمراء
    عمران:اقولك لايكثر ولا تعيدين لي هالسالفه مره ثانيه
    عبير:خلاااااص اعتبرها سلف ودين زين
    عمران يبتسم:احلا ياجورج وسوف
    عبير:إإإإإإإإإيه ذكرتني يالله نزل العود من السياره ابي انطرب بصوتك زين
    عمران:لا مستحيل قبل يومين خوياي ماتوا وتبيني اغني
    عبير:اوف لا ابيك تغني اليوم
    عمران:لأ
    عبير:طيب ليه

    يدق جوال عبير وعرفت انه عادل اخوها من النغمه
    عادل:ياهلااااااااااااااااااا بالغاليه
    عبير:هلااا اخبارك شلونك
    عادل:الحمدلله كل شئ زين وش اخر اخباركم
    عبير:والله الحمدلله اخبار امي واهلي كلهم ماعندكم جديد
    عادل فاقد اعصابه وزلت منه هالكلمه:الا نوره ملكوا عليها
    عبير:لااااااااااا وانت
    عادل يكابر:انا وشو
    عبير:انت تحبها صح
    عادل باستهبال:تعرفينا صاحبين الشهره المعروفه دائم تصير لهم اشاعات
    عبير:ههههههههههههههههههه
    عادل:ورامي
    عبير دق قلبها:وش فيه
    عادل:خطب وحده من صديقات ابتسام اخته
    عبير تغيرت فرحتها الى كآبه
    عادل:ووووين رحتي عبير
    عبير سرحانه:هاه
    عادل:وينك
    عبير:معك
    عادل:لايكون تحبينه الى الآن
    عبير تضحك:ماحبيته وانا عزباء احبه وانا متزوجه
    عادل:المهم تسافرين معي
    عبير:وووووووين؟؟؟
    عادل:لمصر اهلي بيسافرون بطياره وانا ابي اروح لضباء قبل لان عندي اشغال واسافر بسفينه انا وياااك
    عبير:للاسف مأقدر اسافر انا مشغوووووووووله بالمررررره
    عادل:مافيه انا بمرك بالسياره واشوفك وتروحين معي
    عبير:حياك الله لكن ماعتقد اني بروح معك
    عادل:يالله باي واحد يتصل بي
    عبير:بااااااااي وسلم لي عليهم
    عمران وهو داخل:يبونك تسافرين معهم
    عبير:ايه
    عمران:وش قلتي؟؟
    عبير:قلت ماقدر لاني مشغوله
    عمران:طيب روحي سافري معهم
    عبير بفرحه:والله
    عمران:انتي ماقصرتي معي وانا قصرت بحقك كثيرررررر وحتى شهر العسل ماسافرناه
    عبير:انا كل ايامي معاك عسل مشكووور حياتي خلني اكلم عادل قبل ماتغير رايك
    عمران يشوف عبير وهي فرحاااانه من قلب:كلميه وماراح اغير رايي
    عبير:لا خلاص مابي اروح
    عمران:لييييييه
    عبير:مابي اخليك بروحك
    عمران:اقوووووولك بلا سخافه روحي وانا عندي خواتي
    عبير:واروح باصعب الظروف لك مابي
    عمران:تروحين غصبن عليك
    عبير:طيب رح معي
    عمران:ماقدر عندي الشغل روحي كلها اسبوع تغيرين جو وترجعين لحبسة البيت يالله كلمي عادل


    عبير:الوووووووو
    عادل:امداك تشتاقين لي
    عبير:مالت عليك بس انا بغيت اسالك متى بتسافر
    عادل:بكره ابمركم واسافر ان رحتي رحتي وان مارحتي يكون احسن
    عبير:ووووووووووووووووووجع صحيح سخيف ماتستحي على وجهك
    عادل:هههههههههههههههههههههههههههههههه وش فيك معصبه هذا اسلوبي معاك طول عمري
    عبير:ذاك اول لكن اللحين غير انا متزوجه وعقلت
    عادل:المهم بتسافرين ولا لأ؟؟
    عبير:ايه ابسافر
    عادل:وش الي غير رايك بدقيقه
    عبير:اووووووووووف احس اني في محكمه وقدامي قاضي يالله باي تراي مو فاضيه لسخافتك
    عادل:انتظري لحظه ابسالك عن شئ
    عبير:وشو؟؟
    عادل:عمرك سمعتي نغمة القطار
    عبير:لا ماهي عندي سمعنياها
    طوط طوط طوط قطع الخط
    عبير تصارخ معصبه:الله ياخذك
    عمران:وش فيك
    عبير متفاعله:شفت الحيوان وش سوى فيني
    عمران:مين الحيوان(شاك انه رجال غير اخوانها من الي يعاكسون)
    عبير:عادلوه السخيف قال لي سمعتي نغمة القطار
    عمران فهم وقعد يضحك بقووووووه هههههههههههههههههههههههههههههه انتي اول مره تسمعينها
    عبير:لااااااااااااا مو نغمة قطار اغلق الخط بوجهي
    عمران:هههههههههه فاهم فاهم

    ابو رامي: ترا بنسوي لك حفله كبيره بس اذا جو عمك من مصر تراي اجلتها
    نوره:ايه احسن ابي اذا اجتمعنا
    ابتسام:تعال انت ياقمر لولا الله ثم انت كان الي بجنبي الى الان ماتعرفنا
    ريان يجي لها وهو يضحك ببرائة اطفال والكل مستانس ويضحك

    حسام وهو مرتبك بقووووووه:الله يخليك ياسامي عطني حبه
    سامي:معك اربع الاف اعطيك ماعندك لاتجيني سمعت
    حسام:طيب اعطيك بس عطني وعد بسرررررررررررعه
    سامي:يالله خذ واذا ماعطيتني والله ماعطيك مره ثانيه


    رامي:الوووو
    بدريه:هلا مين
    رامي:انا رامي
    بدريه:رامي رامي مين
    رامي:خطيبك يابقره
    بدريه:اها انت راميوه طيب ليه تقولي بقره
    رامي:لان عيونك حلوه مثلها
    بدريه:تدري ان البقر الحلوه من الدنمارك والدنمارك لازم نقاطعها قلبا وقالبا يعني مو تشبهني باي شئ يمت للدنمارك بصله
    رامي:هههههههههههههههههههه هذي كيف قدرتي عليها بصراحه احس انهم ناسينك من العصر الجاهلي
    بدريه:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه مافهمت
    رامي عصب:انتي وش تفهمين كيف نجحتي ووظيفتك مع اختي وتوظفتي من غير واسطه ولاشئ قوليلي كيف
    بدريه:انا اسفه بس هوايتي انرفز الي قدامي بغبائي كذا طبعي احب استغبي
    رامي:والله وانتي ذكيه
    بدريه:من مدح نفسه فهو كذاب
    رامي:الحمدلله وانا كنت شايل هم لغتنا الي بتفاهم انا وياك فيها



    عبدالله راح لنوره
    عبدالله:اخبارك يانور قلبي وعقلي
    نوره:الحمدلله طيبه وبخير بوجودك
    عبدالله:تصدقين اشتاق لك وانتي قدامي
    نوره:كل هالشوق يختفي بعد الزواج ويتحول الحب لكره بس خلنا عى كذا احسن
    عبدالله:لا الا انا انا غير عبدالله غير
    نوره:هههههه خابره جده غير يالله تمشي عبدالله غير


    عادل سافر بسيارته وصل للبييت عمران وعبير بعد توصيفهم له واهله سافروا بطياره قبله ووصلوا لمصر
    عمران:هلاااااا بعادل اخبارك
    عادل:ياهلاا فيك شلونك اخبارك
    عبير بصرااخ:عدوووووووووووووووووول هلاا فيك
    عادل:اهلين شلونك اخبارك
    جلسوا بعد السلام والسواليف
    عبير:عن اذنكم بجيب القهوه
    عبير تروح للمطبخ وتشوفهم جالسات زينب وفوزيه ولا سوو شئ
    عبير:ووين القهوه
    فوزيه:بصراحه انا مصدعه
    عبير تناظر زينب وتعرف انها هي الي اقنعت فوز انها تفشلها وماتسوي شئ
    زينب:اخدم نفسك بنفسك فاضين لك انتي واخوك تعزمين وحنا الي نشتغل ونكرف
    عبير:اصلا انا مو محتاجه لك انتي وشغلك المعفن الي زي وجهك يسد النفس الله لايبلاني
    زينب تعلي صوتها:اسمعي ترا حنا الداخلات في هالبيت وانتي الي طالعه
    عبير وهي تشغل النار:احلى يافندق خمس نجوم
    وتصف الفناجيل والبيالات وتحط الهيل في الدله القديمه الصفراء والسكر والشاي في الابريق الي اكل الدهر عليه وشرب
    زينب تسب وعبير ومطنشتها

    صبت القهوه لاخوها وصبت لعمران
    عادل:الا ماقلت لي اخبار عبيروه معك
    عمران بمزح:ملعوزتني اعوذ بالله ان تكلمت ماسكتت ولا سبها مابقى الا تضربني
    عبير ببرائه:مين هذي لايكون انا؟؟
    عادل:لابنت الجيران اكيد انتي على كلا بعد اذن عمران اللحين ترا بنسافر علشان نلحق ترا امي مشغلتني بسرعه بسرعه
    عبير:لا لازم تتعشى عندنا
    عادل:والله ماني ناوي اذوقه اكل لي صاروخ قبل شوي(صاروخ هو شاورما كبير)
    عمران:لامايصير لازم نسوي لك شئ
    عادل:لاوالله رايتكم بيضاء بس ودي اسافر علشان الحق على الرحله
    عمران:اجل براحتكم
    عبير:انا مجهزه اغراضي من امس
    عادل:طيب حطيها بسياره ولا وش رايك انا الي احطها
    عبير:حااااااااااااااضر بصوت خفيف مالت عليك بزران اخر زمن
    عادل:قلتي شئ
    عبير بابتسامه:قلت حاضر
    عمران يضحك على عبير الي طول عمرها طفله بحركاتها
    عبير راحت تاخذ اغراضها
    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الخميس يوليو 10, 2008 6:13 pm

    عمران راح وراها:خوذي خمس الاف ريال يكفي
    عبير:ايه طيب هات بس والله ان تاخذ هالبطاقه
    عمران:بطاقة وشو
    عبير:بطاقة صراف
    عمران:لا خوذيه
    عبير:وش تبي يجرجرونك في السجن والله ان تاخذه ورجع الفوس لي بعدين
    عمران:خلاص انشالله يكون دين على
    عبير:خذ الي تحتاجه ولا يردك شئ زين
    عمران يبوس راسها:الله لايحرمني منك
    عبير:ولا منك يالغالي
    عبير راحت لخوات عمران سلمت على فوز وزينب رفضت تقوم تسلم
    عبير:مع السلامه يازينب
    زينب استغربت بس ماردت المغروره


    عمران اخذ منها الشنطه وحطها في السياره
    وركبت وودعوا بعض الكل

    في الطريق عبير تناظر الشوارع ودموعها تنزل من الفرحه حست انها رجعت للحياه مو معقول انا مارحت لي 7اشهر ولا في
    الحلم بجد سجن تشوف السيارات ومن كثر ماهي ملهوفه على الناس والعالم ونظراته المتكرره لكل لسيارات
    وقفوا عند اشاره سيارة شباب يناظرون ويبتسمون ويزودون الاغاني ويفتحون الدريشه
    عبير انتبهت لهم وماتبي عادل ينتبه حتى ماتسوي مشكله:عادل عندك عبدالله رويشد
    عادل:لاعندي شريطه
    عبير تضحك:طيب شغله
    عادل يشغله والاشاره خضراء ويروح يسار وهم يمين ارتااااااااااحت عبير لانها خااااايفه
    عادل:وين رحتي اخر مره
    عبيرارتبكت بس سريعة بديهه:لمطعم فخم بالمررره حلو
    عادل:وينه علشان تتعشين فيه
    عبير ارتبكت لانها تنصب عليه:مادل بس شكله بعيد اقول فطاير تكفيني انا اصلا شبعانه


    عمران راح لغرفة نومه وحس بفرااااااااااغ كبير ومحزن على عبير فكر بالعود جابه رغم انه معارض بس ابليس
    شاطر

    عمران يغني
    فمان الله يامسافر عسى الله يسمح دروبك وترجع بالسلامه
    فمــان الله يامسافر عسى الله يسمح دروبك وترجع بالســلامه

    اذا بتطول الغيبه امانه لاتقاطعنا ودوم ابعث سلامك
    اذا بتطوووووول الغيبه امـانه لاتقاطعنا ودوم ابعث سلامـك

    معاك ايام عشناها لها بقلوبنا ذكرى ولها شوق وهياما
    معاك ايام عشــناها لها بقلوبنا ذكرى ولها شـوق وهياما

    فمــان الله يامسافر عسى الله يسمح دروبك وترجع بالســلامه

    اذا انت تنام في الغربه ومتهني في مانامك انا ليلي مانامه
    اذا انت تنام في الغربه ومتهني في مانامــك انا ليلي مـانـامه

    فمــان الله يامسافر عسى الله يسمح دروبك وترجع بالســلامه

    انا بيني وبين نفسي اطلب من الله وادعي يردك بالسلامه
    انا بيني وبين نفسي اطلب من الله وادعي يـردك بالســلامه

    فمــان الله يامسافر عسى الله يسمح دروبك وترجع بالســلامه

    يمسح دمعه من عينه وهو يتذكر خالد واحمد وكل اصدقائه وعبير وريحتها الي مغطيه الغرفه كلها بعطرها المركز الراااااائع

    الصبح
    عبير:يووووووووووه اخيرا وصلنا لضبا تصدق عمري ماجيتها والله لو انا مسافرين اوربا بجد المسافه بعيده ياليتني رايحه في طياره والله ابرك
    عادل:مالت عليك هبلتيني كنت نايم
    عبير انهلت:نعم نايم كيف نايم وانت تسوق لا انت بتوديني بستين داهيه انا وميته نوم مانمت علشاني بالسياره بجد باااااااارد
    ابحجز لنا تذكرتين وبنروح لفندق نرتاح شوي واخلص شغلي ونسافر




    عمران راح للشغل ودق على عبير الي توهم خلصوا من الحجز
    عبير:ياهلااااااااااا بعمران
    عمران:ياهلااااااااااا فيك اخبارك البيت مايسوى من دونك القصيم كلها ظلام بعدك
    عبير:يااااااااحياتي والله تسلم بس ياليت يكون هذا اسلوبك اذا كنت عندك
    عمران:ههههههههههههه ليه ذابحك انا
    عبير:امزح معك
    عمران:هاه حجزتوا
    عبير:ايه حجزنا سفينه وناسه اول مره ابسافر بسفينه ونااااااااسه
    عمران:وش اسمها ومتى الرحله
    عبير: عبارة السلام98
    عمران:توصلون بالسلامه
    عبير:الله يسلمك حياتي يالله انتبه لنفسك ولاتعب حالك ولاتفكر كثير وكل زين
    عمران:هههههههههههههههه والله انك فاضيه
    عمران:ماقلتيلي متى الرحله
    عبير:اليوم

    عمران نغمة رسائل

    الرساله الوارده=1
    فتحها من عبير

    (تصدق اني اشتقت لك)
    عمران ابتسم وباس جواله


    حسام يصارخ:رااااااااسي ابي حبه حبه
    سامي:خذ ذي الابره هذي احسن لك
    حسام اخذها وهو كله يرتجف وضرب نفسه بهالابره الى هدئ
    حسام:انا لازم اتعالج بس كيف

    عمران جالس يتقهوى هو وخواته وهو يغير القنوات
    زينب:وش معنى عبير تسافر وحنا لا
    عمران:اوووووووووف لاتقارنين نفسك فيها
    زينب:ايه مو قد المقام
    عمران وهو يتابع مسلسل يشوف خبر عاجل غرق عبارة السلام98 الراحله من السعوديه الى مصر
    يقوم واقف عمران من غير شعور


    وش تتوقعون يصير لعمران؟؟

    عبير ماتت؟؟ولا من الناجين فيها؟؟وكيف بيبحث عنها؟؟؟

    حسام كيف بيصير له يتعالج مره ثانيه؟؟ومين بيساعده معقوله عمران؟؟

    كيف ردة فعل خوات عمران؟؟ يتندمون ولا يفرحون؟؟

    عبير اذا كانت من الناجين معقول تكون منجنه بعد الهوايل الي تشوفها؟؟

    عادل وش يصير له؟؟اذا مات كيف بتكون ردة فعل نوره؟؟
    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الخميس يوليو 10, 2008 6:17 pm

    التكمله
    عمران وقف ومو مصدق الي قاعد يقراه بالخبر العاجل يدعك عيونه بقوه ويتكلم بصوت هادئ:لا لا لا مستحيل باسبوع يموتون اعز الناس لي
    لااااااااااااااااااااااااااااا عبير مستحيل(ويركض بسررررررعه لجواله يبي يدق على عبير وشاف رساله منها قبل خمس ساعات
    خذني بقربك حبيبي
    ولا بقربي تــعــال
    اشتقتلك كثيررررررررررررررر ياحبيبي

    عمران ضغط الاحمر ومو مصدق يدق الجوال على عبير ومغلق دق تقريبا خمسين مرررررررررره نزل راسه وحط يده
    على راسه يارب انا وش سويت لا يارب كلش ولا عبير خذ زينب فوزيه انا وهي لا يارب لا (ويضرب صدره بقوه)
    انا لييييييييه مافيني احساس ليه ماحس هي منعتني من السفر لان بيصير حادث ليه انا ماحسيت ان السفينه بتغرق
    لييييييييييييييش جن ثارت ثائرته صار يدور بالغرفه ويفتح الدواليب والخزائن كانه يدور شئ كانه يتوقع انه بيلقى عبير
    صار مثل المجنون ماحس بروحه

    زينب:عبير بذي السفينه صح
    فوزيه خايفه:ايه لا انشالله ماماتت يارب
    زينب خافت على عبير:ايه انشالله ماماتت
    زينب تقوم وتتذكر كيف ذلتها تتذكر وهي تهدي لها الجوال وكيف ردت الطيبه بالقساوه تذكرت وهي في المطبخ تذكرت
    كلمة العقيم الي تشوف عيون عبير وهي مجروحه تتذكر كيف انضربت علشانها وتتذكر كلمة مع السلامه يازينب وهي استحقرتها
    فوزيه وهي تبكي:ابشوف عمران وش صار له اكيد انجن
    تروح لعمران وتشوف حاله الي يكسر الخاطر جالس جلسة واحد كئيب ضام رجوله لصدره ومنزل راسه باحباط وتهتز كتوفه من البكاء
    فوزيه:عمران بصراحه توقعتك اقوى من كذا قم يمكن تكون من الناجين رح دورها وشف يمكن احد انقذها
    عمران وهو يرفع راسه وعيونه حمراء من الدموع:تهقين انها عايشه
    فوزيه:نقول انشالله بس قم خلنا نشوف الاخباريه يكتبون اسماء الناجين
    عمران طيب ابدق على عبير اخر مره يدق الجوال مغلق سكر عيونه وحط يده على راسه لااااااااا اكيد ماتت كذا حظي انا
    كذا حظي وهو مطيح روحه اوبالاصح اعضامه مو قادره تشيله
    فوزيه وهي مو بعيده عن حاله:قوم قوم وخلك رجال لاتبكي(وهي تحاول تقوم اخوها)
    راحوووووو للتلفزيون اسماء الناجين عايض القحطاني... شامان...عبدالله ...الخ ويرجع شريط الاسماء مثل قبل
    الاخبار ان يوجد عدد من المسافرين قد انصهروا اثراء حريق الموجود في هذه العباره والبعض كانت فريسه للقرش او الغرق
    عمران:آآآآآآآآه آآآآآآآآآه وانتي وش مصيرك ياعبير قلبي اخ كيف طيب ليه ماسافرت الا بذا اليوم ليييييييييييييه؟؟
    فوزيه:يمكن تكون من ضمن الناجين بس انت ادع ورح صلى ويمكن ربي يستجيب لك
    عمران قام من غير شعور توضاء ودق عليها قبل وبعد مغلق رمى الجوال في السرير صلى ودعى ياااااااارب
    انت احرمتني من خال وعم وابو وام واصدقاء يااااااااااااارب لاتحرمني من عبير من نبض قلبي يارب يارب وهو يبكي

    عمران راح للسرير ودق بعد على عبير(ضامن الولد انها بترد مايأس) ولاتيأسوا من رحمة الله
    لكن للأسف الجوال مغلق راح للكرسي الخشبي جلس شوي وحالته حاله بعدها رجع للغرفه
    عمران يناظر الغرفه وكيف شكلها موحش من غير عبير من غير ضحكتها وابتسامتها ودموعها ودلعها ورقتها وبرائتها
    ورزانتها (بالله عليكم اسلوبي مو زي اسلوب عبدالله بالخير خلني اسكت مو امي تجي هههههههههههههههههه)
    ودموعه تنزل لا يارب لا اخخخخخخخخ لو انها عايشه ابعوضها ياااااااااارب عطني اخر فرصه يااااااااااارب

    وكأن ربي استجاب له دعوته دق جواله بنغمة عبير
    عمران كانه رجع للحياه:الووووووووووووووووووووووووو
    عبير:هلاااااااااااا وش فيك عسى ماشر
    عمران:انتي من الناجين (((((وهو يالله ويالله يتكلم
    عبير:اي ناجين ووش فيه صوتك
    عمران:سافرتي ولا لأ
    عبير:لا شفت شلوووووووووون قهر فاتتني الرحله يوم وصلت لضبا واشوف السفينه رايحه الله لايوقفه القبطان راح
    ولا انتظرني
    عمران:بجد الحمدلله الحمدلله ماتدرين ان السفينه غرقت
    عبير بثقه:ايه انا دعيت على هالقبطان(شريره ودعوتها مستجابه شفتوا شلون)
    عمران:عبير بلا استهبال والله غرقت شوفيها وانا وخواتي حسبناك فيها لكن الحمدلله يارب
    عبير:بجد كلامك
    عمران:شوفي الاخبار بجد
    عبير:خلاص اجل باي
    عمران:لا انتظري عبير تكفين ارجعي والله مو قادر اعيش بدونك
    عبير باستعباط:مين هذا لايكون انت؟؟
    عمران وهو يمسح دمعه جريئه نازله من عينه:ههههههههههه تعالي ووالله العوضك كل الي فات
    عبير:طيب ومصر
    عمران:انا كرهت مصر شوفي الاخبار وتعالي
    عبير:يالله خدمة موجود رسايل وش كثرها منك انتي وامي وابوي
    عمران:خفت عليك خبرك مسكينه ماتتحملين وبعدين ليه مقفله جوالك انتي واخوك
    عبير: ايه كنا نايمين بعد مافاتتنا الرحله ولا شغلنا التلفزيون وبعدين لاتخاف على انا قطوه ام سبع ارواح
    عمران:هههههههههههههههههه الله يطول بعمرك حيااتي
    عبير:لا انا ماقدر على هالرومانسيه اخاف انا غلطانه بالرقم
    عمران:حياتي من دونك بجد كابوس تصدقين صارت الغرفه موحشه بدونك
    عبير تضحك:خلاااااااااااااااااص انا جااااااااايه يعني جايه
    عمران:اشوفك على خير حياتي
    عبير:مع السلامه قلبي

    عمران قام وصلى صلاة شكر وراح بيبشر فوزيه
    راح لغرفة فووزيه وزينب ولقى زينب تبكي بسريرها
    عمران:زينب وش فيك
    زينب:انا ظلمت عبير كثيرررررررررر
    عمران:تقدرين تصلحين الماضي
    زينب وهي تشهم من البكاء:كيف؟
    عمران:عبير ماماتت
    فوزيه وهي جايه:والله
    عمران:ايوا الله
    وكانت فرحتهم كبيرره
    زينب اخذت جوال فوزيه وكلمت عبير
    عبير:ياهلااااااااااااااااا بفوز
    زينب:انا زينب
    عبير:هلا زينب لاتفرحين انا مامت
    زينب:الحمدلله على سلامتك
    عبير وهي مستغربه:الله يسلمك اخبارك اخبار فوز
    زينب:بصررررراحه البيت بدونك مايسوى شئ
    عبير استغربت:تسلمين حياتي والله

    ام حسام وابو حسام رجعوا من مصر لانهم راحوا لسفاجا ومالقوا عادل وعبير راحوا لضبا يتاكدون اذا هم من الناجين ولا لأ
    وكانت حالتهم حاله تعرفون اب وام اكيد بيخافون على عيالهم


    عبير:تعال عادل شف وش صار
    عادل وهو يتثائب:وش صار
    عبير:شف ربي انقذنا
    عادل وهو يشوف الاخبار:لااااااااااااا هذي السفينه الي كنا بنروح فيها
    عبير:ايه بجد ربي انقذنا
    عادل:يااااااااااالله سبحانك يارب شفتي اليوم كيف زعلنا ودعينا على القبطان يوم راح وفاتتنا الرحله
    عبير:الحمدلله صل صلاة شكر
    عادل:طيب دقيتي على اهلي
    عبير وهي تضرب راسها:يووووووووووووووه نسيت
    تروح وتدق على اهلها
    ام حسام بفرحه:عبيرررررررررررررررررر
    عبير:هلا يمه
    ام حسام:عادل وش صار له (ابو حسام هاتيها عطينياها
    عبير:فاتتنا الرحله ماسافرنا حنا في ضباء اللحين
    ام حسام تبكي:والله حتى حنا خلاص عفنا هالسفره كرهتها والله يابكينا بكاء مع الناس وابوك جن وزاد الضغط عنده بس الحمدلله.
    انتوا بضبا اللحين(تقول فاتتهم الرحله ابو حسام:الحمدلله
    عبير:ايه يمه حنا بضباء
    ام حسام:خلااااااااص شوي وجايين لكم
    عبير:نجيكم في المطار
    ام حسام:لا حنا اللحين بسياره نازلين من المطار لنا شوي
    ابو حسام ياخذ الجوال منها:الووووووووووووو
    عبير:هلا يبه اخبارك
    ابو حسام:فاتتكم الرحله
    عبير:ايه الحمدلله
    ابوحسام:لاعادت من سفره


    ابتسام تكلم امها بشوي شوي علشان نوره ماتسمع لان اي خبر مو زين بياثر بصحتها:يمه شفتي السفينه الي راحوا عادل وعبير
    فيها غرقت
    ام رامي:بس انا كلمت ام حسام وقالت ان الرحله فاتتهم الحمدلله
    ابتسام:جد والله الحمدلله

    رامي جاي معصب:السلام
    ابتسام:وش فيك معصب
    رامي:البلوه الي بليتيني فيها بدريوه
    نوره تسمع:هههههههههههه وش سوت بعد
    رامي:احرقت اعصابي بغبائها
    ابتسام:تمووووووووووووووووت في هالحركات بدريه بس هي اتحدى تلقى اذكى منها
    رامي:مو عاجبتني هالصفه البايخه فيها
    ام رامي:انشالله تنسجم مع الوقت

    رامي يشوف الاخبار يقوم :لااااااااااااااااااااا كيف شلون
    ام رامي:لا فاتتهم الرحله فاتتهم
    نوره:مين؟؟
    رامي:بجد فاتتهم الحمدلله
    نوره:بس مين
    ام رامي:ذولي جيرانا الاولين
    نوره:الحمدلله انها فاتتهم


    رامي طلع علشان يكلم عادل
    رامي:الوووووووووووووووووووو
    عادل:ياهلاااااااااااااااااااا
    رامي:الحمدلله على سلامتك وادري انك زعلان على
    عادل:الله يسلمك بس زعلان بوشو؟؟
    رامي:في ملكة نوره معليش ماكان في يدي
    عادل:كل شئ مكتوب
    رامي:ههههههههههه لانا اخذت عبير ولا انت اخذت نوره كذا حياتنا شقى بشقى بس والله يوم خطبت وملكت اني نسيت كل
    العالم وصارت هي شغلتي الشاغل
    عادل:الله يهنيك
    رامي:طيب كيف فاتتكم الرحله

    حسام(انا مالي الا ابلغ عنهم الشرطه ارتاح واريح روحي واريح الناس الي بيضعون بسبتهم غدر مثلي وانا باخذ كم ابره
    واروح لاي مكان راح وشرى 20 ابره بمبلغ وقدره اهتم للابر اكثر من الماء وراح للمصانع مهجوره يرتاح فيها مايدري ليه


    حسام كلم الشرطه:الو السلام عليكم انا حبيت ابلغكم عن ناس يروجون مخدرات
    الشرطه:طيب وين موقعهم
    حسام:في شارع ...وحي.... وفندق رقم الجناح....

    ام حسام وابو حسام وصلوا وبعد سلام حار على الناجين من الاهوال والمصايب
    عبير:والله اشتقت لكم لي 7 اشهر ماشفتكم
    ام حسام:الحي من الحي قريب الحمدلله اني شفتكم والله ماتخيلت اني اقابلكم مره ثانيه
    عادل:يالله لو حنا من الناجين اكيد بننجن بعد مانشوف المحروقين والغرقانين
    عبير:شكرا يااااااااااااارب
    عادل:اللحين يبه بنرجع لمصر ولا الرياض
    ابو حسام:لا بنرجع للرياض خلاااااااااااص بردة هالرحله وصارت من بدايتها مصيبه
    عبير:انا عن نفسي ابرجع لبيتي
    ام حسام:لا والله ماترجعين
    عبير:اللحين كلمتني فوزيه اخت عمران وتقول ان حال عمران يكسر الخاطر
    عادل:تروحين للقصيم وتجون للرياض سوا انتي وعمران
    عبير:انشااااااالله
    الجرس
    عادل/:العشاء جاء

    عمران جالس بغرفته ويفكر بعبير بشكل مو طبيعي يتذكرها بكل مكان وبكل زاويه وهي جالسه على الكنبه تترجاه مايسافر
    ولا وهي جالسه على الكرسي تكلمه عن الوظيفه ويرد لها بضرب والاهانات الي سببها لها والمذله الي عاشتها في هالبيت
    مالقى احد يشكي له الا العزف بالعود وهو يغني يناظر كل مكان ويتذكر كل ملامحها ويناظر صورتها
    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الخميس يوليو 10, 2008 6:21 pm

    الامــاكن كلها مشتاقه لك والعيون الي انرسم فيها خيــالك
    والحنين الي سرى روحي وجالك
    ماهو بس انا حبيبي الاماكن كلها مشتاقه لك
    كل شئ حولي يذكرني بشئ
    حتى صوتي وضحكتي لك فيها شئ
    لو تغيب الدنيا عمرك ماتغيب
    شوف حالي آآآآآه من صبري على
    الامـاكن
    الامــــاكن
    الاماكن كلها مشتاقه لك مشتــاقه لك

    الاماكن الي مريت انت فيها
    عايش بروحي وابيها بس لكن مالقيتك

    عبدالله:يمه ابي اكلم ابوي اعزمه على زواجي مومعقول ابوي مايحضر زواجي
    ام عبدالله:شوف هذا رقمه والله يعينك
    عبدالله:زين

    عبدالله:الووو
    ابو عبدالله:الو
    عبدالله:السلام عليكم
    ابو عبدالله:وعليكم السلام مين؟
    عبدالله:يبه انا عبدالله ولدك
    ابو عبدالله:ماعرفك ويغلق الخط بوجهه

    ويرسل مسج لابوه يبه انا مادري ليش ماتعترف فيني انا ولدك اذا حنيت على ترا زواجي بعد 20 يوم يوم الخميس في
    قصر الأماني وابيك تشرفني بحضورك

    ابوعبدالله قرا المسج وحن قلبه على ولده وبذات انه بيتزوج

    الشرطه قبضت على الشيطان سامي واصدقائه


    حسام ملقى على الارض في المصنع القديم وشكله يحزن وجهه اسود والريحه معفنه ماااااااااااااااات من جرعه زايده
    مااااااااااااااااااااات مظلوم بعيد عن اهله ماااااااااااات باقبح الحالات واشنعها مات غدر وظلم ابوه الي ماسامحه واهمال
    امه الي ترسل له الفلوس من غير حساب ماااااااااااااااات حسام والكل مايبيه مااااااااااااات وهو كاره حاله مااااااااااات
    وهو يبي يعيش زي باقي الناس ويتزوج ويصير له عيااااااااااال ماااااااااات بسبة ابووووه إلي ضيعه وماعطاه فرصه ثانيه


    حسام كيف بيكتشفون موتته وكيف ردة فعل اهله وابوه الي ضيعه؟؟؟؟؟؟

    شلون بيصير استقبال عمران لعبير؟؟؟وهل هالمره بيصير جاد ويعوضها ولا مثل كل مره؟؟؟؟؟؟

    هل زينب بتتغير مع عبير؟؟؟ وتحترمها؟؟؟؟

    كيف بيصير زواج نوره وعبدالله ورامي وبدريه؟؟؟

    تتوقعون يحضر ابو عبدالله ولا بيجحد ولده؟؟؟؟

    هل بيوفي بوعده عمران ويسافر هو وعبير للرياض؟؟واذا سافروا وش المشاكل الي بتصير؟

    المزيد والمزيد من الاثاره بالاجزاء الجايه طبعا بعد الردود الي تعطيني شعله من النشاط


    التكمله
    عبير:يبه يمه عندي طلب واتمنى انكم تحققونه
    ابوحسام:آمري ناقصك شئ حاجه وانا في الخدمه
    ام حسام:طلباتك اوامر
    عادل:الله عالدلع
    عبير:انت اسكت طلبي هو هو ابيكم تجون عندي في بيتي تكفوووووووون
    ابو حسام:والله عندي اشغال الدنيا انشالله الشهر الجاي بعد زواج رامي ونوره
    عادل انقهر بس ضل في مكانه وما قام لان نوره بتتزوج
    ام حسام:انتي هالاسبوع تعالي مع زوجك تجلسين كم يوم وبعدها نجي لكم شرايك
    عبير:بس شغل عمران
    ابو حسام:من هالناحيه خليها على ابعطيكم اجازه مفتوحه الى ترجعون انشالله شهر
    عبير:ماتقصر يبه الله يطول في عمرك يالغالي
    ابو حسام:هذا حق وواجب يابنيتي
    عبير:طيب يبه انت ماسامحت حسام
    ام حسام فرحت لان عبير جابت طاري اخوها يكن يقتنع
    ابو حسام:لاتجيبن سيرته عندي
    عادل:يبه هذا مهما كان ولدك
    عبير:يبه كذا بيضيع زياده حرااااام والله تعالج وتعب وتعبة نفسيته ماستاهل
    ابوحسام:الا يستاهل فضحني قدام الله وخلقه هالمدمن
    ام حسام:بس اللحين تعالج والله انه تغير يبه
    ابوحسام:حسام انا متبري منه ومايشرفني انه ولدي
    عبير:يبه حاول مو يرجع للادمان مره ثانيه والسبب عنادك
    ابوحسام:اووووووووف انتوا بتجيبون لي الضغط زياده على الي فيني انت بتسافر معنا ياعادل
    عادل:ابوصل عبير لبيتها وبعدين اجي بطريقي للرياض
    ابوحسام:يالله يام حسام مشينا
    ام حسام:ووووووين؟
    ابوحسام:لبيتنا يعني وين
    ام حسام:ابي اروح للسوق
    ابوحسام:اكبر الاسواق بالرياض روحي لها لكن هنا مو فاضي لك
    ام حسام:يووووووه
    ابوحسام:بتسافرون اليوم
    عادل:وش رايك عبير
    عبير:لا بنروح لللاسوق وبعدها نسري للقصيم


    عمران ومحمود في مطعم
    محمود:معليش والله اني ضغطت عليك بس والله اني محتاج
    عمران بعصبيه:هذا حقك خذه وفكنا(ام الجحده رجال ماينشره عليهم طبعا بعض الرجال الا الي يقرون روايتي ههههههه)
    محمود انقهر:طيب هات اخذ الشيك وراح
    عمران:فكه منه ومن شكله ياكرهي له

    عبدالله ورامي حجزوا القصر وتحدد زواجه هو ورامي في يوم واحد بنفس القصر
    ونوره تجهزت لان مابقى على زواجهم الا اسبوعين
    وبدريه بعد تجهزت بس ماهتمت كثيررررررر لان طبعها متواضعه وزاهده وغير كل ذا.. اي لبس تلبسه يطلع جناااااان
    عليها

    ابتسام اخذت اجازه طويله علشان نوره اخذت شهرين بدون راتب

    نوره:تتوقعين تكون حياتي زينه وانا متزوجه ولا زي المتزوجات حياه تعيسه
    ابتسام:ههههههههههههههههههههههه لانشالله زينه ومين الي حياتها تعيسه
    نوره:كل المتزوجات
    ابتسام:اقولك اعقلي بس مافيه احد حياته تعيسه


    عبدالله في المدرسه لانه هو مدرس لغة الاشاره
    يدق جواله عرف انها نوره من النغمه نسى الشرح والدرس كله وارتبك قدام الطلاب ومايعرف شلون يسوي كل الي سواه
    اخذ جواله وراح يكلمها ولابو الدرس ولابو طلابه

    نوره:هلاااااااااااااا يناسيني
    عبدالله:انسى روحي ولاأنساك
    نوره:صحيح عبدالله
    عبدالله:وشو الي صحيح؟؟
    نوره:انك ماراح تتغير بعد مانتزوج
    عبدالله:انا طول عمري كذا ولا اني من النوع المزاجي الي مره يضحك ومره زعلان يعني اصلي%100
    نوره:انشالله يارب ماتكون زي الرجال الثانين
    عبدالله يضحك:ههههههههههههه انتي وش فيك اخذه فكره غلط عن الرجال
    نوره:لا ماخذت بس الواقع هو الي يقول لي
    عبدالله:خلينا في الخيال احسن حتى انتوا يالحريم واقعكم ممل
    نوره تشهق:هيييييييييييييييهه لا مين قال
    عبدالله خاف على نوره:هههههههههه امزح معك انتي وش فيك تصدقين بسرعه بجد ماينمزح معك
    نوره:هههههههههههههه وانتي تتوقع اني صدقت آآآآآآآآآه اليوم يذكرك بشنو
    عبدالله وهو يدري بس وده يختبر ذاكرتها:اممممممممممممممم ماذكر قوليلي
    نوره:شفت فكرتي عنكم يارجال صحيحه انتو عندكم الامبالات
    عبدالله:ليييييييييييييه؟
    نوره:اليوم لنا شهرين بالضبط من يوم ماتعرفنا على بعض
    عبدالله:والله يزين ذاك اليوم تصدقين كان احلى يوم في حياتي
    نوره:ايه باين!!!!
    عبدالله:ليه؟
    نوره:لو انه احلى يوم بحياتك كان مانسيته
    عبدالله:والله العضيم اني مانسيته بس بغيت اختبر ذاكرتك
    نوره:اها زين طيب كم النتيجه
    عبدالله:10 على 10
    نوره:ههههههههههههههههههههههههههههه
    عبدالله:انشالله دوم مو يوم بس ماقلتيلي خلاص انتي متجهزه للزاوجنا
    نوره:ايه بس في حفله يوم الاثنين الجاي بمناسبة شفائي
    عبدالله وهو مرتبك:ايه حلو اقولك حبيبتي بعدين اكلمك المدير يبيني
    نوره:ههههههههههه جالك الموت ياتارك الصلاه يالله باي
    عبدالله:هههه باي حياتي
    avatar
    Nmo0orE
    الإدارة
    الإدارة

    ذكر عدد الرسائل : 1587
    الجنسية : سعودي
    أعلام الدول :
    المزاج :
    المهنة :
    الهواية :
    الأوسمة :
    تاريخ التسجيل : 24/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف Nmo0orE في الخميس يوليو 10, 2008 6:23 pm

    يسلموووووووووووووووووووووو
    خيتو
    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الخميس يوليو 10, 2008 6:30 pm

    الامــاكن كلها مشتاقه لك والعيون الي انرسم فيها خيــالك
    والحنين الي سرى روحي وجالك
    ماهو بس انا حبيبي الاماكن كلها مشتاقه لك
    كل شئ حولي يذكرني بشئ
    حتى صوتي وضحكتي لك فيها شئ
    لو تغيب الدنيا عمرك ماتغيب
    شوف حالي آآآآآه من صبري على
    الامـاكن
    الامــــاكن
    الاماكن كلها مشتاقه لك مشتــاقه لك

    الاماكن الي مريت انت فيها
    عايش بروحي وابيها بس لكن مالقيتك

    عبدالله:يمه ابي اكلم ابوي اعزمه على زواجي مومعقول ابوي مايحضر زواجي
    ام عبدالله:شوف هذا رقمه والله يعينك
    عبدالله:زين

    عبدالله:الووو
    ابو عبدالله:الو
    عبدالله:السلام عليكم
    ابو عبدالله:وعليكم السلام مين؟
    عبدالله:يبه انا عبدالله ولدك
    ابو عبدالله:ماعرفك ويغلق الخط بوجهه

    ويرسل مسج لابوه يبه انا مادري ليش ماتعترف فيني انا ولدك اذا حنيت على ترا زواجي بعد 20 يوم يوم الخميس في
    قصر الأماني وابيك تشرفني بحضورك

    ابوعبدالله قرا المسج وحن قلبه على ولده وبذات انه بيتزوج

    الشرطه قبضت على الشيطان سامي واصدقائه


    حسام ملقى على الارض في المصنع القديم وشكله يحزن وجهه اسود والريحه معفنه ماااااااااااااااات من جرعه زايده
    مااااااااااااااااااااات مظلوم بعيد عن اهله ماااااااااااات باقبح الحالات واشنعها مات غدر وظلم ابوه الي ماسامحه واهمال
    امه الي ترسل له الفلوس من غير حساب ماااااااااااااااات حسام والكل مايبيه مااااااااااااات وهو كاره حاله مااااااااااات
    وهو يبي يعيش زي باقي الناس ويتزوج ويصير له عيااااااااااال ماااااااااات بسبة ابووووه إلي ضيعه وماعطاه فرصه ثانيه


    حسام كيف بيكتشفون موتته وكيف ردة فعل اهله وابوه الي ضيعه؟؟؟؟؟؟

    شلون بيصير استقبال عمران لعبير؟؟؟وهل هالمره بيصير جاد ويعوضها ولا مثل كل مره؟؟؟؟؟؟

    هل زينب بتتغير مع عبير؟؟؟ وتحترمها؟؟؟؟

    كيف بيصير زواج نوره وعبدالله ورامي وبدريه؟؟؟

    تتوقعون يحضر ابو عبدالله ولا بيجحد ولده؟؟؟؟

    هل بيوفي بوعده عمران ويسافر هو وعبير للرياض؟؟واذا سافروا وش المشاكل الي بتصير؟

    المزيد والمزيد من الاثاره بالاجزاء الجايه طبعا بعد الردود الي تعطيني شعله من النشاط


    التكمله
    عبير:يبه يمه عندي طلب واتمنى انكم تحققونه
    ابوحسام:آمري ناقصك شئ حاجه وانا في الخدمه
    ام حسام:طلباتك اوامر
    عادل:الله عالدلع
    عبير:انت اسكت طلبي هو هو ابيكم تجون عندي في بيتي تكفوووووووون
    ابو حسام:والله عندي اشغال الدنيا انشالله الشهر الجاي بعد زواج رامي ونوره
    عادل انقهر بس ضل في مكانه وما قام لان نوره بتتزوج
    ام حسام:انتي هالاسبوع تعالي مع زوجك تجلسين كم يوم وبعدها نجي لكم شرايك
    عبير:بس شغل عمران
    ابو حسام:من هالناحيه خليها على ابعطيكم اجازه مفتوحه الى ترجعون انشالله شهر
    عبير:ماتقصر يبه الله يطول في عمرك يالغالي
    ابو حسام:هذا حق وواجب يابنيتي
    عبير:طيب يبه انت ماسامحت حسام
    ام حسام فرحت لان عبير جابت طاري اخوها يكن يقتنع
    ابو حسام:لاتجيبن سيرته عندي
    عادل:يبه هذا مهما كان ولدك
    عبير:يبه كذا بيضيع زياده حرااااام والله تعالج وتعب وتعبة نفسيته ماستاهل
    ابوحسام:الا يستاهل فضحني قدام الله وخلقه هالمدمن
    ام حسام:بس اللحين تعالج والله انه تغير يبه
    ابوحسام:حسام انا متبري منه ومايشرفني انه ولدي
    عبير:يبه حاول مو يرجع للادمان مره ثانيه والسبب عنادك
    ابوحسام:اووووووووف انتوا بتجيبون لي الضغط زياده على الي فيني انت بتسافر معنا ياعادل
    عادل:ابوصل عبير لبيتها وبعدين اجي بطريقي للرياض
    ابوحسام:يالله يام حسام مشينا
    ام حسام:ووووووين؟
    ابوحسام:لبيتنا يعني وين
    ام حسام:ابي اروح للسوق
    ابوحسام:اكبر الاسواق بالرياض روحي لها لكن هنا مو فاضي لك
    ام حسام:يووووووه
    ابوحسام:بتسافرون اليوم
    عادل:وش رايك عبير
    عبير:لا بنروح لللاسوق وبعدها نسري للقصيم


    عمران ومحمود في مطعم
    محمود:معليش والله اني ضغطت عليك بس والله اني محتاج
    عمران بعصبيه:هذا حقك خذه وفكنا(ام الجحده رجال ماينشره عليهم طبعا بعض الرجال الا الي يقرون روايتي ههههههه)
    محمود انقهر:طيب هات اخذ الشيك وراح
    عمران:فكه منه ومن شكله ياكرهي له

    عبدالله ورامي حجزوا القصر وتحدد زواجه هو ورامي في يوم واحد بنفس القصر
    ونوره تجهزت لان مابقى على زواجهم الا اسبوعين
    وبدريه بعد تجهزت بس ماهتمت كثيررررررر لان طبعها متواضعه وزاهده وغير كل ذا.. اي لبس تلبسه يطلع جناااااان
    عليها

    ابتسام اخذت اجازه طويله علشان نوره اخذت شهرين بدون راتب

    نوره:تتوقعين تكون حياتي زينه وانا متزوجه ولا زي المتزوجات حياه تعيسه
    ابتسام:ههههههههههههههههههههههه لانشالله زينه ومين الي حياتها تعيسه
    نوره:كل المتزوجات
    ابتسام:اقولك اعقلي بس مافيه احد حياته تعيسه


    عبدالله في المدرسه لانه هو مدرس لغة الاشاره
    يدق جواله عرف انها نوره من النغمه نسى الشرح والدرس كله وارتبك قدام الطلاب ومايعرف شلون يسوي كل الي سواه
    اخذ جواله وراح يكلمها ولابو الدرس ولابو طلابه

    نوره:هلاااااااااااااا يناسيني
    عبدالله:انسى روحي ولاأنساك
    نوره:صحيح عبدالله
    عبدالله:وشو الي صحيح؟؟
    نوره:انك ماراح تتغير بعد مانتزوج
    عبدالله:انا طول عمري كذا ولا اني من النوع المزاجي الي مره يضحك ومره زعلان يعني اصلي%100
    نوره:انشالله يارب ماتكون زي الرجال الثانين
    عبدالله يضحك:ههههههههههههه انتي وش فيك اخذه فكره غلط عن الرجال
    نوره:لا ماخذت بس الواقع هو الي يقول لي
    عبدالله:خلينا في الخيال احسن حتى انتوا يالحريم واقعكم ممل
    نوره تشهق:هيييييييييييييييهه لا مين قال
    عبدالله خاف على نوره:هههههههههه امزح معك انتي وش فيك تصدقين بسرعه بجد ماينمزح معك
    نوره:هههههههههههههه وانتي تتوقع اني صدقت آآآآآآآآآه اليوم يذكرك بشنو
    عبدالله وهو يدري بس وده يختبر ذاكرتها:اممممممممممممممم ماذكر قوليلي
    نوره:شفت فكرتي عنكم يارجال صحيحه انتو عندكم الامبالات
    عبدالله:ليييييييييييييه؟
    نوره:اليوم لنا شهرين بالضبط من يوم ماتعرفنا على بعض
    عبدالله:والله يزين ذاك اليوم تصدقين كان احلى يوم في حياتي
    نوره:ايه باين!!!!
    عبدالله:ليه؟
    نوره:لو انه احلى يوم بحياتك كان مانسيته
    عبدالله:والله العضيم اني مانسيته بس بغيت اختبر ذاكرتك
    نوره:اها زين طيب كم النتيجه
    عبدالله:10 على 10
    نوره:ههههههههههههههههههههههههههههه
    عبدالله:انشالله دوم مو يوم بس ماقلتيلي خلاص انتي متجهزه للزاوجنا
    نوره:ايه بس في حفله يوم الاثنين الجاي بمناسبة شفائي
    عبدالله وهو مرتبك:ايه حلو اقولك حبيبتي بعدين اكلمك المدير يبيني
    نوره:ههههههههههه جالك الموت ياتارك الصلاه يالله باي
    عبدالله:هههه باي حياتي
    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الخميس يوليو 10, 2008 6:32 pm

    المدير:تارك الطلاب وقاعد تكلم ولك ساعه بعد
    عبدالله:روق طال عمرك اللحين بعوضهم
    المدير:لو سمحت موبايلك خله على الصامت بوقت الحصه ويروح المدير
    عبدالله يمشي وهو يتحرطم بلا حصه بلا مزنه نوره عندي اهم منهم كلهم

    ام حسام وابو حسام وصلوا للرياض
    وكان في استقبالهم ابو رامي
    ابورامي:هلاااااااا ابوحسام اخبارك
    ابوحسام:الحمدلله بخير اخبار نوره
    ابورامي:طيبين قرة عينكم عبير وعادل يام حسام
    ام حسام:الحمدلله الي رجعهم من هالكارثه

    وعبير وعادل دخلو القصيم والمشوار طووووووووووووووويل بالحيل لانهم راحو وجو من غير فايده
    عادل:عبير انا اخوك و
    قطعته عبير:بالله عليك اخوي تصدق اني حسبتك ولد الجيران ههههههههههههه
    عادل:ههههههههههه لاتقاطعيني يالدفشه
    عبير:هههههههههه تفضل
    عادل:انا حاس انك مو مرتاحه مع عمران
    عبير تبين له العكس:لا وش دعوه عمران واحد طيب ومافيه مثله بجد والله انت اترك عيشتهم لكن قلوبهم طيبه
    عادل:طيب وخواته
    عبير:انت شفتهم كل دقيقه وحده تدق على وعمران نفس الشئ خاف على ولاتشيل همي زين انت الي اخبارك بعد ماملكوا نوره
    عادل وقلبه محترق ويبي يبين العكس:انا صحيح كنت احبها لكن حسيت اني كنت مراهق واللحين عقلت
    عبير:وش دخل ذا بذا المراهقه مالها دخل في الحب
    عادل:انا حبيتها لاني اول مره اشوف بنت عالطبيعه ومثل ماحبيتها بسرعه بنساها بسرعه
    عبير:تعرف الي خطبها
    عادل بقلبه ياليتني ماعرفه ويتنهد:ايه اعز صديق لي وجارهم
    عبير تعرف اخوها ومفضوح من ارتباكه وعرفت انه يموت في التراب الي تمشي عليه
    وحتى عادل عرف ان عبير مو متهنيه في زواجها لانها اذا بتكذب تحط مبررات كثيره

    بدريه:بصراحه يبه ماعمري دقيت على رامي هو مايعطيني فرصه كل دقيقه داق على لا ويصك الخط زعلان بعد على
    ابو بدريه:مايصير تزعلينه انا ماني خابرك تزعلين احد يالله علشاني دقي عليه
    بدريه:يبه كييييييييييييف قبل ساعتين دق على استحى
    ابو بدريه:عادي دقي عليه
    بدريه:انت تامر يبه

    رامي:الوووووووووو وش تبين
    بدريه بصوت ناعم جذاب:افا هذا وانا اول مره اكلمك
    رامي:ايه ضربني وبكى سبقني واشتكى
    بدريه:خلاااااااااااااص ولا يهمك يارامي انشالله اغير اسلوبي
    رامي:وان ماغيرتيه
    بدريه:لك الى تبي بس صافي لبن
    رامي:حليب ياقشطه اخبارك والله انك وحشتيني
    بدريه:انشالله مايشوفك وحش
    رامي:وانا
    بدريه:انت وش؟
    رامي:ماوحشتك
    بدريه:ويعني لازم اقووووووول
    رامي:انتي ماتعرفين تقولين كلمه حلوه
    بديه:لا للأسف ماعرف!!!!!!!!!!! اعرف اقول ياحيوان يا(وهي تفكر
    رامي:لا لاتقولين اذا هذا اولها ينعاف تاليها مالت عليك ماتعرفين الا الكلام الشين
    بدريه:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه تصدق مره عمي قال لي لاهنتي قلت الله يهينك ههههههههههههههههه
    ماعرف اقول كلام حلو
    رامي:ههههههههههههههههههههههههههههههههه خلاص ابتنازل اعلمك ووالله ياويلك اذا صار مقلب من مقالبك
    بدريه:لا لا التوبه مستحيل استغبي انت واحد ماينمزح معه وشوله اوهق روحي معه
    رامي:لا عاد مو لهالدرجه خليتيني معقد
    بدريه:اسفه ياقلبي مو قصدي
    رامي وهو مو مصدق:مين معي لايكون بدريه
    بدريه:لا اختها
    رامي:اوريك بس لقائنا بعد اسبوعين الا يوم
    بدريه:هههههههههه وحاسب بعد يالله لاتطول على باي
    رامي:يالبخيله
    بدريه:ابوي يناديني
    رامي:سلمي لي عليه يالبخيله
    بدريه:بااي حياتي

    رامي يالله بتجنني هالبنت اموووووووووت فيها
    ابتسام تدخل:مين الي بتجننك
    رامي تعدل وحمر وجهه وصار اشارات:انتي من متى هي هنا
    ابتسام:يأسرار
    رامي:هذي بدريه بجد مشكووووووووره على هالاختيار
    ابتسام:لو اقولك ان عبير هي إلي اختارتها
    رامي عصب:اكيد متفقه على تخوني وتسوي زي ماسوت عبير فيني
    ابتسام:ههه وش فيك كل هالاتفاقيات وش دعوه للدرجه عبير مجرمه
    رامي:مادري عنكم
    ابتسام:خلاص قرب زواجك انت ونوره بيفضى لي البيت بروحي
    رامي:انشالله بيكون نصيبك قررررررريب
    نوره:وش عندكم جالسين بروحكم اكيد تحشون فيني
    رامي:وحنا نقدر على حرم عبدالله
    نوره:احم احم


    وصلوا عبير وعادل للبيت وما فيه احد مستقبلهم وهم جالسين في السياره
    عبير:تراي ماعلمته انا راح نجي
    عادل:خلاص تراي انا رايح
    عبير:ووووووووين؟؟
    عادل:للفندق الي قبل شوي
    عبير:انت قلت انك بتسلم على واحد من خوياك
    عادل:لا كنت احجز لي جناح
    عبير تضربه:وانا وين رحت والله ان مالك داعي
    عادل يبتسم:يالله بااااااااي بس مسويه رسميات
    عبير:باي تجي بكره
    عادل:اشوف يالله مع السلامه
    عبير:مع السلامه (وتاخذ اغراضها

    البيت موحش مظلم ايه انا مالي الا اروح لغرفتي تفتح الباب وكانت الاضاءه هادئه وكان عمران معه العود يغني
    شاف عبير ترك العود من يده بغير شعور قام ومو مصدق يبتسم ابتسامة واحد منصدم متفاجئ بوحده عزيزه على قلبه
    طالعه من الموت عبير تبتسم:انا جيييييييييت
    عمران راح يحضنها بشوق وحب وحنين لها كانه ماشافها من سنه مو من 3 ايام وتدمع عيون عمران عبير استغربت
    من دموع عمران وضمته بزياده وهي تبكي حست قد ايش هو محتاج لها حست باهميتها في حياته

    عبير تمسح دموعها ودموع عمران:حبيبي وش فيك لاتبكي انت مصدر القوه الي احتمي فيها
    عمران:اشتقت لك ياعبير
    عبير:وانا اكثر ياحياتي
    عمران:الحمدلله على سلامتك من اليوم ورايح مافيه سفره لحالك انا معك نعيش سوا ونموت سواء
    وعبير وهي تمسك يد عمران البارده وتدلكها:وش قاعد تسوي ماطلعت
    عمران وهو يمسح دمعته:وين اروح مابقى لي احد اعز اصدقائي وراحوا
    عبير وهي تحاول تضيع السالفه:اها وقاعد تعزف عوووووووووود يالله بس غن لي اغنيه وابيك انت تهديليها
    عمران:خلاص ابغنيلك الاغنيه الي كنت اغنيها قبل ماتجين وهي مهديها لك من غير ماتقولين
    عبير:مشكووووووووور حياتي

    عمران وهو يعزف اغنيه لكاظم الساهر(اكرهها)

    اكرهــهـا واشـتهي وصلها وانني احب كـرهي لها عبير:ياسلام جايبني من اخر الدنيا علشان تقولي اكرهك
    عمران يكمل
    (وهو يناظر عيونها) احب هذا اللؤم في عينها ودورها ان دورت حولها!!! اكرهـها

    عين كعين ذئب محتالت فـاقـت اكـاذيب الهواء حولها
    قد سكنت الذبول احداقها واطفئت ثورهتها عقلها

    اكرهــهـا واشـتهي وصلها وانني احب كـرهي لها
    احب هذا اللؤم في عينها ودورها ان دورت حولها اكرهـها

    اشك في شكي اذا اقبلت دفيئتن شارحتن ذلها
    فأن ترققت بها استكبرت ضجرا ضحكتن ذيلها

    ان عانقتني كالثرى اضلـعي وافرغت على فمي ضـلها
    احبــها حدي ويا طــالـما وجـئت اذا طـلقها قبـلها

    اكرهــهـا واشـتهي وصلها وانني احب كـرهي لها
    احب هذا اللؤم في عينها ودورها ان دورت حولها اكرهـها

    عبير وهي مكشره: الاغنيه يعني حليوه
    عمران يضحك:هههههههههه طيب وش فيها الاغنيه شكلها مو عاجبتك
    عبير ماده بوزها شبرين:والله مادري عنك جايبني من اخر الدنيا علشان تقولي اكرهها
    عمران:خلاص وش تبين
    عبير:ابي اسلم على زينب وفوز
    عمران:ههههههههههه تصدقين نسيت اقولهم يسوون قهوه او شئ يوووووووووه نسيت مين الي جابك
    عبير:عادل بس راح اخذ له جناح بفندق وراح
    عمران:حسافه كان ودي اسلم عليه واتحمدلله بالسلامه

    يطق الباب
    عمران:ادخلي يازينب
    زينب تفتح الباب وهي متملله وترفع راسها تشوف عبير
    ويطيح كاس العصير وتروح تسلم على عبير سلام حار هي وفوز وراها

    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الخميس يوليو 10, 2008 6:35 pm

    فوزيه:اخبارك عبور
    عبير:الحمدلله وانتي شلونك شخبارك انتي وزينب
    زينب:البيت بدونك مظلم اللحين الي نور
    عمران تذكر كلامه لحسام واستحقار حسام له(في أول زياره للحسام ذكرتوا
    عبير:منور بوجوكم يالغاليه
    عمران ابتسم فرق بالاجوبه
    زينب وفوزيه طلعوا بعد ماتقهوو

    عبير راحت للشنطه وطلعت هديه لعمران بجد هديه مميزه وعلبتها مسكته علبه كبيره وفخمه فتح العلبه لقى فيها
    بنطلون جيبز من النوع الفاخر وعليه قميص ابيض ومعها ساعه سبورت وحذاء سبورت ومعها عطر من شانيل
    عاد معروف مسكت مع ان ريحته نسائي الا انه حلو((وبيني وبينكم الرجال صاروا يستخدمون العطورات النسائه اكثر من
    الحريم بانفسهم مادري ليه؟؟))
    وعليه قبعه جينز (كاب)
    عمران:ليه كلفتي على روحك مو كافي الي سويتيه معي
    عبير:اذا ماهديت لك هديه اهدي لمين وتغني(انا مين عندي بعدك ولمين البي بيكون)شفت ترا حتى انا اعرف اغني
    عمران:هههههه ويجنن صوتك بعد
    عبير:شف تراي حتى انا شريت لي نفس اللبس يعني طقمنا
    عمران؟؟؟:نفس هذا بالضبط وهو ماسك القميص الرجالي
    عبير تضحك:ههههههههه لا بس الالوان ولا لبسي بناتي
    عمران:قصدك نسائي
    عبير:اسمع تراك وعدتني انا نسافر للرياض هاليومين زين
    عمران:بس شغلي
    عبير:ابوي قال لكم اجازه مفتوحه من اليوم للشهر
    عمران:دام القاضي سمحلي نروح نجلس اسبوع ونستانس وبعدها نرجع واعوضك عن السفره إلي خربتها عليكم
    عبير:متى بنسافر
    عمران:اذا بغيتي بكره
    عبير:والله
    عمران:بكره يعني بكره
    عبير تقوم تبوس خده:والله اني اموووووت فيك
    عمران:وهذا كلامك لو ابرفض السفره
    عبير ارتبكت:ايه لا قصدي لا كلامي اني
    عمران:ههههههههههههههههههههههههههههه والله اني اشتقت لهبالك بس انتي مو تعبانه عقب السفر
    عبير تفتح عيونها:لا انا نشيطه حتى شف عيوني
    عمران:خلاص بكره بعد العصر بنسافر
    عبير استانست وضبطت شنطتها هي مع انها مضبطه الا ان ناقصه اغراض وزينت شنطة عمران وهي مستانسه
    لانها بتحضر الحفله الي بمناسبة شفاء نوره والحفله بعد يومين

    جثة حسام زي ماهي مافيه احد شافها ووجه تشوه صار اسود وريحة المصنع المهجور صار معفن ولا فيه احد فقده جواله
    مقفل لان البطاريه فاضيه وشكله بؤساء والذباب في النهار يتجمع عليه وفي الليل الحشرات بأنواعها


    الظهر عمران وخواته وعبير يتابعون قناة لبنانيه وفيه اعاده مسابقة الجمال تتكلم وحده يحبها عمران باللغه الفرنسيه
    عمران:الله يقلعها ذي وش تقول
    عبير:تقول غالبا مايسود المرح شواطئ السباحه وستجد فيها مجالات عده للتسليه
    عمران:تعرفين فرنسي
    عبير:اها
    عمران:طيب الكلام الي قلتي قوليها بالفرنسي حتى اصدقك
    عبير:Les plages sont tres gaies vous amuserez bien ici
    فوزيه:ماشالله عليك والله فاضيه
    عبير:ايووالله لااني فاضيه تعلمتها
    زينب:انا احب الللغه الفرنسي وابي اتعلمها
    عبير:خلاص اعلمك
    عمران:اقوووووووووول خلوني اغير احسن لي(بعد ماحولوا لبس البنات لمايوهات)
    عبير:ايه احسن
    عمران حطه على قناه وحده ترقص شرقي:وتعرفين ترقصين زيها
    عبير:وارقص احلى منها بعد
    عمران:وقف الكذاب حد بابه يالله ارقصي
    قامت عبير ورقصت على اغنية سيرة الحب لشيما الشايب رقص يخلي الي قدامه مسحور ولا راقصه محترفه
    بجد جنوا عليها وبصراحه رقصها احلى من الراقصه الشرقيه وتتمايل يمين وشمال مع الاغنيه وتهز على الموسيقى السريعه
    جنوا عليها عمران صفر والبنات صفقوا لانها خانتهم التعبير للمدحها

    في العصر
    زينب:كيف بتسافرون مو امس الي جيتي اجلسي شوي
    عبير:والله ماينمل منكم لكن وش اسوي كل جلستي اسبوع بالكثيررر عند اهلي
    فوزيه:حسافه والله ماشبعنا منك
    عبير:تسلمين حياتي والله مجبوره
    عمران:الله على الرسميات مايمدينا عليكم
    عبير:كلنا ذوق بس فيه ناس مايشوفون ولا ينتبهون
    عمران:ايوالله كلكم ذوق بس يالله اطلعي علشان الوقت مايروح
    عبير:يالله باي
    ودعتهم وسافروا بنص الطريق عمران يحط اغاني لكن عبير ساااااااكته وكلامها مختصر
    عمران:تصدقين اخر مره رحنا انا وانتي بعد زواجنا بيوم
    عبير:ايه
    عمران:وش فيك احس فيك شئ تعبانه
    عبير:شوي مصدعه احس بصداع قوي
    عمران:طيب ابمشي بسررعه علشان اوصلك للمستشفى
    عبير تحس كبدها تقلب وفيها غثيان وهي حاسه انها حامل بس ماتبي تعلم عمران تبي تتاكد وبعدها تفاجئه


    كيف بتصير رحلتهم حلوه ولا شينه؟؟؟

    وش شعور عبير اذا بشروها انها حامل.؟؟؟تتوقعون يكون مرضها شئ ثاني مو بالحسبان؟؟

    ونفرض انها حامل كيف بتقول لعمران بما انها تحب المفاجئات؟؟وكيف بتكون ردة فعله؟؟

    شلون بتصير حفلة نوره وزواجها؟؟؟وشلون بيكتشفون حسام وهويته بذات انه متشوه؟؟؟
    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الخميس يوليو 10, 2008 6:37 pm

    التكمله

    عبير دايخه ومالها خلق تتكلم
    عمران:اقولك وين اخوك حسام
    عبير:والله اني اشتقت له وتصدق مقفل جهازه من اسبوع
    عمران:ليه؟
    عبير وهي تحس بالم:يقول انه بيروح لقطر بيساهم في مساهمة الريان
    عمرن:اها طيب هو سافر للأمارات علشان اسهم الدانه
    عبير بملل:والله انا مو راعية اسهم ولا احب طاريها اذا بسافر لقطر والامارات بس علشان اغير جو
    عمران:وانتي ماسافرتي لاي دوله بالخليج
    عبير:الا سافرت الامارات وتهبل بجد اوروبا الخليج وبذات دبي فخمه قليله عليها وسافرت للبحرين مادري ليه اذ رحت للبحرين
    احس اني بالسعوديه
    عمران:يمكن لانها قريبه
    عبير:لاااااااااااا اهلها طيبين ويعاملونك احلى معامله اموووووت فيهم
    عمران غار:طيب كنتي تكشفين
    عبير:لا وبعدين ترا عاداتهم تقريبا مثلنا يعني مافي فرق
    عمران:طيب والكويت وعمان وقطر رحتي لهم
    عبير:رحت لصلاله آآآآآآآآخ على عمان والجبل الاخضر تقول انك في فنزويلا طبيعه ساحره والكويت وقطر يربشون يجنون
    بس بجد ونااااااااسه وكل دوله احبها اكثر من الثانيه
    عمران:والله شوقتيني
    عبير:الحمدلله اشوف برج الفيصليه واللملكه قربنا اخيرااااااااااا ابكلم اهلي
    عمران:لااااااااااااااااا بنروح قبل للمستشفى اتطمن عليك
    عبير:والله راح التعب كله يوم شفت الرياض ونااااااااسه
    عمران:يعني مو مريضه بس ابتطمن
    عبير:لاحقه على المستشفيات بس كم بنجلس يوم هنا
    عمران:اسبوع زين
    عبير:واحلى من الحلو بعد
    عمران:متى الحفله الي تقولين عنها
    عبير:بكره بعد صلاة العشاء
    عمران:حلو حلو بس اسمعي انا بسكن في شقه مفروشه
    عبير:وبيت اهلي وين راح
    في سياره بجنبهم تدق الزمور بيب بيب بــيــب
    عمران:الوسخ ذا وش يبي ابكسر راسه اللحين
    عبير:طنشه ماعليك منه لاتهتم له
    عمران وقف السياره والسياره الثانيه تمشي ومو مهتمه
    عبيرخافت:امش ماعليك منه هذا متهور
    عمران:اووووووووف الي مثله الذبح قليل عليه
    عمران متوتر وهو يمشي ونفس السياره تضرب زمور بيب بـيـب وفتح الدريشه
    عمران:عادل
    عادل يضحك:ههههههههههههه ماعرفتوني
    عبير:وووووووووووجع عادل والله خوفتني
    ويوقفون السيارات ويسلمون على بعض
    عمران:وووووه بجد رفعت ضغطي
    عادل:ههههههههه وش اسوي لكم تروحون للرياض من غير مادري تصدق يوم شفت سيارتك شكيت لكن تاكدت من الرقم وبعدين فكرت
    انك متزوج ثانيه
    عبير:ويه فال الله ولا فالك بومه ماتنطق بخير
    عمران:ههههههههههههههههههههههههههههه والله تأيدني
    عادل:يالله انا وانت بيوم واحد
    عبير زعلت:اووووووووف اركب السياره احسن لي
    عبير تركب السياره
    عمران:اللحين كيف ترضى اختك
    عادل:طنشها ياشيخ دلع الحريم ماتعرفه
    عمران وهو يمسك يد عادل ويقربون عند دريشة عبير المفتوحه
    عمران:والله اني ماراح القى مثلها خلاص مادامي قريب منها اخطبها وانتهي الحمدلله
    عادل يسلم على عمران:مبروووووووك منها العيال ومنك المال
    عبير بصوت عالي:منها العيال ومنك المال ضبط المثل ززززززين (قصدها منك المال ومنها العيال)
    لكن الي مو واثق بنفسه عمران حسب قصدها هو منها المال ومنك العياااااااااال ههههههههه غبي مغفل مو واثق من حاله
    عمران يبين انها ماثرته الكلمه:يالله خلني اروح مو تذبحني
    ركب السياره وكملوا الطريق

    زينب:فوزيه تعالي ووووووووووووينك يوووووه
    فوزيه:وش فيك تصارخين
    زينب:جوعانه انا جوعانه ميته جووووووووووع ومافيه خبز ولا خضار ولا شئ ابمووووووت
    فوزيه:اسويلك دجاج
    زينب:لاااااااااااا انا اكره الدجاج وش يضمن لي ان مافيه افلونزا الطيوووور
    فوزيه:لاتصدقين كلامهم عادي كولي وانسي
    زينب:ووووووووووووويع وش معنى افلونزا اخ ياكبديه بكره بيخترعون كلينكس للطيور والدجاج قرف
    فوزيه:هههههههههه احمدي ربك حرام الي تقولينه
    زينب:حلوه كلمي عمران وخليه يجي بس ابموووووووووووت
    فوزيه تفتح الثلاجه والثلاجه فاضيه مافيها الا علبة جبن ومخلصه:شوفي هذا بيض اسويلك
    زينب:لاااااااااا والله هذا المثل الي يقول يعيف الديك ويشرب مرقته
    فوزيه:يعني ماتبين
    زينب:لا
    فوزيه:اجل موتي دلع
    زينب:ووووووووين رايحه
    فوزيه:ابنام
    زينب:طيب كلمي عمران خليه يجي
    فوزيه:والله انك فاضيه والله ماكلمه وبعدين موب جاي علشان صاحبة الجلاله زينب جوعانه
    زينب:اخ اخ ابمووووووووووووووت بطني ايه بطني اسمعي صافرات الانذار الي تعلن وفاتي من الجوع
    تبكي زينب مسكينه يازينب ربي كاتب انك بتموتين من الجوع حشى والله لو انا بافريقيا
    فوزيه:اقولك بلا دلع كولي البيض وخلصيني
    زينب باعلى صوت:يـازينب بكره بتشتهرين بتكونين اول سعوديه تموت من الجوع ويحطونك بالجرايد ولقائات بالتلفزون
    مع الغبيه فوزيه اخ اخ مو قادره اتحمل
    فوزيه تروح وهي تبتسم على حركات اختها الجنونيه


    عايلة ابو رامي كلهم جالسين تجي ابتسام
    ابتسام:عندي خبر لكم بمليون ريال
    رامي:وشو قوليه
    ابتسام تذكرت:الخبر مايخصك(وتطلع لسانها تقهره)
    نوره:اجل يخص مين
    ام رامي:اها خلااااص عرفته عبير بالرياض
    ابتسام بتحطيم:يمــاه كيف عرفتي
    ابو رامي:قدييييييييييييمه ههههههههههههههههه
    نوره:والله حلو يعني بتحضر حفلتي بكره
    رامي انقهر مايدري وش السبب كل الي سواه شال روحه وراح لغرفته واخذ الجوال وكلم بدريه
    رامي:الوووووووووو
    بدريه:هلااااااااااااااااا فيه شئ
    رامي:وش الي فيه شئ يعني ماتبيني اكلمك
    بدريه:لاا وش دعوه بس مستغربه قبل نص ساعه داق على وانا قلت لك بروح للسوق
    رامي تذكر وانحرج:ايـــه بس انا اشتقت لك
    بدريه:تسلم رامي
    رامي:انتي بالسوق
    بدريه:ايه
    رامي:اجل ماعطلك يالله باي
    بدريه:لاتزعل مني زين
    رامي:وانا اقدر
    بدريه:فمان الله
    رامي:باي حياتي

    عبير دخلت بيتهم وهي مشتاااااااااااقه للبيت بشكل مايوصف وسلمت على اهلها واستقبلوا عمران احلى استقبال لانه خلاص صار زوج
    بنتهم جلسوا
    ابو حسام:شلونك ياعمران وشلون عبير معاك
    عمران وهو يناظر عبير ويبتسم:والله انها مثال لاحلى زوجه
    عبير بزعل:ايه باين والي تقوله انت وعادل قبل شوي
    عادل يضحك من قلب هو وعمران
    ابو عمران:وش قالوا
    عبير:قله ياعادل قوووووووول
    عادل:لا ابد قلت انه يتزوج وحده ثانيه الشرع محلل اربع صح يبه واتزوج انا وياه في يوم واحد
    الشغاله وهي جايه بعربه القهوه وتسلم على عبير بحراره
    ابو حسام:ايو والله وانا معكم بعد
    ام حسام:ياسلام والله خوش رجال الولد وابوه وزوج بنته في يوم كملت انتوا يارجال لاتتكلمون بالدين علشان مصالح دنيويه
    هذا اذا ماكان عنده عيال او مريضه زوجته يمكن يتزوج لكن انا وبنتي وش حلاتنا

    ابوحسام:لاوالله الي وهقتوني خلاص ماراح اتزوج
    عبير:هههههههههههههههههههه ايوه كذا يمه طقي الحديد وهو حامي

    في الليل
    تعفن المصنع بزياده ومر رجال عند المصنع لان سيارته بوشت(خربت)
    وصل للمصنع يبي عده شئ ومعه ولاعه يضوي طريقه فيها
    وكل مره تزداد الريحه
    علي:وش ذي الريحه يوووووه بمووووووت من هالقرف ويقرب يلقى جثه هامده عليها طيور الليل زي الخفافيش وشكل المصنع
    مرعب ويركض بسرعه خايف يمه وشو ذا ويركض ميييييييت خوف توقع انه جن اوشئ بالخيال

    عبير:يمه ابي اروح لغرفتي ابرتاح شوي عقب السفرات الي ورا بعض
    ام حسام:طيب انتظري الى العشاء وروحي هذانا قاعدين نغرفه
    عبير:خلاص ابنتظر لعيون تكرم مدينه
    ام حسام:اشوف كلامك تعدل بعد ماتزوجتي
    عبير:هههههههههههه ووش دعوه يمه انا طول عمري كذا
    عبير تحس بدوخه وتمسك راسهها
    ام حسام:وش فيك
    عبير:لاتخافين يمه يمكن اني حامل تراي مو متأكده بس اشوف بلمسلسلات كذا
    ام حسام فرحت:خلاص اجل بعد العشاء نروح للمستشفى
    عبير:لا يمه والي يرحم والديك مابي عمران يدري الا في القصيم اذا ربي كاتب لي حمل
    ام حسام:طيب اذا تعشوا الرجال اروح انا وانتي وما اعلم احد ابد
    عبير بيأس:طيب
    تعشوا وراحوا للمستشفى
    الدكتور:نتائج التحليل بكره انشألله
    والكشف
    ام حسام:لا الله يخليك ابيها اللحين خذ وهي تطلع عشر الاف
    الدكتور استغرب وفرح لان هذا دبل راتبه مرتين
    الدكتور:خلاص تعالي اكشف
    كشف الدكتور وطلعت النتائج
    الدكتور:مبروك حامل
    عبير: طايره فرح:والله (مع انها كانت متوقعه الا انها تفاجئت وفرحت كثيرررررررررر)
    وام حسام طايره فرحه:مشكوووووووور يالدكتور وخذ هذي بشارتك (وتعطيه عشر الاف ثانيه)
    الدكتور:شكرا ياستي انا في الخدمه (والدكتور بعد استانس انا فيني عن دول الناس

    عبير:يمه امانه مابي احد يعرف زي ماقلت لك
    ام حسام:ولا يهمك
    وهم في السياره مع السايق
    ام حسام تضرب كتفها:بتخليني جده يابنت اللذين
    عبير:ههههههههههههههههههههههههه
    ام حسام:المهم مابيك تشتغلين ابعطيك سنتيا
    عبير وخايفه من ردة عمران لان مايحبها تاخذ شئ من اهلها:لااااااااااااا يمه انا هناك ماعرف الشغل ولا حتى اجيب لنفسي
    كاس ماء لالالالا مابي الله يخليك بس
    ام حسام:اذا بغيتي شئ لاتحتارين انا امك يالله كنت اتمنى عيال من حسام لانه الاول
    عبير:وانا مو ماليه عينك
    ام حسام:الا ماليه وزياده بس هو الولد الاكبر علشان كذا
    عبير:يمه انتي متى اخر مره كلمتيه
    ام حسام:قبل عشر ايام وبعدها ماله حس ولا خبر ولا حتى هو كلميني والله اني خايفه عليه
    عبير وهي بعد خايفه على اخوها:لا يمه حسام عقله براسه وهو رجال ماينخاف عليه

    علي ضبطت سيارته ومشى بسرعه جنونيه من الخوف والرعب الي شافه وهو يقرا المعوذات وهو واصل للطريق المسفلت
    وشاف الاشارات والناس كانه ارتاح بعد ماشاف شئ ينسيه طعم الراحه والنوم وقف عند بقاله شرى له حبوب بندول
    وعلبة مويا واكلها اعوذبالله انا وش شفت بشر ولا جن ولا خيال مالي الا اروح للشرطه وأبلغهم وش الي شفته


    نوره وهي في سريرها لانهم ارجعوا بنفس الغرفه بعد مرض نوره:الحمدلله عبير جت يعني الحفله بتصير جنان بوجودها
    ابتسام:بس عسى ماتغيرت بعد زواجها وصارت ثقيلة دم مثل الحريم ويصير كل سوالفها هذي تطلقت وذيك حملت
    نوره وهي تضحك:وذيك سقطت هههههههههههههههه
    ابتسام:هههههههههههههههههه والله اني اشتقت لها مع اني كنت زعلانه عليها بعد مارفضت رامي
    نوره:الحمدلله اللحين رامي مستانس مع بدريه
    ابتسام:لان بدريه حبوبه ولا كان والله ماينسجم معها ابدا
    نوره:المهم جهزتي الاغاني للبكره
    ابتسام:ايه وبعد عزمت بدريه تدرين وش قالت لي
    نوره:وش قالت
    ابتسام:قالت انا معزومه في استراحه اخت خطيبي رامي يعني مو فاضيه لك
    نوره:هههههههههه تجنن والله ذي البنت الله يسعدهم بس!!!! وحتى انا عزمت زوج المستقبل
    ابتسام:وبيجي
    نوره:وهو يقدر يرفض
    ابتسام:ليه ماعنده شخصيه
    نوره:لا حبيبي فديته مايحب يزعلني
    ابتسام:نشوف بعد الزواج لايغرونك تراهم كذا قبل وبعد الزواج الله يعينكم كلكم على بعض
    نوره غطت روحها في البطانيه:اقولك بلا ثرثره فاضيه ترا الساعه 2 الفجر تصبحين على خير
    ابتسام:وانتي من اهله


    علي في قسم الشرطه ووجه بارد من الهبله والخوف
    علي وهو متوتر:السلام
    الشرطي:وعليكم السلام
    علي:والله ياخوي طال عمرك انا قبل شوي(وكلما يزيد توتره
    الشرطي:هد روحك اجلس وارتاح وبعدها بلغ لاتخاف جيبوا مويا
    علي:سيارتي خربت عند مصنع مهجور وانا رحت للمصنع ابجيب لي اي شئ لاني توقعت ان فيه اشياء تساعدني ازين سيارتي
    مادريت اني بلقى(نزل راسه ودعك جبهته بيده)
    الشرطي:كمل انا اسمعك
    علي:لقيت مادري هو جن ولا انس ولا خيال مادري لقيت واحد طايح في الارض وعليه طيور بالليل وريحه معفنه كانت
    بتموتني هالريحه وانا فكرت اني مابلغ علشان ماتتهموني او تحجزوني لكني عارف اني ماراح اقدر انام الليل من هالمشهد
    الشرطه:تطمن انشالله بنشوف كل شئ ونقولك علشان ترتاح لكن فيه اناره فيه شئ يبن هالمصدر إلي خوفك
    علي:ظلام والله ماكنت اشوف شئ بس الولاعه الي بيدي خلتني اقرب من الي مدري وشو
    الشرطي:ياعسكري
    علي:وش فيه
    الشرطي:لامافيه شئ بس يكتبون بلاغك ونحجزك الى الصبح بس الي نشوف الجريمه ونتاكد ان مالك يد فيها
    علي:هذا الي كنت خايف منه بالله عليك لو لي يد فيها كان بجي وابلغ المجنون وهو مجنون ماسواها اسويها انا
    العسكري ياخذه ويوديه للحجز


    عبير دخلت غرفتها وهي مشتااااااااااااااااااقه بالمره لها الغرفه مثل ماتركتها زي ماهي على حطت يدها
    وااااااااااااااااااسعه تصميها بسيط جدا لانها تحب البساطه الستائر شيفون ابيض ورخامها ابيض والسرير والغرفه والمفرش
    كله ابيض لانها تحب هاللون تحس بالراحه بوجوده راحت بسرعه للسريرها ورمت نفسها فيه يالله قد ايش انا اشتقت لك
    ياسرير يالغرفه يالبيت مادري ليه لاني احس بغربه هناك ولا لان حياتي مو مستقره تتنهد ياااااااااااااااااارب مابي منك الا
    رضاك انت ثم اهلي ثم عمران وبس مابي اي شئ ثاني الا الا الا ابي تكون حياة الي في بطني مستقره يااااااااااارب
    وهي تفكر تذكرت حسام دقت عليه جواله مقفل اوووووووووووف الى متى هذا بلييييييييييد وحست كان قلبها تقطع من هالكلمه البسيطه
    اقووول خلوني اروح لغرفته بجد انا مشتاقه له متى يحس

    عبير وهي رايحه لغرفته وتشوف صورته وهو متعافي كان ملاك من جماله
    يــالله ياحسام بجد اني مشتاااااااااااقه لك وتنزل دمعه من عينها وتمسحها بسرعه
    تتفرج على غرفته بكل مكان وبكل ركن وبكل زاويه كانها ناويه تسوي شئ بس هي بالاصل ضايعه تحس انها كذا


    العصر راحوا لمكان المصنع طبعا تأخروا لان جاهم بلاغ ثاني اهم راحوا للمصنع وعلي يأشر ايه ذاك المكان
    ينزلون بسرعه وعلي يدلهم ويشوفون الفاجعه جثه معفنه من تقريبا اسبوعين والحشرات عليها ووجهه تغيرت ملامحه
    صار اسووووووووود وفتشوا جيبه وهم يترددون لان شكله كان مخيف لقوا محفضته الي تدل انه ولد اكبر صاحب الشركات وهوحسام محمد آل محمد
    ويستغربون مو معقول هذا ولد محمد آل محمد
    علي يناظر والتفت بسررررررررررعه لانه كان مقزز
    وطاحت من يده ابرة المخدر ويشوفونها وراحوا لقسم الحمض النووي لانهم يبون يتاكدون هو ولد محمد آل محمد ولا لا
    ولازم يتاخر تقريبا يوم لان الطبيب مو موجود


    عبير راحت لعمران تحت لانه نايم في غرفة نوم الضيوف
    عبير:حبيبي تبيني اغسلك ثوب شئ
    عمران:تو الناس ترا اللحين بئيذن المغرب
    عبير:عااااااااااادي مالك الا اجهزه مستعجل
    عمران:لااااا حياتي مشكووره انا حطيته عند الغسال
    عبير تبي تقوله:اقولك عمران
    عمران:وهو ياخذ اغراضه قولي
    عبير تتردد احسن اقوله اذا رحنا للقصيم:محتاج شئ شيات
    عمران:يعطيك العافيه ماعندي شئ انتي ضبطي روحك وخلااص
    عبير:خلاص ابتزين عن اذنك
    عمران:اذنك معك

    عبيرتمكيجت مكياج صارخ لبناني
    ولبست احلى ماعندها وهو فستان حرير لونه اخضر غامق قصير مع تحت ومفتوح الظهر عليه خيوط كثيره على شكل x
    وكوم طويل فرنسي ومفتوح بيد وحده وعليه خيوط كثيرر وبجد روووووووووعه
    وتجعد شعرها وطااااااااااااااااااالعه تجنن مسكته


    بدريه تجهزت بفستان بسيط ومكياج خفيف وشعرها ناعم بس طالعه احلى بنت في الاستراحه

    ونوره عاد مهتمه بروحها كثير طبعا رفضت انها تروح لكوفيرا لانه صارت عندها عقده ورفضت بعد يجيبون لها عاملة مكياج
    وابتسام بعد تضبطت ززززززززززززين

    وحضروا الحفله الي في استراحه فخمه هم ام عبدالله وام رامي وام حسام وحريم من الجيران وصديقات ام رامي وام حسام
    طبعا مع البنات

    الرجاال حضروا عمران وعادل وابوحسام وابو رامي ورامي وصديقه سالم وعبدالله وبعض اصدقاء ابورامي

    زينب:اخخخخخخخخ بموووووووووت جوع لي يومين ماكلت شئ وعمران هو وحضرته مغير جو هو وعبير اخ
    فوزيه:بلا دلع بس تبين كولي ماتبين انقلعي


    بعد السلام والسؤال عن الاحوال
    عبير شافت بدريه وحست بغيره(انا مأدري ليه بعض البنات انانيات يتزوجون ويبون اللي كانوا يحبونهم يضلون عاشقين لهم)
    ابتسام:شفتوا من النومنيه اليوم
    عبير:لا قولي مين
    نوره:انا ابقول مايا وراقيه وريم
    عبير:واو حلو أحسن كلهم ماحبهم
    ابتسام:لــيـه؟
    عبير:انا اقولك راقيه لان حركاتها ماتعجبني شوفيها كيف متمرده
    نوره:حرام عليك صوتها يجنن بس ماعلينا وريم
    عبير:لانها بنت اللذين طلعت كل الخليجين هذي مسويه سحر انا متاكده
    نوره:ههههههههه سحر بطيبتها يالمغفله طيب ومايا
    عبير:لانها بنت اللذين ساحره عقول الشباب عمران يحبها وانا اغار منها واتحدى تلقين واحد يقول مايحب مايا
    بدريه ساكته لانها شوي ملتزمه ولاتتابع هالبرامج
    عبير:وبيني وبينكم انا عقب ماطلع عيسى تركت هالبرنامج
    نوره:والدوسري ومحمد فهد
    عبير:اكيد بشجعهم علشان روح الوطنيه مو اكثر ولا اقل لكن عيسى خفيف دم اموووووووووووت فيه
    ابتسام:مالت عليك وتتغزلين في الرجال وانتي متزوجه اعلم عمران عليك
    عبير:هههههههههههههههههههههههه وش دعوه انتي صديقتي الغاليه
    تجي ام رامي(مطفيه نورها):هاه بنات وش عندكم جالسات الحالكم
    عبير:ابد كنا نسولف
    ام رامي:يالله كملوا انا حاسه انكم تحشون بحش معكم
    نوره:هههههههههههههههه لا يمه مانحش
    ام رامي:اجل وش تتكلمون فيه
    ابتسام:نتكلم عن ستار اكاديمي
    ام رامي:ماتدرون ان هالبرنامج الهابط ذا حرام
    نوره:وحتى الحش ياماما حرااااااااااااام
    كل البنات ماتوا ضحك على ام رامي الي تلون وجهها من الفشيله
    ام رامي:ياطويلة اللسان (تقوم وتروح
    والبنات تموا يضحكون


    عند الرجال كلموا مركز الشرطه ابو حسام
    ابو حسام:الووووو
    الشرطه:السلام عليكم ابو حسام
    ابوحسام:معك
    الشرطه:ابيك اللحين تجي لان فيه موضوع يخص ولدك حسام
    ابوحسام:لاتكلمني عن هالولد انا متبري منه ليوم الدين
    الشرطه:اللحين تجي ولا بنرسل لك احد يجيبك
    ابوحسام:خلاص بجي(وهو يقول في قلبه والله ماطلعه بواسطه ولا كفاله ابخليه يتعفن بالسجن هذا فشلني قدام الله وخلقه
    اجل انا اروح لمركز شرطه باخر عمري) ويروح من المجلس الى مركز الشرطه


    الشباب جالسين باخر المجلس عبدالله ورامي وعادل وعمران وسالم
    سالم بصوت مسموع متشرف عل باله:شفت هالصوره ياعادل افتح بلوتوثك
    عادل:مفتوح واسمي عادل بعد
    ارسله له وعمران كان بجنبه عادل يضحك بقوه:شف شكلها مسويه نفسها كانها باسكال مشعلاني هههههههه مين الي لاعب عليها وقايل انها حلوه
    شف ياعمران ههههههههههههههههههههههههههههههههه
    عمران يشوف وياخذ الجوال من يده وهو منصدم ويناظر ويتأكد وهو يرتجف من العصبيه والحماقه


    تتوقعون وش بيسوي عمران قدام الرجال؟؟

    وكيف بيعامل اخته؟وعبير؟وكيف يتفاجئه عبير بالحمل؟؟وبيفرح ولا لأ؟؟


    وش بسوي ابو حسام اذا شاف ولده يندم ولا لأ؟؟
    avatar
    Nmo0orE
    الإدارة
    الإدارة

    ذكر عدد الرسائل : 1587
    الجنسية : سعودي
    أعلام الدول :
    المزاج :
    المهنة :
    الهواية :
    الأوسمة :
    تاريخ التسجيل : 24/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف Nmo0orE في الخميس يوليو 10, 2008 6:42 pm

    يسلمووووووووووووووووووووووووووووووووو.
    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الجمعة يوليو 11, 2008 9:59 am

    التكمله
    عمران يشوف وياخذ الجوال من يده وهو منصدم ويناظر ويتأكد وهو يرتجف من العصبيه والحماقه ويشوف وهو تدرور فيه
    الدنيا من المفاجئه القاسيه عليه!! صورت اخته قاعدين ينشرونها وقدامه ويضحكون عليها ويتمهزون والله لو انه يهودي
    كان انجن كيف اذا كان عربي وخليجي بعد
    الكل يناظر لعمران لانه كان شكله يدعي للشك والتوتر الكل كان موجود ويشوفون عمران بنظراته التائهه والغاضبه
    الي تقتل كل من يراها والرجال موجودين ماعدا ابو حسام

    عمران بغضب وفاتح عيونه ومطيرها على عادل وهو يرمي جواله بقوه على الارض بس ماصار له شئ
    عادل:الله يهديك وش فيك
    عمران يمسك ياقة الرقبه حقت عادل ويقومه ويخليه واقف ويتكلم بصرت عالي:كيف عرفتها شلون تعرفت عليها؟؟
    ابو رامي واقف والشباب كلهم وسالم كان يبنحاش من الخوف لكنه وقف مكانه
    عادل وباين عليه الخوف ينزل يد عمران بقوه:والله اني ماعرفها ولو اني اعرفها اباخذ صورتها من الشباب
    عمران وهو يناظر الشباب:مين الي ارسلها
    سالم وهو ميت خوف:انا بس ماعرفها منشوره من البلوتوث
    ابو رامي وهو جاي:وش فيكم وش فيك ياعمران
    عمران وهو يناظر للكل بحقد يطلع من الاستراحه وعلى طول يسافر للقصيم تارك عبير وتارك الناس بيحيرتهم
    رامي وعادل والكل تأكدوا ان هالصوره تعني شئ لعمران بس مايدرون وش سرها والكل بدأيناظر للصوره بشئ ثاني ومعنى ثاني غير قبل
    والرجال كلهم بالمجلس اشمئزوا من حركة عمران الى مالها داعي على حسب كلامهم


    ابوحسام بصدمه:ماااااااااات كيف
    الشرطي:بصراحه مات اثر جرعه زائده على حسب اقوال الاطباء
    ابوحسام انقهر جن:الله لايسامحك ياحسام حياتك عار على وحتى في موتك
    الشرطي والمسؤل انهبلوا من طريقة ابوحسام ودعائه على ولده الميت:واذكروا محاسن موتاكم
    ابوحسام:هذا ماله محاسن ابد ادفنوه انتم والا حطوه في صحراء لانه مايدفن مع مسلمين
    الشرطي:لازم انتم الي تستلمونه
    ابوحسام:استلمه وهو وينه
    الشرطي:بثلاجة الموتى
    ابوحسام:خلاص انا مو فاضي بكره عندي اشغال بعد بكره استلمه
    الشرطي عصب:والاشغال اهم من ولدك
    ابوحسام بعد معصب:ايه اهم انا رايح

    رجع الكل من الاستراحه
    عادل:عبير تدرين ان عمران فضحني في الاستراحه
    عبير شهقت وتفاجئت:لييييييييييييييه؟
    عادل:تصدقين بغى يضربني
    عبير:لييييييييييه
    عادل:سالم صديقي ارسل لي صورت بنت وقعدنا نستهبل فيها وبعد ماشافها عمران عصب وصارخ بالمجلس وهدد وصار مثل المجنون يخوف
    الله يعينك عليه
    عبير:لاااااااااااااااا كيف طيب ورني الصوره وسالم(تذكرت ان سالم هي كانت تكلمه لان زينب كانت تقول سالم سالم رجع لها المشهد وهي طايحه وتقول سالم
    عادل يفتح الاستيديو الصور ويوريها
    عبير تقوم متفاجئه وهي تبكي:لا كيف مين صورها هو ايه هو سالم المجرم
    عادل:وش فيك تبكين ومين سالم
    عبير:هذي صورة اخت عمران.......ووانا السبب انا السبب
    عادل ارتاع ووقف:انتي وش تقولين صورة اخته مسكين الله لايبلانا بس ليه انتي السبب
    عبيروهي تمسح دموعها:اهديت لها جوال ويمكن احد صورها
    عادل:وش دخل هديتك وفي احد يصورها هي تكلم شباب؟؟
    عبير تحاول تغطي:لاااااااااااااا ماتكلم بس تعرف اللحين مافيه احد يأمن المصايب كثرت
    عادل:الله لايبلانا بس عمران وين راح
    عبير:اكيد للقصيم انت شبعان نوم تكفى ودني له
    عادل:حلوه اوديك تراي مو فاضي لك
    عبير متردده:مابي اروح بطياره لاني لاني لانك بتصير خال بعد كم شهر
    عادل فرح:والله بجد متى ولا قلتي لي وانا اخر من يعلم
    عبير:امس رحت وقالوا لي ولا احد يعرف الا امي عمران مايدري الله يخليك ودني
    عادل:تامرين امر بس على شرط
    عبير:آمر
    عادل:ابيك تسمين الولد عادل والبنت ابيك تسمينها كان بيقول نوره لكنه تحاشى هالاسم وقال بعد عادل
    عبير:هههههههه ولا يهمك البنت والولد عادل
    عادل:يالله اجل ساعه وانتي بالسياره
    عبير:خلاص

    عبير راحت لامها وحاولت فيها الى وافقت
    ام حسام:وزواج نوره ورامي عيال عمك
    عبير:انشالله احضره هو بعد اسبوع صح
    ام حسام:ايه صح بس كيف بتسافرين وانتي ماجيتي الا امس
    عبير بابتسامه:اقولك خيركم من زار وخفف
    ام حسام:اقولك بلااستهبال المهم تعوضيني الاسبوع الجاي
    عبير:خلاص يمه انشالله

    عبير راحت تدق على عمران ومايرد واحيانا يصك الخط بوجهها عبير انا مالي الا ارسل له اغنيه حلوه
    ارسلت له اغنية ماتروحش لشيما الشايب
    عمران فتح الرساله بريد صوتي دق عليه سمع
    ماتروحش لما بتمشي روحي تمشي والاحزان بتذوب رمشي ماتروحش
    وصك الخط ماكمل الاغنيه وتدق عبير ولا يرد
    عمران وهو يمشي بسرعه جنونيه يفكر بالصوره مين الي نشرها وهي طلعت معه ولا لا مافيه السبب غير عبيروه
    بس عبير مو مسؤله عن تصرفات زينبوه


    ابوحسام بعد ماعلمه ابورامي وش سوى عمران في المجلس وكيف عامل عادل واهانه قدام الي يسوى ومايسوى
    رجع للبيت وهو ناسي وفاة حسام
    ابوحسام:عبير عبير
    عبير تنزل من فوق:نعم يبه ناديتني
    ابوحسام:ايه تعالي
    ام حسام تجي:وش فيك تأخرت
    ابوحسام مايبي يعلمها لانه مو رايق لمحاظراتها:كنت مع اصحابي
    عبير:بغيت شئ يبه
    ابوحسام:طيب اجلسوا كلكم
    جلسوا
    ابوحسام:عبير ترا هذي مو حاله زوجك فشلنا في الاستراحه اطلبي الطلاق وانا ازوجك احسن منه
    عبير تفاجئت:خير يبه هو سياره ابدله كل يوم لا هذا زوجي الى اخر لحظه بعمري وانا ابي اعيش حياه مستقره زي باقي الناس
    ابوحسام:بس فشلنا قدام العالم علشان صوره في الجوال
    عبير:يبه وش شعورك لو شفت صورتي منتشره
    ابوحسام من غير تفكير:اذبحك هذا الناقص ايه كملي الي خلاه حسام
    عبير:طيب هذي صورة اخته
    ابوحسام بتمهزئ:والله يعين عايله موشريفه اقولك لاترجعين له واطلبي الطلاق
    عبير:يبه انا حامل
    ابوحسام:حامل باي شهر
    عبير:امس قالوا لي الثاني
    ابوحسام:طيب سقطيه
    ام حسام:والله ماتسقط مادامها هي مرتاحه انت وش عليك
    ابوحسام:احترمي نفسك لاكسر راسك
    عبير:يبه انا بسافر بعد شوي
    ابوحسام:بالي مايردك(ويروح فوق)
    عبير تبكي:انا ناقصه اللحين اشوفها من وين من عمران ولا ابوي ولا حسام
    عادل:قومي ولاتشيلين هم انا معك


    عادل سبقها لسياره عشان يشغلها
    عادل يكلم نفسه : ياشين ثقاله هالحريم متى تجي هالخبله عني انها تتمكيج وهي ماهي مقابله الا خشتي
    عبير فتحت الباب وشافته يكلم روحه
    عبير: اكيد انت بحيره مثلي والدليل انك تكلم روحك
    عادل: لا والله انواع الحش فيك هههههههه
    عبير :بدال ماتعطف علي وعلى مصايبي اللي من كل جهه تحش فيني
    عادل : وش دعوه انا اخوك ولازم اعطف عليك
    عبير: اقول والله انك تسمع بالاخوه
    عادل: ههههههههههههه


    ام حسام راحت لغرفتها هي وزوجها ولقت ابو حسام يفكر تفكير عمييييييييق : وش هالتفكير اللي خلاك ماتحس اني جايه
    ابو حسام: انا افكر بواحد ماطقيت له خبر بس اكيد انتم راح تنجنون لو سمعتوه هالخبر
    ام حسام عرفت ان في ولدها حسام فيه شي لان قلب الام مايخون: ولدي فيه شي يابو حسام
    ابو حسام : مين؟ حسام!!!
    ام حسام وتنزل دمعه من عيونها وصوتها بدا يرتجف: ايه حسام
    ابو حسام: عطاك عمره المدمن
    ام حسام:وش قلت
    ابو حسام وبكل برود مره اخرى: ماتفهمين انتي حسااااااااااام مااااااات الله يلعن هالدجاج اللي مايستوعبون من اول كلمه
    ام حسام وهي تبكي:انت السبب والله انت السبب
    ابوحسام:اقولك لاتتبلين على تدرين شلون مات بجرعه مخدرات زياده
    ام حسام وهي تبكي ومستعجبه:لا هو تعالج طيب كيف؟
    ابوحسام:المهم مات وفضحنا
    ام حسام وهي تبكي مغبونه:انت السبب لو انك رضيت عليه كان ماصار له الي صار
    ابوحسام:اطلعي برا وطفي الليت
    ام حسام طلعت وراحت لغرفة حسام وهي تشوف صوره حسام صوره وهو مبتسم وكان شكله طبيعي قبل الادمان
    صورته وسيم لابس شماغ وعيونه كبار ام حسام تاخذ الصوره المعلقه فوق وهي مهدوده من الفاجعه تمسك الصوره وهي
    فوق الكرسي وتسقط الصوره منها وهي تطيح معها تتكسر الصوره وام حسام يزيد صياحها وتمسك الزجاج المتكسر تبي
    تعدله لكنها نزفت يدها دم وقبل ماتنزف يدها دم نزف قلبها جروح حسام لاتخليني مو كافي عبير تزوجت وانت
    ليه تخليني انت قلتلي انك تبت كيف تموت انت اخلفت وعدك لي حراااااااااااااام عليك عطيتك كل فلوسي وانت
    تطلب بشراهه لكني ماسويت زي الامهات وسالتك انا مو ام انا ماستاهلك ياحسام آآآآآآآآآه اشتقت لك ياولدي اشتقت لك(تبكي
    وهي طايحه وتضم صورة ولدها قصدي بقايا الصوره

    عادل وهوفي السياره يسمع اغنية جبار لعبدالحليم في مقطع
    يامعلمني الحب ياريتني يــاريتني ماتعلمته معاك ولا شفتواا
    ليه تخدعني ليــه خليتني انسى الدنيا واعيش في حلوته

    عادل:انا مادري ليه احس انه يغني علشاني بهالاغنيه
    عبير تتصنع البكاء:ايه الاغنيه ذي اذا سمعتها احس اني بصييييييييييح اهئ اهئ

    عادل:اقولك اسمعي ذا المقطع الي بجد بيبكيني وانا رجال اسمعي
    قلبي يقول للحب ابعد عن طريـــقي
    اي حب جديد ياويله ياويله من حريقي
    لو حصادف قلب مخلص مش حأبلوه وأصونه
    وان ضحك في عينيه حضحك واخدعه ويمكن اخونه

    عبير:مسكييييييييين عبدالحليم احس انه مجروح بذي الاغنيه
    عادل:والله مسكين الي كاتب الاغنيه
    عبير:لا يقولون ان كل اغاني عبدالحليم تحكي حكايته لان قصة حبه انتهت قبل ماتبدأ
    عادل:وووووووووومين قالك ان فيه مخلوق اسمه الحب
    عبير:ليه انت ماحبيت
    عادل:الا حبيت بس الحب يايكون من طرف واحد زيي ولا يكون فاشل لانه يكون اصل اعجاب ولا حب من طرفين
    واهل العاشقين يفرقونهم
    عبير:واذا كانوا حب من طرفين والاهل مرتاحين
    عادل:هههههههه يكون عمرهم قصير يايموت بحادث ياتموت زوجته في مرض
    عبير:عاد تصدق ربي انقضني انا وعمران في اسبوع من الموت
    عادل:ليه عسى ماشر


    المسكينه زينب نايمه من الجوع ماذاقت اكل من ثلاث ايام طبعا دلع بنات(زي بنات اليوم ماياكلون الا جالكسي وببسي
    ومتبعين الرجيم يااااااااااي)
    فوزيه جالسه عند التلفزيون
    وفجائه الا ذيك السياره توقف وينزل راعيها بسرررررررعه وعيونه حمراء من الغضب وكل جزء بجسمه يرتعش
    من القهر والغبن وصل للقصيم بثلاث ساعات ابن اللذين ولا راحت عصبيته بالعكس زاددت كل ماتخف يتذكر المشهد
    وصورة اخته ينشرونها شباب ينجن وينزل من السياره بسرعه
    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الجمعة يوليو 11, 2008 10:04 am

    زينب وهي قايمه من النوم تدعك عيونها وهي عند فوزيه تناظر الشباك:الحمدلله جاء عمران ابموووووت جوع
    عمران وهو يفتح الباب بقوه فوزيه استقبلته بابتسامه
    زينب وهي عند باب الصاله:الحمدلله جابك الله انا ميته جووووووووووع
    عمران يروح لها بسررررعه وهو صاك سنونه من العصبيه ويمسك شعرها ويضربها بالجدار من غير رحمه
    فوزيه طااااااااااااااار عقلها:انت وش فيك كل مره تضرب زينب ولا لأن مافيه رجال يوقفك
    عمران ماوقف زاد وضرب راح بسرعه واخذ حزام لبس لعبير ثقيل وللضرب مرررررررررررعب لان كله سلاسل حديديه
    وضرب ضرب وفوزيه تحاول توقف الحيوان الثائر, الرجل المجرم ,القاسي السفاح ماله شبيه ابدا قاسي بكل
    معنى للقساوه زينب المسكينه صارت بركه من الدماء شعرها كل دم لان اغلب الضرب براسها ولبسها تقطع برجلها اليسرى
    من قوة الضرب بالحزام الثقيل توقف عمران بعد ماشاف اخته كانها تحركت مشاعر الاخوه وفجئئه ينعاد له الشريط
    (الحقود حقود قالوا ايش قال شرف طيب مادام عندك شرف راقبها اهتم فيها شف طلباتها ولازم يكون عندك رحمه معليش قطعت عنكم لكن شسوي متفاعله
    (نصابه ومشت كذبتها)
    توقف عمران بعد ماشاف اخته كانها تحركت مشاعر الاخوه وفجئئه ينعاد له الشريط وتنعاد ذيك الصوره ويعيد الضرب
    فوزيه تقطعت شوي من لبسها من لمس الضرب لها كيف لو مقصود فوزيه بكت بقوه من شدة الم الضربه الغير موجهه لها
    وراح عمران بعد ماشبع من الضرب هذا القاسي
    فوزيه طاحت بجنب بركة الدماء تحرك اختها تمسكها:قومي قومي يازينب قومي ذببحك ذا المجرم قووووووووومي
    تبكي بقوه وهي منهاره اوديها للمستشفى تروح لعمران(وش تسوي وش حدك على المران غير الأمر منه)
    عمران وهو يبدل لبسه المليان دم اخته يكلم روحه لبسي لمسه دم هالعاهره لازم ارميه في اخس زباله ويضربه برجله
    فوزيه تفتح الباب وهي منهاره:تعال شيل زينب بنوديها للمستشفى بتموت بسررررررررعه
    عمران بكل برود وهو يتذكر المستشفى لازم يحققون:لا ماتروح للمستشفى
    فوزيه وهي تبكي:لان مافيه رجال يدافع عنها تذبحها وكل يوم تضربها
    عمران انقهر من كلمتها وراح لها مسك شعرها:اقولك اطلعي برااااا تراي مو ناقصك انتي وكلامك يالعاااااااانس
    فوزيه انجرحت من هالكمه لكنها طلعت وهي محزنه اكثر على حال اختها الي كانت فرحانه بوصول اخوها توقعت انه بيجيب لها اكل مو يشبعها ضرب

    ابو عبدالله تزوج وحده ثانيه بس مارزقه الله عيال لان العقم من زوجته ولا تزوج بعدها
    ابوعبدالله كلم عبدالله
    ابوعبدالله:الوووووو
    عبدالله:هلااااااااااااااا يبه اخبارك
    ابوعبدالله:الحمدلله الف مبروك ياولدي على زواجك
    فرح عبدالله على كلمة ولدي:الله يبارك فيك يايبه وعقبال مافرحك بعيالي
    ابوعبدالله:عاد مابيك تكبرني وتخليني جد هههه
    عبدالله مستانس بالحيييييل:هههههههه بس يبه بشر بتجي لزواجي
    ابوعبدالله:انشالله بجي هو بعد اربع ايام صح
    عبدالله:وانت الصادق خمس ايام يبه
    ابوعبدالله:المهم ابيك تجي لشركتي بكره زين ابشوف ولدي ابي اتعرف عليك
    عبدالله:والله حتى انا يبه ابي اشوفك من غير الجرايد الي دايم تكون صورتك من الاوائل فيها
    ابوعبدالله:انشالله بكره تشوفني
    عبدالله:يبه
    ابوعبدالله:هلا
    عبدالله:انا افتخر فيك
    ابوعبدالله:مشكوووووور ياولدي بكره اشوفك ياولدي
    عبدالله اغلق الخط وهو مستااااااااااانس بالمره ان ابوه معترف فيه

    ابوعبدالله (يحليله ولدي لهجته سعوديه واسلوبه لبناني مادري سوري هي وش جنسيتها من كثرهن نسيت المهم ان عبدالله مهجن)


    عمران راح ينام عقب التعب والمجهود الي بذله في الانتصار وضرب اخته علشان صوره(عاد بصراحه سؤال للكل ابي اعرف
    شعوركم اذا اختكم ولا امكم او زوجاتكم شفتوا صورها بنفس الطريقه الي شافها فيه عمران وش بتسوون بس هي مظلومه
    وتصويرها غدر مو بيرادتها زي زينب ابيكم اللكل يسأل نفسه هالسؤال ان كان شاب او بنت سعودي اوخليجي لان عادتتنا تقريبا وحده الكل)

    عبير وصلت عادل رفض ينزل لانه مقهور من حركات عمران وعبير قدرته
    نزلت عبير وودعته وراحت للمفاجئه قصدي المفاجعه بجد فاجعه يوم دخلت وشافت فوزيه جالسه تبكي بقوه عند اختها
    المليانه دم وضرب راسها الي مايناشاف من اللون الاحمر الي مصبوغ بالدم جنت عبير وراحت تركض علشان تجلس عند
    زينب الملقاة في الارض وتناظر فوزيه بنظرات حزينه مؤلمه
    عبير:عمران صح
    زينب حركت اصابعها فتحت عيونها بهدؤ وبتوسل وبكلام مقطع:انا ماسويت شئ
    فوزيه فرحت ان اختها صحت وهي بابتسامه حزينه وبكلام سريع:ايه انتي ماسويتي شئ هو ظالم وبيجيه يومه الله ياخذه يارب
    ويرحنا منه
    زينب:آمين
    عبير خافت على عمران من دعوة المظلوم وتبي تبرر موقفه:لا انتي سويتي شئ يازينب امس في الاستراحه الشباب ينشرون صورتك وهو شافها
    وجن وهزئ الي في المجلس كلهم وعرفوا انها انتي وحتى فيه واحد اسمه سالم هوالي نشرها
    زينب شاخصه بصرها لعبير وتناظر بحماس:سالم صوري ياليتني مت انا السبب لا مو انا انتي السبب ياعبير انتي السبب
    لو ماعطيتيني الجوال كان ماصار الي صار انتي من جيتي وتجي المصايب معك
    عبير قامت وحاولت تداري زينب لانها مضروبه
    وفوزيه تناظر لعبير برجاء وكانها تتاسف
    عبير:اروح لغرفتي احسن عمران موجود
    فوزيه:ايه موجود


    تجي شغالة ام حسام للدور الثاني بتروح لغرفتها وتشوف غرفة حسام مشغل النور تمشي وتطيح الشغاله لان زجاجه دخلت رجلها طلعتها بخفه وشافت المنظر
    المرعب شافت ام حسام طايحه ومعها صوره
    الشغاله بسرعه تروح لغرفة حسام مافيها احد وشافت البيت مافيه احد راحت تحاول تقومها
    الشغاله:ماما ماما قومي وتحاول وتهز كتفها
    قامت ام حسام وراسها مصدع من البكاء والحسره الشغاله ساعدتها تقوم وراحت لغرفتها نامت وشاف الحلم ينعاد مره ثانيه
    تحلمت ان حسام يصارخ فوووووق ومن ورا الجبل يــمــاه والله اني مظلوم ارضي على ابي رضاك يمه
    والله اني مخدوووووووووووووع الغـــــــدر يماااااااااااااااه سااااااااااامحيني

    عبير فتحت غرفتها وهي ميته خوف منه عمران تحرك شوي
    عمران:مين؟؟مين انتي فوزيه
    عبير بهدؤ تروح له:لا حبيبي انا عبير
    عمران مثل المجنون يقوم ويشغل الابجوره يتاكد:عبير كيف متى جيتي
    عبير:خليت عادل يجيبني كيف تسافر وتخليني خفت عليك
    عمران بهدئ:قالك وش صار بالاستراحه
    عبير ماتبي تعصب فيه:لا ماقالي وش صار
    عمران يحقق:طيب دامه ماقالك وش دراك اني هنا
    عبير:قلبي قالي هو قال ان عمران طلع زعلان من الاستراحه
    دقيت عليك مارديت وتصكه بوجهي عرفت انك هنا ليييييه رجعت وتركتني
    عمران مايبي يعلمها:حرام اجي لبيتي يعني
    عبير:لا حرام تخلي وحده تموت على التراب الي تمشي انت عليه الحالها
    عمران:كيف الحالك وانتي بين اهلك
    عبير ماتبيه يعصب وهي خايفه منه:عمران انا من دونك ولاشئ
    عمران تذكر مين السبب وغطى روحه في البطانيه:تصبحين على خير ابنام
    عبير تمسك ظهره:عندي لك مفاجئه
    عمران بصوت عالي:لاتقولينها زززززززززززززين مابي مفاجاتك خليها لك
    عبير خافت وقامت غيرت لبسها وراحت تاخذ شاور وبعدهاتنام وهي فرحانه انه ماضربها بس هوش يعني مشيها ياعبير

    عادل على طول على الرياض مأخذ وقت للراحه
    وهو يفكر بنوره ومقهووووووووووور علشانها هو يبين للكل حتى نفسه انه مايحبها لكن هو بجد مجنون نوره


    رامي:يووووووووووووووووه يابدريه بجد انتي بخيله
    بدريه وعيونها كلها نوم:هاااااااااااااه وش بخيله فيه بعد
    رامي:وش فيك تتكلمين بدون نفس
    بدريه:لانك ازعجتني من النوم يالمزعج
    رامي:افااااااااااا حسابك معي الاسبوع الجاي مثل هالوقت
    بدريه وهي تتثائب:الله يعين
    رامي:اقولك باي جبتيلي النوم
    بدريه:ليه وش كنت ناوي تسوي قبل
    رامي:ابروح مع صديقتي
    بدريه هالمره صدقت:قل والله
    رامي:والله
    بدريه:لاتكلمني ولا اكلمك وتغلق الخط بوجهه
    رامي ارسل لها مسج(لييييييه ماخليتيني اكمل كلامي كنت ناوي اقول والله اني احبك بس انتي الله يهديك مطفوووووووووووووقه)
    بدريه ماتت ضحك على حركتها الغبيه وارسلت له مسج(تصبح على خير يا
    يا

    يا

    يارامي
    رامي فتح بسرعه ونزل مستعجل شاف اسمه حاف وقعد يضحك عليها اموت انا في الخجوله(بس رغم هذا حاقد على البنات كلهم لأنه يشوف خيانتهم بعينه


    الصباح عمران يقوم علشان يروح للعمل ويقطع اجازته وهو خايف ان عمه ابوحسام فنشه علشان حركته قدام الرجال واهانة عادل ولده

    عبير كانت نايمه وغاطسه في النوم ولا قامت ولاشئ
    عمران كان يبي يزعجها بس شاف برائتها وهي نايمه كانها طفله عمرها 6سنين مو عمرها22 سنه

    راح ولقى فوزيه قدامه ناظرته باستحقار ودخلت تذكرت ان زينب جوعانه ورجعت له
    فوزيه:ترا البيت فاضي من الاكل ولي انا وزينب يومين ماذقنا شئ
    عمران:احسن انشالله تموتون كلكم

    فوزيه تروح وهي تبكي مقهوووووووره ان مالها والي غيره كانت تتمنى ولي امرها الشيطان ولا هو

    عادل وصل للبيت هلكااااااااااااااااااااااان يبي يرتاح
    ابوحسام وهو ناوي يطلع في الصباح
    عادل داخل للبيت ويسلم على ابوه:يبه عن اذنك ابروح انام لاني تعبااااااااااااااااان
    ابوحسام:طيب مانت رايح معي نستلم الجثه
    عادل طار النوم وطار عقله معه:اي جثه هاه وش قلت
    ابوحسام ببرود:ليه امك ماقالت لك ان حسام مات
    عادل وقف جامد ويطيح يتشنج من قوة الخبر والطريقه المفجعه بطريقه ابوه
    ابوحسام يهديه ويشربه مويا هو وشغالتين
    عادل قام وكانه هدئ:يبه حسام بجد مات تكفى قل قل لاااااااا
    ابوحسام:شفت الفضيحه مات بجرعه زايده يزيد ذنوبه انشالله
    عادل كان وده يضرب ابوه من اسلوبه القذر:لهالدرجه صار الموت عندك شئ هين هاه انت قاسي ماضيعه الاانت
    حرام كلمة يبه لك حرام
    ابوحسام:براااااااااااااا لاشوفك
    ام حسام وهي نازله من الدرج وعيونها حمراء من الصياح:اطلع ياعادل وانا ابروح معك مالي قعده بهالبيت بيت القاسي المجرم
    ابوحسام:كملت حلو برا انتي ياثانيه تراي مو متحملك علشان سواد عيونك علشان سمعتي بين الناس الي شوهتيها انتي
    وولدك المدمن
    عادل يمسك امه وكل واحد بينهم منهاااااااااار واخذوا فندق لهم لكن النجس ابوحسام سحب كل رصيدهم وطلعوا منه بسررررعه
    ام حسام بما ان مالها احد بالرياض الا ام رامي راحت لها مع ان عادل مو عاجبه الوضع الا انه راح بس كم يوم ويمشيها
    عناااااااااااااااااااااااااق حامي بين الاب وابنه بين عبدالله وابوه في الشركه وسلام حار واساله عن الحال
    ابوعبدالله مستانس ان ولده كبر:الحمدلله اني وصلت هاليوم الي اشوفك فيه رجال وبتتزوج قريب
    عبدالله:والحمدلله الي جاء اليوم الي اشوف فيه ابوي
    ابوعبدالله يطلع مفتاحين:خذ خذ ياولدي هدية زواجك
    عبدالله يبي يبرر موقفه:يبه والله اني ماجيت علشان اخذ منك شئ بس بغيت انك تحضر زواجي
    ابوعبدالله:ادري والله بس اذا تبيني احضر زواجك اقبل هديتي
    عبدالله اخذها:بس وشو هذا يبه
    ابوعبدالله:هذا مفتاح فله والثاني سياره اسكن فيها انت وزوجتك واذا تبي امك سكنها معكم
    عبدالله يبوس راس ابوه:الله يعطيك العافيه يبه بس هذا كثيرر
    ابوعبدالله:كل حلالي لك وانا مقصر بحقك كثيررررررررررررر

    العصر
    فوزيه سوت قهوه وكانت منسدحه زينب من التعب والضرب وفوزيه تصب القهوه لعبير وعمران
    عبير:لاشكرا مابي انا ممنوعه عنها
    فوزيه:ومين الي مانعك
    عبير تبيي تسمع عمران:الي مانعني الدكتور علشان مايضر الجنين لاني حامل
    فوزيه:والله مبروووووووووووووك
    عمران وقف وباعلى صوت من العصبيه:وليه انا اخر من يعلم ولا انا مو ابوه
    كيف بتكون ردة فعل عبير علشان تبرر الموقف؟؟؟

    وكيف بتكون حياتهم مستقره ولا غير مستقره؟؟؟ بذات وانه ماعلمها؟؟

    زينب وش بيصر لها عقب الضرب يمكن تنجن لان اغلب الضرب براسهها؟؟

    وهل نوره وعادل يتقابلون مره ثانيه ويتكلمون بما انهم ببيت واحد؟؟؟

    ابوحسام تتوقعون يصبر يعيش بروحه ولا يتزوج ولايرجع ام حسام؟؟

    كيف بتتلقى عبير وعمران نباء وفات حسام يمكن عبير تسقط من الهبله والمصايب المتكرره والمنوعه؟؟
    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الجمعة يوليو 11, 2008 10:06 am

    التكمله
    عمران وقف وباعلى صوت من العصبيه:وليه انا اخر من يعلم ولا انا مو ابوه(عمران صار يشك بالكل عقب اخته)
    عبيربحسره ودهشه:لا مو معقول انا مو مصدقه الي اشوفه بدال ماتفرح تتهمني بالخيانه
    عمران وهو مستسلم:طيب ليش ماقلتي لي انا اسمع الخبر حالي حال فوزيه
    عبير:انا امس قلت لك ان عندي مفاجئه وانت قلت مابيك انتي ولا مفجائتك واللحين سويتها بهالطريقه توقعتك بتفرح مو تقلب على
    فوزيه:شفيكم هدوا شوي اعصابكم
    عمران يناظرها بحقد:انتي مالك خص هذي خلافات بين زوجين ولا نسييييت ويلمس راسه انتي وش دراك لانك مو متزوجه ولا راح تتزوجين
    فوزيه تاثرت من هالكلمه وطلعت بسرعه وراحت تبكي مهما كانت بنت وتتاثر بهالكلام
    عبير:حرام عليك وش فيك عليها هذي مهما كانت اختك ولازم تحترمها
    عمران معصب:مب انتي الي تعلميني الاحترام متى كشفتي ووين؟
    عبير:كشفت اول ماجينا للرياض امي غصبتني بعد ماشافتني تعبانه
    عمران يكتف يدينه وكانه محقق:طيب ليه ماخذتي موافقتي تروحين من غير استئذان اصحي انتي متزوجه ولازم تاخذين موافقتي
    عبير:انت ماكنت فيه
    عمران:والجوال وين راح
    عبير:انا كنت شاكه اني حامل ولاأستخدمت الجوال خايفه على(وهي تلمس بطنها)الجنين
    عمران:طيب ليه ماقلتيلي بعد ماجيتي
    عبير:لاني ابي اخليها مفاجئه وقلت لك عندي مفاجئه قلت مابيك انتي ولا مفاجئاتك
    زينب تترقب وتناظر وهي تهز راسها بأسف وتتكلم بصوت مسموع هادئ:الله يعينك عليه ياعبير بيعذبك ويعذب الي في بطنك
    عمران اول ماسمع صار مثل الثعبان الي شايف له فريسه ويبي ينقض عليه بسرررررعه راح لها بسرعه يبي يطلع
    حرة عبير فيها عبير بسرعه راحت له ووقفت قدامه وتناظره نظرة رجاء:الله يخليك لاتسوي لها شئ الي فيها كافيها
    عمران ويحاول يبعد عبير طاحت عبير وتصارخ وهي تبكي:لاتلمسها الله يخليك لاتضربها
    عمران استغرب من دفاع عبير لاخته القاسيه معها:علشانك بس هالمره
    ويمسك يد عبير ويحاول يقومها تقوم عبير وتبتسم له وعيونها كلها دموع:مشكور حبيبي ويروحون لغرفتهم
    زينب مستلقيه على الارض من التعب والضرب الي جاها من عمران وصارت تتكلم بتثاقل واثار الضرب زادت في كل مكان بجسدها

    فوزيه تطق الباب
    عمران:اكيد هالفوزيه المزعجه
    عبير تحاول تسكته وبصوت خفيف:خلاص انا بروح اشوفها
    فوزيه بصوت خفيف ونظرات رجاء:عبير ممكن تجين شوي
    عبير راحت لها:هلا فوز بغيتي شئ
    فوزيه تاخذها وتروح ورا البيت المجود في البر او صحراء :عبير عندي طلب الله يخليك سويه وساعديني فيه
    عبير خافت تكون داهيه جديده او مصيببه:وشو وانشالله اساعدك فيه اذا كنت اقدر
    فوزيه:خلي عمران يجيب اكل نواشف جبن وقشطه وفول ومن هالاغراض
    عبير انفجرت بالضحك:ههههههههههههههههههههه والله انك داهيه يافوز جايبتني ورا البيت علشان تقولين لي اشياء العاديه
    فوزيه جاده وبترجي:صدقيني زينب بتموت لها ثلاث ايام ماكلت
    عبير:وشو ثلاث ايام حنا وين بافريقيا بجد والله كيف
    فوزيه:البيت ناقصه اغراض واجد وماجابها ويوم قلت لعمران عاندني وحلف مايجيب
    عبير:خلااااااااااص ولا يهمك اخليه يجيب اللحين بس اسمعي مو معناته انه يطيعني بسرعه تراه يالله ويالله يروح
    فوزيه:مشكوووووووووووره حياتي انا مادري وين اروح عن جمايلك
    عبير:يالله تعالي بنشيل زينب نوديها لغرفتها علشان اذا سالني اقوله نشيل زينب
    فوزيه:عليك نور
    راحوا لزينب لقوا ينزف انفها دم من جديد ارتاعوا انهبلو راحت عبير بسرررررررررعه للفريزر تجيب ثلج واخذت كلينيكس
    وحطوه عليها
    عبير تعرف بالاسعافات الاوليه احسن من فوزيه:ارفعي راسك يازوزو ارفعيه
    زينب تحاول ترفع راسها بتثااااااااااقل وتساعدها فوزيه: وحطوا الثلج عليها الى خف النزيف وشالوها عبير تحاول تشيلها
    بس ماتبي تأذي الي في بطنها
    وفوزيه شالت بكل حماس وبكل قوه عندها وحطوها في السرير وكان عمران يترقب كل شئ من اول مانزفت زينب
    صحيح تعاطف معها وتقطع قلبه على اخته لانها بجد تكسر الخاطر لكن عبير سوت الي هو يتمنى انه يسويه
    طلع عمران ونزلت من عينه دمعه متمرده تهز رجولته ومسحها على طول علشان ماحد يشوفها لكن شافته وحده تحس في كل نبضه ينبضها وكل الآم جارح يحس فيه
    عبير تمسك يده وهي مبتسمه: لاتمسح دموعك خلها شوي تلين قلبك حرام عليك رح لها راضها بكلمه وحده مسكينه الي شافت مو قليل
    عمران:مو انا الي اراضي احد
    عبير:مو الغلط انك تراضي!! الغلط هو انك ماتسامح الكل يخطي وربي يسامحه اذا تاب كيف انسان حنا بشر لنا احاسيس ولنا مشاعر روح سامحها حرام عليك خلها تحس
    ان فيه احد يهتم فيها هي ماكلمت واحد الا لانها فاقده التعامل الزين معها اقولك( توقف عبير لانها تحس بغثيان وراحت على طول للمغسله
    عمران لحقها:وش فيك سلامات تحسين في تعب
    عبير:لا تعرف الوحام
    عمران ابتسم وهو مكتف يدينه:يعني بتجيبن لي ولد بعد كم شهر
    عبير:اها ويمكن تكون بنت
    عمران:الله يعينك ياعبير على وعلى مصايبنا الي كلما تزيد ماتنقص
    عبير:انا كلي فداء لك انت ومصايبك
    عمران ابتسم وهو يناظر لها بحنان لكن عبير ماتحب هذي النظره لانها تشوف ان ذي النظره نظرة شفقه مو حب
    عبير:جوعانه ياعمران
    عمران:امري تدللي وش تبين
    عبير:اممممممممممم ابي نواشف جبن وقشطه وفول وعسل وكل شئ احس اني مشتهيتها لو ماتجيبه خلال نص ساعه بتنسد نفسي
    عمران:لهالدرجه وبذا الوقت اللحين الساعه 1 الصبح
    عبير:ايه انا اول اكذب الي يتوحمون واقول انه وهم لكن اللحين ابي بسرعه جيب بليزززززززز
    عمران يأشر على عيونه:من عيوني الثنتين لأم عقاب
    عبير:مين!!!!!!!!!!
    عمران:اقول ام عقاب
    عبير:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه حشى قضت الاسماء
    عمران:وانتي اي اسم تبين اذا ولد
    عبير:اممممممممممممممممممم ابي عامر عمران
    عمران:ليه وش معنى
    عبير:ابيه يلعوزني مثل ابوه
    عمران مو مصدق:انا بصير ابو وناااااااااسه(باس راسها وراح للبقاله علشان يجيب النواشف للعبير مايدري انها لزينب
    عبير قاعده تفكر معقول سالم الي في الاستراحه هو سالم الي تعرف على زينب مو معقول بجد غريب وش ذي الصدف
    الحمدلله ان عمران مانتبه والا يمكن ذبحه اقول خلني اروح لزينب احسن من الافكار الي بتموتني وتتعب ترجع على طول للمغسله
    المسكينه ماتتحمل
    avatar
    الفراشة الحالمة
    مرشح للإشراف
    مرشح للإشراف

    انثى عدد الرسائل : 1855
    الجنسية : سعودية
    أعلام الدول :
    المزاج :
    الهواية :
    تاريخ التسجيل : 25/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف الفراشة الحالمة في الجمعة يوليو 11, 2008 10:08 am

    عادل يبكي من قلب على حسام ورامي بجنبه يهديه
    عادل:انا لازم اشوفه لازم اللحين هو بأي مستشفى
    رامي قال له وعلى طول مشوا بس عادل سبق رامي وطلعت في وجهه الوجه الملائكي الي خلاه ينسى طعم النوم
    نوره بحزن وبرقه كالعاده:عظم الله اجرك ياعادل
    عادل يناظر لها وعيونه حمراء من الصياح ويروح ويخليها ومايرد عليها بس كل إلي سواه ناظرها نظرة عتاب
    نوره على طول راحت لغرفتها الاوله وبكت كثيررررر على حال عادل بس نظرته الي مجرد ثواني حكت لها قصص ورويات
    مالها نهايه وتذكرته وهي طالعه من الكوفيرا قبل ثلاث سنين وزياده وكيف خاف عليها
    وكيف كان يغني لها ويحرجها ويكيف كانت تحبه بس سرعان مانتهت مشاعرها اول مادق جوالها على نغمة عبدالله
    نوره ببرود:هلاااا
    عبدالله:ياهلا بهالصوت شلونك بس وش فيه صوتك تبكين
    نوره:لا مافيني شئ الحمدلله بس وينك مقفل جوالك
    عبدالله:تصدقين ابوي رضى على
    نوره:كيف


    عادل وهو رايح للمستشفى يشوف حسام قرر يدق على عمران وهو ناسي السالفه وكيف هزائه
    عمران يناظر الرقم مستغرب شاطارئ عليه:الووووو
    عادل:اهلين عمران
    عمران:وش فيه صوتك صاير شئ
    عادل:ايه حسام اخوي عطاك عمره
    عمران:والله الله يرحمه طيب كيف
    عادل:مايبي يقوله علشان اخوه مايصير شماته مادري والله كيف بس ابيك تبلغ عبير لاني ماعرف للمواقف ذي
    عمران:كيف اقولها هي ماتتحمل اخاف تسقط ولا شئ
    عادل:دبر حالك انا قلت لك وبس يالله مع السلامه
    عمران"انشالله والله يعينك على فراقه مع السلامه
    عمران يفكر(اللحين كيف اقولها اخاف تسقط لازم اوديها للمستشفى الى احس انه ثبت وبعدين اقولها

    عبير وهي عند زينب وفوزيه
    عبير:هونيها وتهون خلاص الي صار صار يازينب
    زينب تبكي بانين يقطع القلب:بس وش ذنبي ليه ينشر صوري هو حلف انه يمسحها على طول
    عبير:بس انتي متاكده انه ماطلع معك
    زينب:والله ماطلعت بس انا شفته عند المدرسه وعطاني هديه الله ياخذه ولا يوفقه
    عبير ماتحب احد يدعي على الثاني:لاتدعين عليه ربي بيعطيه جزائه
    فوزيه:اخخخخخخخخ عمري الشقي طوووووووووووووووووويل
    عبير:بس ربي يوريه في الدنيا قبل الاخره


    عمران دخل للبيت وهو متورط كيف يقول لعبير الي ماتتحمل شئ دخل غرفة النوم:هذي وين راحت عبير ياعبير
    عبير سمعت:عن اذنكم جاء عمران
    راحت عبير بسرررعه له:هلا حبيبي بغيت شئ
    عمران:اها خوذي هذي كل انواع النواشف الي في السوبر ماركت
    عبير:يعني رحت للبريده بس امداك تجي بسرررعه
    عمران:اقولك روحي كولي بسرعه لاني بسولف معك
    عبير:طيب اجيبلك شئ معي
    عمران بابتسامه باهته:لا شكرا بس كولي
    عبير:فيك شئ صح
    عمران خاف انه ينفضح:وش فيني بالعكس ولا شئ بس بسرررررعه روحي كولي
    عبير:حاااااااااااااضر
    عبير اخذت الاغراض بالمطبخ :فوزيه يافوزيه تعالي
    فوزيه:نعم جاب الاغراض الحمدلله مشكوره عبور
    عبير:العفو يالله خوذي ووكلي اختك
    فوزيه وعبير يزينون النواشف بصحون ويجهزون عصير لزينب
    عبير:اساعدك يعني اشيل معك
    فوزيه:لامشكوره حبيتي انا بشيله الحالي
    عبير تتأمل كلمة حبيبتي الي عمر عمران ماقالها وهي ماتبيها الامن عمران
    عبير:خلاص انا بأكل شوي واروح لعمران لانه يبيني

    عادل:لاتكفى بس ابشوف اخوي واطلع
    المسؤل عن الموتى:والله ماقدر شف الساعه 2 الفجر ماقدر مو بيدي
    رامي يطلع فلوس يبي يرشيه:خذ وخلنا نشوفه
    المسؤؤل/لا ياشاطر الحركات ذي مب عندي
    رامي:طيب الله يخليك بس يشوف اخوه ويروح تكفى
    المسؤل بعد ماستسلم لهم لانهم ساعه يحاولون فيه:يالله تعالوا معي
    رامي وعادل فرحوا مو كانهم بيشوفون ميت:يالله
    شغل انورا الغرفه المظلمه وشاف الارقام رقم حسام محمد هو 12 وهي عباره عن ادراج طووويله
    رامي وعادل ارتاعوا من شكل الصناديق او الادراج الطويله
    فتح ثلاجة الموتى الي موجود فيها حسام وياليتهم ماتوا ولا شافوه
    عادل يناظر وعيونه شاخصه كانه بيموت من هول النظر حسام مثلج كل جسده ووجه متفحم ويدينه سود والثلج طاغي عليه
    المسؤل:خلاص شفتوه اطلعوا
    عادل بكل ثقه وكانه يبي يقنعهم:لا هذا مو أخوي مو حسام انا متأكد
    المسؤؤل:خلاص اطلع وأقولك سالفته
    عادل طلع ورامي يبكي مو مصدق
    المسؤؤل:للأسف حسام مافيه احد اكتشف موته الا بعد ثلاث اسابيع وكان سبب وفاته جرعة مخدرات زايده
    عادل طاح ماتشيله اعظامه::طيب اقدر اشوفه مره ثانيه
    المسؤؤل:هو حلا افتحه كل دقيقه
    عادل:الله يخليلك اخوانك بس اشوفه النظره الاخيره
    المسؤل:تراي مو فاضي لك
    رامي وهو يبكي يقوم عادل:قم الله يرحمه
    عادل مو مصدق يناظر بنظرات تائهه ومو مركزه على شئ واحد ويمسك المسؤؤل:الله يخليك ابشوفه اخر مره
    المسؤؤل تعاطف مع عادل وفتح له التابوت مره ثانيه لكن هالمره عادل انفجر صياح من شكل اخوه المريع المرعب إلي ماكان يتوقعه ولا في الخيال


    عمران ينقي كلمات يقولها لعبير علشان ماتنصدم ويصير شئ في الجنين الي في بطنها يعني مو لله
    عبير تروح له وهي مبتسمه:الحمد لله اكرمك الله حبيبي
    عمران:صحتين لكن عندي لك خبر مو زين راح يأثر فيك بس لاتنصدمين
    عبير تحولت ابتسامتها الجذابه الى ملامح فيها الف سؤال وسؤال!!!صاير شئ
    عمران:انتي تعرفين ان الموت مكتوب على كبير وصغير شاب وشابه
    عبير مستعجله:طيب مين مات ابوي امي مين قل بسررررعه
    عمران:لا واحد من اخوانك
    عبير بتحطيم:مين عادل ولا حسام لاتقول عادل حادث كيف بسرررررعه قل تراي مو قادره اتحمل
    عمران:هدي اعصابك ترى مايصلح لك الانفعالات
    عبير:انا السبب عادل بحادث بعد ماجابني صح
    عمران:لأ
    عبير كانها ارتاحت لانه لو صار عادل ماراح تسامح روحها ابدا
    عمران:حسام عطاك عمره
    عبير تفاجئت بس مانزلت من عينها دمعه وحده كل الي قالته:الله يرحمه هم السابقون ونحن الاحقون
    عمران شافها محطمه نفسيا وشكلها يكسر الخاطر راح ضمها
    عبير:ابعد عني انا ادري وش الي موته انت السبب وابوي
    عمران يداريها:طيب كيف
    عبير:لان مافيه احد استقبله بعد ماتعالج واكيد مافيه احد استقبله الا اصدقاء السوء الي قبل
    عمران استغرب من افكارها:الله يرحمه وعظم الله اجرك ياعبير ويهون مصيبتك
    عبير:تسمح لي اجلس برا شوي
    عمران:ووين برا قصدك برا البيت بس برد
    عبير:ايه ابي اجلس لحالي شوي
    عمران استسلم:خلاص روحي
    عبير:طيب تصبح على خير
    عمران استغرب من برودها هي طول عمرها ملكة الصياح والبكاء وتبكي على اتفه شئ مو معقول طيب ليه ماتصيح اللحين
    اقول خلني اراقبها من بعيد شوي حتى لاتسوي بروحها شئ
    عبير راحت تجلس في الكرسي الخشبي الي بجنب الشجره الخضراء التي تتراقص اوراقها من شدة البرد
    تتكلم عبير بصوت مسموع كانها تشكي لاحد يــالله قبل سنه مات اغلى عم لي واللحين حسام مين بقى لي الله يرحمكم يأغلى اثنين على قلبي
    يالله ياحسام حركاتك وانت صغيرحركات مراهق وفي المراهقه صرت رجال ماعشت مراحل طفولتك ويوم كبرت صرت ياخوي مدمن ليييييييه
    يارب صبرني آآآآآآآآآآآآآآآآه كيف يموت وليه
    عمي ياعمي اشتقت لك لو بيدي كان رحت للقبر وزرتك وشكيت لك لان مافيه احد يسمعني في الدنيا الا انت
    عمران يسمع ودموعه تنزل لانه حس بثقل معاناتها وحبها وشوقها لعمها
    وهي جالسه نزلت راسها في الكرسي على جهة اليمين وحشتوني ياعمي وياحسام وانا اقول ليش ماترد على جوالك اظنك ميت
    بس كيف انت مت في حاث ولا سكته ولا مقتول اخ منك يادنيا مابك راحه آآآخخخخخخخخخخ
    يالله كم لي شهر ماشفتك ياعم لي 13 شهر كان ودي ابشرك اني حامل بس ماراح اسمي ولدي باسمك لانه ماراح يصير زيك
    ومثل صفاتك انت نادر ياعمي ناااااااااااادر( اللحين الي نزلت دموعها)بس دموع مابكت
    ياعمي عندي لك شعر وابيك تسمعه زين عمي ابيك تقولي رايك فيه بما انك شاعر اسمعني يااااااااااعمي

    مر على وفاتك سنه تلوى السنه
    لكني مانسيتك يابعد كل ناسي
    وأصبح القلب شكل وتوقف عن الرنه
    واصبح الجسم شكل من غير احساسي
    انشالله اتقابل معك في الجنه
    ولاتبين الآمك بالعرض والحسابي
    تدري لييييييه اخذك القدر منا
    لانك عزيز نادر بكل المجتمعاتي
    وتدري ليييييه ابين الفرح واخفي الحره
    لانك انشالله بمنزلة الشهدائي
    ياعمي ياغلى عم في هالدنيا ارثيك بدمعي_ بحزني_بأهاتي
    ماوفي بحقك لو اقول انك تسوى هالدنيا
    ويلعن ام الغلا الي مايبين الا بعد مافارقت الحياتي
    تعال ياعم وشف وش صار بهالدنيا وكيف تغيروا الناس وكل المتجمعاتي
    وتدري ان موتك بالنسبه لي نعمه
    لانها هانت بعدك كل المصايب والبلواتي
    تعال ياعم او عفوا انا الي بجيلك وبحكيلك كل معاناتي

    عمران اخر بيت قالته بكاء بقوه وخاف كثيرررر على عبير
    عمران راح لها بسرعه وشالها لانها منزله راسهها على الكرسي وضمها:عبير لاتضغطين على روحك ابكي
    عبيربكت بقوه:ليش مات حسااااااااااااااام
    عمران وهو يبكي معها مهما كان صديقه ونسيبه واخو الي يحبها ولا يبي يبين لها شالها عمران واخذها لغرفتهم وخلاها تنام
    وغطاها لكن بعد خمس دقايق راحت للمغسله بسرررررعه
    عمران لحقها:وش فيك
    عبيروهي تغسل فمها:مادري تعبانه من الحمل
    عمران ياخذها ويخليها تنام الى نامت تحلمت
    ان حسام وعمها ابراهيم ماسكين يد بعض وهم يبتسمون وعبير تناظر لهم وهي تحرك يدها
    عبير:عمي حسام اشتقت لكم
    عمها وحسام:تعااااااااااااااااااااااااالي

    عمران قام من صراخ عبير
    عبير بصوت عالي يزلزل الغرفه:عمــي حســام اشتـقـت لكم
    عمران يقوم عبير:وش فيك تصارخين
    عبير تقوم وهي مبتسمه وتتكلم وهي مو بوعيها عمران انا اشتقت لحسام وعمي وهم يبوني
    عمران رجعها تنام وسمى عليها وخلاها تنام
    وغطى في نومه هو الثاني بس وهو خايف على عبير

    بدريه خربت شوي وماصارت متدينه زي قبل خربها رامي وخواته صارت تسمع اغاني وصارت اكثر متفتحه
    ابو بدريه:كيف تسمعين اغاني يابنيتي
    بدريه:يبه مين اللحين مايسمع عادي ويبه انا قررت انا ورامي انا ندخل التمريض انت تدري اخذت حتى الموافقه
    بس انا رفضت بالنهايه
    ابوبدريه:ورامي عنده شهاده تمريض
    بدريه:ايه دارس في الصحيه وخلااااااص قررنا نتوظف سواء وش رايك يبه
    ابو بدريه:اللحين انا مو مسؤؤل عنك
    بدريه:وتدري انا اخرنا وقت الزواج صار بعد شهر
    ابو بدريه:ليييييييييييييييه
    بدريه:لان ولد عمه مات الله يرحمه والحمدلله انه تاخر انا ودي اتاخر شوي لان ماجهزت اغلب الاغراض
    ابوبدريه:الله يرحمه


    ابوحسام استلم جثة ولده ودفنوه كثيررررررر من الناس الي يتمصلحون مع ابو حسام وابو رامي دفنوه بعد صلاة العصر

    عبير:عمران ابي ادق على اهلي بس كيف
    عمران:شوفي انا بدق على عادل من بعيد وأساله عن كل شي وانت تسمعين
    عبير:خلاص يالله


    عمران:السلام عليكم
    عادل بصوت حزن:وعليكم السلام
    عمران:عظم الله اجرك ياعادل
    عادل:اجرنا وأجرك
    عمران:عبير عندي محزنه على وفات اخوها وهي ماتقدر تكلمك لانها يضرها ذبذبات الجوال
    عادل:الله يصبرنا ويصبرها
    عمران:هي تسمعك اللحين
    عبير من بعيد:هلااااااا عادل عظم الله اجرك
    عادل:اجرنا واجرك
    عبير:كيف مات ومتى
    عادل:مات من جرعة مخدرات
    عبير حطت يدها بفمها وتشهق:هئئئئئئئئئئئئهئ
    عمران انهبل
    عادل وهو يبكي:مات من ثلاث اسابيع ولا احد اكتشف موته الى قبل اربع ايام
    عبير:طيب هو تعالج
    عادل:شفتي شلون لان مافيه احد استقبله غير شلة الفساد ورجعوه للمخدرات الله ياخذهم
    عبير سكتت وراحت عند السريرتبكي:ليه المصايب تجي ورى بعض لييييييه
    فوزيه جت لعبير بتعزيها وهي عند الباب:عظم الله اجرك ياعبير وانشالله تكون هذي اخر مصايبكم
    عبير:جزاك الله الف خير

    انتهى العزاء وخلصت 3 ايام وخفت المصيبه وهدئت عواصف من الغضب وامطار من الدموع وعادل صار طبيعي
    ام رامي:لازم يانوره نأجل زواجك
    ام حسام:والله ماتجلونه رامي قلنا معليش لكن نوره والله ان يكون زواجهاالخميس الجاي ولا يتغير مو كفايه اجلنا اسبوع
    نوره:والله براحتكم الي تسوونه انا حاضره فيه
    رامي:الطريق يانوره عادل بيطلع
    نوره طلعت وجلسوا رامي وعادل عند الحريم وهم متغطيات
    رامي:اسمع ياعادل انا بروح اسافر يومين بس للشرقيه وأجي لاتستحي البيت بيتك
    عادل:طيب بسافر معك انا ماعندي شئ
    ام حسام وهي حزززززينه:والله ماتسافر حلوه ذي مين بقى لي
    عادل يأس:خلاص ماراح اسافر اقدر اطلع غرفتي يام رامي
    ام رامي حتى ماتحسسه انه غريب:اسمع اطلع بأي وقت وانزل بأي وقت ماعليك الا تقول ياولد
    عادل:مشكوووووووووره يامرت عمي طلع عادل ودخل غرفة رامي واخذ العود وقعد يغني ياحزن او فراق وهو مره يفكر بحسام ومره في نوره
    نوره تسمع صوته وكل مره تشتاق له ولجلسات ايام زمان
    نزلت نوره للمطبخ
    وعادل راح للتواليت(دورة المياه)لانها برا عن الغرفه مو متصله فيها

    ابوحسام يكلمه واحد اسمه ابو سعود
    ابوسعود:يابو حسام احسن لك ساهم في المصافي والله احسن لك
    ابوحسام معصب:لاتقول يابو حسام زين وعناد فيك ماراح اساهم في المصافي ولا المراعي
    وراح وهو زعلان وهو يتحرطم ابو ابوحسام مايدرون ان اسمه عار على واني مصلي عليه بس علشان مركزي مايهتز
    اووووووووووووووف

    رامي ماسافر للشرقيه اخذ له شقه علشان يروح ويجي على كيفه لانه مشتاااااااااااااااااااق لبدريه والله يعلم وش نهاية هالشوق
    رامي راح لبيت بدريه
    بعد السلام والكلام
    رامي:والله ياعمي انا ملكة على بدريه وودي اطلع انا وياها نتمشى ونتعرف على بعض اكثر دام زاجنا مطول
    ابو بدريه:انا ماقول شئ انت اللحين اعتبارا زوجها وتقدر تأخذها للبيتك اللحين
    بدريه تطلع لهم وهي انيقه من غير اي تكاليف بالكشخه لانها نعومه جذاااااااابه تدخل وتشوف رامي وترجع لانها بس بالتلفون تكلمه ولا ماتطلع وياه
    ابو بدريه:بدريه تعالي ماقدامك احد
    بدريه:طيب بجيب جلبابي
    ابوبدريه:تعالي من غير شئ ماقدامك الا زوجك
    بدريه وهي مستحيه:السلام عليكم
    رامي مسوي نفسه خجلان:وعليكم السلام اخبارك بدريه
    بدريه:زينه وانت اخبارك وليه ماعلمتني انك بتجي
    رامي:اخباري انك اللحين تروحين تلبسين عباتك وتتطلعين معي لان ابوك وافق
    بدريه:لا ماقدر بعد الزواج واللحين الوقت لليل
    ابو بدريه:عادي يابنيتي هذا صار زوجك بسنة الله ورسوله
    رامي:يالله عاد عن الدلع
    بدريه لبست العباءه وطلعت بس هي ماتبي تروح معه إلا بعد الزواج
    وكان ينتظرها رامي كانت بتركب ورى
    رامي:اقولك عن الدلع واركبي قدام خير شايفتيني سواق
    بدريه مستحيه بشكل مو طبيعي
    اخذها وراحوا مكان بعيد عن الناس

    عادل ونوره تقابلوا في مكان بالصاله الي فوق الكل يناظر الثاني نوره بشكلها الملائكي
    نوره بتمشي لكن عادل بعد ماشافها وقفها
    عادل وهو حزين:لاتروحين لاتروحين مو كافي فقدت اخوي افقدتك انتي بعد لااااا الله يخليك لاتتزوجينه
    نوره واقفه متفاجئه من جرائه عادل لانها اول مره تصير:خلاص ياعادل الله يوفقك مع وحده غيري

    رامي وقف عند اخر سوبر ماركت اخذ منه اغراض بعد ماخذ العشاء
    بدريه:وش فيك وقفت طيب اللحين شاري عشى وبعد بتوقف لاتروح انا خايفه لحالي
    رامي يمسك يدها:لاتاخفين انا معك
    بدريه على طول ابعدت يدها وهي ميته رعب من الروحه ذي
    رجع رامي بسررعه
    وراح لمكان بالثمامه في بر بوسط الاسبوع مافيه احد ابد وشكله مررررعب لانه راح ورى الشاليهات يمكن لويمشي
    شوي وصل للشرقيه من بعد ذا المكان
    بدريه:ليه رحت بعيد نبي نكون بجنب الناس
    رامي:طيب اكشفي غطوتك
    بدريه:لا خايفه
    رامي:من مين
    بدريه:احد يشوفني
    رامي:لاتخافين انا بكون احرص منك عليك
    بدريه كشفت والشباك مفتوح ويتطاير شعرها البني يمين وشمال وعطرها المميز هي تعطرت علشان ترضي رامي
    لانه هو الي اهداء لها هذا العطر
    نزلوا وفرش السجاده رامي جلسوا ورامي عيونه ماتفارق بدريه
    بدريه:وش رامي اول مره تشوفني
    رامي:ههههههههههه انتي كل يوم احلى من اليوم الثاني وانا ماشفتك إلا مره وحده يعني ماشبعت منك
    بدريه تبي تضيع السالفه لانها حييييييل مستحيه:طيب ماقلت لي عن التمريض وش صار فيه
    رامي:وافقوا لي ولك بنفس القسم وش رايك
    بدريه:مشكوووووووووووووور رامي بجد انا طايره فرح
    رامي وهو يقرب لها:وانشالله فرحك دوم
    بدريه تبعد شوي عنه
    ورامي يمد يده لخدها:لاتبعدين انتي اللحين زوجتي يعني عادي
    بدريه خافت:لااااا انا ماعترف بالزواج الا اذا تحدد
    ورامي قرب وقرب
    ومافيه اثنين الا ثالثهما الشيطان
    نوره محزنه على حال عادل ومتأثره من كلامه
    بدريه وهي تبكي:حرام عليك انت وش سويت
    رامي:عادي اللحين انتي زوجتي
    بدريه:لا اكيد انت بتتركني انتوا يارجال اذا اخذتوا وحده وشبعتوا منها ترومنها وتنسون كل شئ
    رامي:بس انا احبك
    بدريه:انت حبيتني وبكره بتتركني زي باقي الرجال
    رامي يجيب العشاء:طيب تعشي
    بدريه:مالي نفس ابي اروح للبيت
    هل نوره تتقتنع بكلام عادل وتنسى عبدالله؟؟؟

    كيف بيكون حمل عبير ووش المشاكل الي بتواجهها يمكن يتشوه الجنين من الهبله بوفات اخوها؟؟

    تتوقعون رامي يتخلى عن بدريه؟ واذا تخلى عنها وش بتسوي بدريه؟؟وكيف بتشتغل هي ورامي مع بعض؟؟

    هل عادل ونوره بييتقابلون مره ثانيه؟؟؟وكيف بتصير الاحداث؟؟
    avatar
    Nmo0orE
    الإدارة
    الإدارة

    ذكر عدد الرسائل : 1587
    الجنسية : سعودي
    أعلام الدول :
    المزاج :
    المهنة :
    الهواية :
    الأوسمة :
    تاريخ التسجيل : 24/06/2008

    رد: && الحب بعد فوات الأوان && << رواية سعودية

    مُساهمة من طرف Nmo0orE في الجمعة يوليو 11, 2008 10:13 am

    مشكووووووووووووووووووووور

    هذي قصه ولا شو.

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 15, 2018 9:22 pm